العيّادي رئيس حركة وفاء يكشف عن وثيقة تؤكد سماح السلطات التونسية لحاملي الجواز الإسرائيلي بدخول البلاد

IMG_87461-1300x866

كشف رئيس حزب تونسي عن «وثيقة» تؤكد سماح السلطات التونسية لحاملي جواز السفر الإسرائيلي بدخول البلاد، معتبرا هذا الأمر «جريمة إرهابية» بحق تونس.
وخلال مؤتمر صحافي عقده الأربعاء في العاصمة التونسية، كشف عبد الرؤوف العيّادي، رئيس حركة وفاء، عن وثيقة مسربة صادرة عن وزارة الداخلية عام 2014، تحمل إمضاء رضا صفر الوزير السابق المكلف بالأمن، وتنص على تمكين الحاملين لجوازات السفر الإسرائيلية من الدخول إلى تونس للمشاركة في «موسم الغريبة» الخاص باليهود وجميع التظاهرات الدولية الأخرى، وتوصي باتخاذ إجراءات أمنية خاصة لحمايتهم من أي اعتداء محتمل.
واعتبر العيادي أن دخول الاسرائيليين إلى التراب التونسي «جريمة إرهابية»، داعيا إلى إحداث جهاز خاص لمكافحة الجوسسة مع تدعيم الجهات الأمنية بترسانة قانونية بهدف منع أي تدخل أجنبي غير شرعي.
وكانت وسائل إعلام محلية كشفت عما أسمتها «أكبر قضية تجسس في تاريخ تونس»، مشيرة إلى تورط عدد من المسؤولين السابقين ورؤساء سياسيين والبنوك في نقل معلومات لإحدى الجهات الفرنسية النافذة، فيما قللت من أهمية هذا الأمر، مشيرة إلى أن القضية تتعلق فقط بالفساد وغسيل الأموال.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك