ائتلاف لأحزاب المعارضة في موريتانيا يرحب بإعلان ولد عبد العزيز عدم الترشح لولاية ثالثة

IMG_87461-1300x866

رحب “المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة” (أكبر ائتلاف لأحزاب المعارضة في موريتانيا)، الإثنين، بتصريحات لرئيس البلاد، محمد ولد عبد العزيز، جدد فيها عدم نيته “الترشح لولاية رئاسية ثالثة”.

واعتبر ائتلاف أحزاب المعارضة، أن “هذا الموقف خطوة إيجابية على طريق تكريس التناوب السلمي على السلطة”.

وأكد ولد عبد العزيز، في مقابلة مع صحيفة “جون آفريك” الفرنسية، الأحد، أنه لا ينوي “الترشح لولاية رئاسية ثالثة”.

وتشهد موريتانيا العام الحالي انتخابات نيابية ومحلية، فيما ينتظر أن تشهد منتصف عام 2019 انتخابات رئاسية.

وأشار البيان إلى أن “هذه الخطوة تبقى ناقصة المفعول، إذا لم تصاحبها الإجراءات الكفيلة بضمان عبور البلاد لهذا المنعطف الحاسم”.

ولفت إلى ضرورة “تنظيم تشاور وطني يمكن القوى الحية والفاعلة من التلاقي والحوار، لتحديد قواعد ترسم مسارًا يضمن تنظيم انتخابات توافقية مفتوحة وشفافة وحرة”.

وشدد بيان المعارضة على ضرورة “تهدئة الساحة السياسية عن طريق وضع حدٍ لسياسات القمع والإقصاء، وتحرير السجناء السياسيين، ووقف المتابعات القضائية التعسفية”.

ومن حين تعبر أحزاب المعارضة عن خشيتها من أن يكون الرئيس، ولد عبد العزيز بخطط للبقاء في السلطة لولاية رئاسية ثالثة.

 

ح.سطايفي للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. عبدالكريم بوشيخي

    شخصيا لا اثق في ما قاله محمد ولد عبدالعزيز من الصعب التخلي عن كرسي السلطة رؤساء سبقوه في تلك النغمة لكن حينما وصلت ساعة الجد نقضوا عهدهم سيقتدي ببوتفليقة الذي غير الدستور الذي سمح له بالترشح لعهدات غير محددة و ستتحرك مع اقتراب الموعد بعض الاصوات المنتفعة و الانتهازية قبيل الانتخابات لمطالبته بالترشح لعهدة اخرى و سيقول قررت ان اترشح نزولا عند رغبة الشعب الموريتاني فهذا ما علمتنا التجارب عن بعض الحكام العرب و اذا اوفى بعهده و قرر عدم الترشح فسيكون اول رئيس اعطى مثالا في الصدق و الوفاء بالعهد.

  2. et qu'en pensé l'autre Abdelaziz

  3. خالد

    ههههه وهل صدقتم ما قاله ههههه ? انها كما نقول بالدارجة قويلبات السيسي ، و عندما ياتي يوم الانتخابات سيقول لم اريد الترشح لكن الشعب هو الذي اسر على ترشيحي .

  4. il ne va pas faire ça à son copain l'autre Abdelaziz qui se prépare pour passer la cinquième

  5. OULED SIDI MOULAY

    Ouled Abdelaziz pourrait avoir fait cette déclaration de ne pas se présenter a un troisième mandat présidentiel mi-2019 juste pour calmer le jeu et gagner du temps alors que la situation en Mauritanie reste tendue entre le pouvoir et l' opposition. Ouled abdelaziz le dictateur ,s'il se décide série usement de ne pas briguer un 3eme mandat en 2019 comme il prétendrait ,ce qui n'est pas a prendre comme argent comptant,il serait en mesure d'aider un de ses poulain a se faire élire par tous les moyens dont il dispose pour le couvrir et pouvoir échapper a toutes poursuites judiciaires éventuelles pour la fassad qui serait commis durant son renne... L'opposition reste vigilante et sur ses gardes néanmoins jusqu' au jour J.

الجزائر تايمز فيسبوك