لماذا تنتظر البوليساريو أن يعترف العالم بسيادة المغرب على الصحراء المغربية ؟

IMG_87461-1300x866

قضية الصحراء المغربية كانت بسيطة وعقدها القذافي وحكام الجزائر حتى أصبحت  متعددة الألغاز والمطبات ، وأصبح ملف الصحراء منبوذا في منظمة الاتحاد الإفريقي وكذلك الأمم المتحدة لأنه ملف فارغ  مليء بالخزعبلات وتزوير الحقائق ، تلك االمجودة  في كتب التاريخ المحفوظة في خزانات العالم ذات القيمة العلمية وليس التاريخ الي كتبه كابرانات فرانسا ومرتزقة إسبانيا الفاشستية ...

في نزاع الصحراء ألغاز كثيرة ، منها  مثلا :

1) ما هي أفضل صورة تقدم بها  الجزائر البوليساريو للعالم : هل صورتها كحركة تحرير أم  كدولة تسمى " جمهورية الصحراء الغربية " ؟ أليس هذا لغزا ؟

2) لماذا لا تعترف  البوليساريو بالصحراويين الذين لم يلتحقوا بالبوليساريو من أبنائهم وآبائهم وأعمامهم وأخوالهم وكل من يمت بصلة لعشيرتهم فهم لا يعترفون بهم لأنهم لم يلتحقوا بهم إلى مخيمات الذل بتندوف الجزائر ، ويمكن إضافة الذين عادوا للوطن بعد أن اكتشفوا  أنهم مجرد  لعبة في يد حكام الجزائر ؟

3) لماذا  لا يقبل حكام الجزائر الحلول الواقعية لهذه المعضلة ؟

4) في نقلها لأي خبر ، لماذا تضيف  صحافة الجزائر وصحافة البوليساريو لكل قرارات الأمم المتحدة وتقارير الاتحاد الإفريقي ،  لماذا تضيف من عندها دائما  كلمة  " والاستقلال " ، فكل القرارات أو التقارير تُصَاغُ على أساس المفاوضات بين الطرفين للوصول إلى حل سلمي متوافق عليه لتقرير مصير الشعب الصحراوي ، إلى هذا الحد تقف كل التقارير والقرارات  .. لكن صحافة الجزائر والبوليساريو تضيف من عندها  عنوة وضد إرادة  كل المنظمات " تقرير مصير الشعب الصحراوي  والاستقلال " السؤال هو : أليس هناك تناقض صارخ  بين " البحث عن حل سياسي سلمي متوافق عليه " وتقرير المصير والاستقلال " ؟ كيف يمكن أن يلتقي " البحث عن الحل السلمي المتوافق عليه لتقرير مصير الشعب الصحراوي "  كيف يلتقي هذا التعبير  مع زيادة كلمة " والاستقلال " ؟ إذا كان لابد من ربط الحل بالاستقلال فالمنظمات التي تصدر تلك القرارات يمكنها أن تضيف ( والاستقلال ) بكل سهولة ، لكن هذه المنظمات الدولية لها من الذكاء ما جعلها تنتبه  لكون الصيغة التي تقول " بالبحث عن حل سياسي سلمي متوافق عليه "  يتناقض مع  زيادة كلمة " الاستقلال " لذلك لا يلتقي الحل السلمي السياسي المتوافق عليه مع الاستقلال .... هذا واضح عند من له عقل كباقي البشر ، أما غاية  الجزائر والبوليساريو من إضافة " الاستقلال " فهي تنفيذ أوامر التزوير والتدليس والتضليل التي تربى عليها حكام الجزائر والبوليساريو لنشرها في مخيمات تندوف .

5) هل الدول التي صوتت لصالح عودة المغرب للاتحاد الإفريقي صوتت على  ذلك من أجل إشعال نيران الفتنة  بين الجزائر والمغرب أم  طمعا منها في  تهدئة الأمور التي ربما قد تدفع نحو تسهيل حل لمعضلة عانى منها  ساكنة مخيمات الذل بتندوف أكثر من 42 سنة ؟ ، هل يعقل أن 50 دولة التي صوتت لعودة المغرب للاتحاد كان من أجل إشعال الفتنة ؟ طبعا كان التصور المنطقي البشري هو عودة المغرب من أجل تقريب وجهات النظر لحل هذه المعضلة  داخل البيت الإفريقي وليس لإثارة الفتنة  بين الجزائر والمغرب ...

كل ذلك حصل و حكام الجزائر والبوليساريو لا يَسْتَحْيُونَ من نشر الأكاذيب مثل نشرهم  أن عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي سيُعَجِّلُ باستقلال الصحراء الغربية ... والحقيقة هي أن عودة المغرب لهذه المنظمة الهدف منها أن تتخلص المنظمة من ملف الصحراء الفارغ والتافه والمفبرك وتتركه كما هو  في سلة المهملات لدى الأمم المتحدة ..

لماذا تنتظر البوليساريو أن يعترف العالم  بسيادة المغرب على الصحراء المغربية ؟

بعد كل هذه التصورات التضليلية  التي ينشرها حكام الجزائر والبوليساريو لا بد أن نسأل : ماذا كان ينتظر البوليساريو من عودة  المغرب للاتحاد الإفريقي إن كانت هي والجزائر ينشرون فكرة  بأنه :  ليست هناك دولة  في العالم تعترف بسيادة المغرب على الصحراء الغربية ، وعليه يكون المغرب في الاتحاد الإفريقي دولة ناقصة جغرافيا ، وكما سبق أن بينا وبنينا  الفكرة المتجلية والظاهرة والواضحة أن حكام الجزائر هم جماعة من المعاكسين للمنطق الإنساني فوق هذه الأرض ، يعاكسون كل شيء ، يعاكسون بعضهم البعض على شيء تافه أو على  شيء يعود بالمصلحة لوطنهم الجزائر فهم يقومون كرجل واحد ضد مصلحة وطنهم وشعبهم  ، فقد تجد 2 جزائريين يتناطحان من أجل عدم  إنجاز مشروع  يخدم وطنهما معا وقد يصل الأمر للاشتباك بالأيادي علما أنها من أجل الوطن الجزائري .... على الجزائر والبوليساريو أن يعلموا بأن كل دول العالم يعترفون بالمغرب ، أعيد وأقول : على الجزائر والبوليساريو أن يعلموا بأن كل دول العالم يعترفون بالمغرب ، وكل دولة تعترف بالمغرب  فهي تعترف بالمغرب كاملا ، أي تعترف بالمغرب وضمنيا  بالمغرب كما هو أي المغرب ببحريه ( المتوسط والمخيط الأطلسي ) وبصحرائه من طنجة إلى لكويرة : فأينما رَفْرَفَ العلمُ المغربي فهو مغربٌ وتعترف به هذه الدول ، وأينما وجدت مجموعة بشرية تتعامل بالدرهم المغربي فهو مغربٌ ، وأينما وجدت رسالة تحمل الطابع البريدي المغربي فهو مغربٌ ، وأينما وجدتَ رجلَ أمنٍ مغربي ينظم السير يحمل على كتفيه  اليمنى واليسرى قطعة صغيرة هي العلم المغربي فهو مغربٌ ، أينما وجدت أبناكا تتعامل بالعملة المغربية وتمنع  تصريف العملات الأجنبية إلا بطريقة قانونية فهو مغربٌ ، فأينما وجدت مدرسة أو أي مؤسسة تعليمية تدرس لأبنائها برامج  مغربية  فأينما كانت هذه المظاهر المذكورة فهو مغربٌ شاءت الجزائر والبوليساريو أم كرهوا ويعترف بها المجتمع الدولي  ، ويمكنني أن أسرد آلاف المؤسسات والمواد المتبادلة بين الناس في المغرب من طنجة إلى لكويرة  لن أستطيع الإلمام  بها كلها  فهي بمئات الآف ...فهل يستطيع أحد بل أيا من كان أن ينزع  العلم المغربي من على البنايات الرسمية وغير الرسمية  في العيون والسمارة والداخلة وبوجدور ، فهل يستطيع أحد أن يتعامل في عمق الصحراء المغربية ، في العيون والداخلة والسمارة وبوجدور بغيرالعملة المغربية ؟ وهل يمكن للبريد في كافة مدن الصحراء المغربية المسترجعة أن يتعامل بغير الطابع البريدي المغربي .؟ هل يمكن لمؤسسة تعليمية تدرس مواد خارج البرامج والمناهج المغربية ؟ وهل يمكن إنكار الباكالوريا المغربية التي تؤشر عليها أكاديمية العيون أو أكاديمية الداخلة أن ترفضها جامعة من جامعات العالم ؟  إن عدم اعتراف العالم بسيادة المغرب على الصحراء الغربية المغربية  هو وَهْمٌ عشش في أمخاخ البوليساريو وكراكيز حكام الجزائر بل هي مجرد  خزعبلات للجزائر والبوليساريو ... ونحن على يقين أنه حينما يجلسون فيما بينهم فهم  يبكون الدماء عوض الدموع ، لأن الدول التي تعترف بالمغرب كدولة  فهي تعترف ضمنيا بذلك المغرب من أقصى نقطة مع الحدود الجزائرية إلى أقصى نقطة مع الحدود الموريتانية ، وهل سمعتم يوما أن دولة  عينت سفيرا لها  في الرباط  وكتبت تحفظا في وثيقة تعيين سفيرها ( هذا السفير مُعَيَّنٌ في المغرب من الحدود الفلانية إلى الحدود الفلانية ولايعترف  سفيرنا هذا بسيادة  المغرب على الصحراء المغربية ) ، ستكون هذه  مهزلة  وسابقة  في تاريخ الدبلوماسية العالمية ... وهل سمعتم ذات يوم  هدد  فيه  كل السفراء المعتمدين في المغرب أنهم  اتفقوا على  العودة  إلى أوطانهم حتى  يخرج المغرب  من  الصحراء المغربية ، والله إنها  عقول العصافير تلك التي يحملها حكام الجزائر وعصابة البوليساريو ، فكل هؤلاء يعترفون بالمغرب كاملا  وأينما كان العلم المغربي  يرفرف هنا أو هناك بعيدا داخل كل بقعة  وركن في عمق  الصحراء المغربية و يعترفون بذلك الدرهم الذي يتعامل به الناس ( حتى الشخص  الذي يذهب إلى العيون وفي قرارة نفسه لا يعترف بكونها مغربية ، فلن  يُقْبَلَ منه الدينار الجزائري المَيِّتُ في الجزائر ) طبعا  قد يقبل منه الدولار والأورو في العيون أو الداخلة إلا الدينار الجزائري المرفوض حتى داخل الجزائر ، وفي عمق الصحراء المغربية يعترفون بالطابع البريدي المغربي وكل الطوابع  الإدارية  التي تلصق على الوثائق المتداولة بين الناس في البيع والشراء مثلا وغير ذلك من المعاملات الوثائقية ، وكل موظف مغربي تم نقله إلى أي نقطة في الصحراء المغربية  سيتلقى أبناؤه  نفس التعليم الذي  كان يتلقاه في المدينة التي جاء منها سواءا  جاء  من الشرق أو من الغرب أو من الشمال المغربي ...

فلماذا تنتظر البوليساريو أن يعترف العالم  بسيادة المغرب على الصحراء المغربية ؟ إن المغرب يمارس سيادته على أرضه في الصحراء المغربية وكل ما ينشره حكام الجزائر والبوليساريو بكون لا وجود لدولة تعترف بسيادة  المغرب على الصحراء الغربية ،  فالمغرب يمارس سيادته رغم أنف كل مخلوقات الله  ، وكل  ما تنشره  الجزائر والبوليساريو هو مجرد افتراء وأكاذيب وخزعبلات وتخاريف ، ويؤكد  كل ذلك  ويرد عليه  بالواضح : أن لا دولة في مجلس الأمن طالبت بإخراج  الجيش الملكي المغربي من الصحراء المغربية ... أيها البوليساريو أدخلوا هذه  الحقائق في أمخاخكم  فأنتم ليست لديكم  أدمغة ، لديكم  فقط  قِطَعٌ من المخ  لا تختلف عن مخ البهائم .... فلو كان المغرب لا يمارس سيادته على الأرض الصحراوية الغربية المغربية  لانتفض مجلس الأمن كما انتفض يوم  دخل صدام حسين إلى الكويت وأمر بخروج الجيش العراقي من الكويت ، بكل بساطة لأن الكويت دولة عضو عضو عضو في الأمم المتحدة ، فهل البوليساريو عضو في الأمم المتحدة ،  عليه أن يكتسب مقومات الدولة  ثم ليبحث عمن  يزج به  في الأمم المتحدة  وبعد ذلك لكل حادث حديث ، وهو أمر من عاشر المستحيلات .... فإذا كان المغرب هذه هي حالته مع صحرائه التي لا تتكلم معه الدول العظمى حولها إلا باحترام تام واعتراف ضمني بأنه سيد يمارس سيادته على صحرائه .. فلماذا تزيدون في معاناة ساكنة مخيمات الذل بتندوف وهذه هي حقيقة الوضع الدولي للصحراء المغربية ؟؟؟

 عود على بدء :

إذا كان المغرب  قد استرد صحراءه منذ نوفمبر 1975 ومنذ ذلك التاريخ  لم يستطع مجلس الأمن بأعضائه الخمسة الدائمين لم يستطع ولا عضو واحد منهم أن يستفرد بالمغرب ويتجرأ ويطلب منه ولو في السر الخروج من صحرائه ... كل دول العالم التي لها علاقة مع المغرب تعترف به كاملا غير منقوص أي تعترف بسيادته على الصحراء الغربية المغريبة ، فهل صرحت دولة ما بأنها تعترف بالمغرب إلى الحدود الفلانية فقط ... لم يسبق أن تم هذا الأمر ولم نسمع به بتاتا ....

فما رأي البوليساريو الذي صدَّعَ رؤوسنا بأنه ليس هناك دولة تعترف للمغرب بسيادته على الصحراء ؟ الجواب على هذه الخزعبلات هو : هل قطعت دولة ما علاقتها مع المغرب لأنها ربطت عودة العلاقة معه بشرط خروجه من الصحراء الغربية المغربية ولم يخرج فنفذت تلك الدولة وعيدها وقطعت علاقتها مع المغرب ؟ لم يحدث هذا ولن يحدث لسبب بسيط  هو أن العالم كله قد أدرك أن النزاع هو نزاع شخصي بين رئيس الجزائر وملك المغرب ، إذن هو نزاع  تافه وملف فارغ ، فما عليها إلا أن توطد علاقتها بالمغرب وأن تستمر في اعترافها  الضمني بكامل ترابه من طنجة إلى لكويرة ... ربح المغرب رهان السيادة على صحرائه المغربية ، فماذا ربح حكام الجزائر وهم يمططون معاناة ساكنة مخيمات الذل بتندوف ؟

 

سمير كرم  خاص للجزائر تايمز

 

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. اصبح البوزبال عالة على الخرخور

    الصحراء المغربية محسومة سياسيا و عسكريا للمغرب فالبوزبال والخرائر و كل من يدور في فلكهما مصيرهم الهزيمة الخرخور الخرائري صرف 1500 مليار ولم يستطع تحريك قيد انملة كل تحركاته مجرد نباح ورشاوي اما الان المغرب اصبح اقتصاده قويا يتحكم في دواليب الاتحاد الاولربي و ما ادراك الاتحاد الاوربي 27 دولة والقارة الافريقية ناهيك عن امريكا و غيرها فالشعارات التي كنتم تنبحون بها لن تحقق شيء في الميدان مصيركم مصير الدواعش سنبني لكم سجونا كبيرة لاعتقالكم اما الخرائر غارقة في ازمة رئيس مرؤوس ازمة حليب غبرة ازمة العملة التي لا تساوي ورق مسح المؤخرةنتمنى ان يشتد غروركم و تصعدوا في الكركارات لان هده المرة لن تغتفر للبزبال والخرائر سنسحقكم سحقا و سنتبعكم الى مراحيض المرادية و ننكحكم واحد تلو الاخر يا مخنثون

  2. سعيد333

    شكرالك شكرالك يا سمير كرم علي هدا القرير الرائع عن الصحراء المغربية لكن يا سمير كرم لمن تتعاود زبورك العسكر الجزائري والحكام الجزائر مكان لفيه العقل ليفكرو في الشعبه المسكين ره فيه خرية حشاكم تصور لو صرفت الجزائر 300مليار علي الشعب المغاربي لكنا احسن من الدول الخليج لكن مع من تتكلم الله يشفيهم من هاد المرض العضمة شكرا لك لمرة التانية التقريرك الرائع عن الصحراء المغربية

  3. تحية صادقة خالصة لك استاذ سمير كرم وشكرا على تحليلاتك الرائعة والتي نحس من خلالها عن مدى تعلقك وغيرتك على الجزائر الشقيقة بصفة وخاصة وعلى المغرب العربي بصفة عامة ففعلا فالتدافع حول قضية الصحراء قد فوت على المنطقة فرص ذهبية من اجل تحقيق التقدم والرقي. لكن كما يقول المغاربة:"الله يهدي ما خلق".

  4. ولد السالك

    أين خبراء القانون الدولي المحترمون. الأستاذ العظيم مول الرونجاس و الدكتور الحاصل على جائزة نوبل بوعلام، و المستشار الخاص لملكة بريطانيا في الذكاء الإستراتيجي، كي يسكتوا لنا هذا التلميذ المدعو سعيد كرم.

  5. هديل

    اشمن طابع بريدي أ شريف انا ولدت وترعرعت في مدينة العيون ولازلت فيها هههههه القصة اعظم من عملة او بريد نعيش في العيون مثل أي مدينة مغربية اخر ضجيج بسيط  ( ماشي شي حاجة عاوتاني  ) كان بين بعض اذنابكم في 2012 حيث تم حظر التجول وانقطعنا عن الدراسة لمدة وماهي الا ثلاثة أيام حتى تدخل الجيش المغربي فاعتقل المرتزقة وتجد في كل شارع سيارة عسكرية بل وفي كل زنقة لمدة 3 اشهر ورحلوا من بعد .وهانحن الآن في 2018 نعيش في سلم وأمان وحسب خبرتي الصحراويون لا يعرفون حتى هل البوليساريو موجودة أصلا ؟ آخر همهم لا يعيرون نباحكم اهتمام والله شاهد على ما أقول

  6. Mohamed Sahraoui

    Bravo Mr Samir et merci pour vos articles toujours impressionnants et convaincants a plus d'un titre. Le polisario n'est en realite et depuis toujours d'ailleurs ,qu'une bande de ramassis d'aventuriers et d'opportunistes sans foi ni loi, qui acceptent de service les intérêts egoistes du régime militaire algerien tout en ignorant totalement les intérêts vitaux des malheure uses populations séquestrées ,durant plus de 40 années aujourd’hui ,installées dans de vieilles tentes abîmées et usées ,dans les sinistres camps au désert infernal de Lahmada a Tindouf sous haute surveillance de la redou table securite militaire algérienne et les éléments de tortionnaires du polisario qui ont pris les pauvres populations a en otage . Des populations sahraouies marocaines , comme tout le monde sait ,qui avaient été conduites de force par l’armée algérienne et les mercenaires du polisario sur Tindouf sur ordre de Boukharoba a l’époque ,depuis le Sahara occidental marocain ,au moment même de la récupération de ces territoires par le Royaume du Maroc ,qui coïncidait alors avec le départ définitif du colonisateur espagnol de ces territoires sud marocains qui venaient juste d’être libérés par le peuple marocain de la marche verte . Des populations vulnérables et sinistrées déplacées de force vers Tindouf ou le régime boukharoba les a installées dans des conditions dramatiques inhumaines pour en faire de faux réfugiés pour tenter d'induire le monde en erreur ,autour d'un faux problème créé de toutes pièces par Boukharoba dit Boumediene par esprit hégémonisme pur autour du Sahara occidental marocain. Des familles entières déplacées pour les incarcérer dans la prison a ciel ouvert de Tindouf qui subissent depuis 1975 a ce jour ,un calvaire indescriptible de la part de leurs geôliers de la securite militaire algérienne présente en permanence sur les lieux durant plus de 4 décennies aujourd'hui,assistée des sbires assassins et tortionnaires du polisario ,qui maltraitent torturent incarcèrent dans les sinistres geôles du Rabouni tous ceux qui oseraient tenir tête aux dirigeants du polisario . Les chefs du polisario profitent pleinement de cette situation dégradante des populations séquestrées de Tindouf en exploitant a leur propre compte leur misère a travers les détournements monstres des aides humanitaires européennes destinées aux séquestrés de Tindouf et qui sont déviées fraudule usement depuis le port d' Oran vers le Mali et la Mauritanie pour les écouler a leur compte personnel ,en complicité active avec des généraux algériens trompés dans ce trafic monstre ,un trafic d'ailleurs dénoncé par le parlement européen suite a un rapport officiel ,accablant qui acc use franchement le polisario et les militaires algériens de s' adonner a ce trafic illicite durant trois décennies au moins,un rapport officiel en bonne et due forme qui est parvenu au parlement européen, établi par les services européens anti- fraude compétents avec preuves irréfu tables a l'appui. le polisario et les généraux algériens leurs complices ,se sont enrichis illicitement durant trois décennies sur le dos des pauvres populations malheure uses des camps de misère de Lahmada ,a travers ce trafic monstre d'aides humanitaires détournées fraudule usement a leur seul profit au détriment du bien être de milliers de séquestres affamés et qui sont tous atteint d’anémie grave causée par la malnutrition... Quarante trois années de complots incessants du régime algerien contre l' integrite territoriale du Royaume chérifien du Maroc,dans un faux conflit qui a coûté au régime algerien ou plutôt pour le malheureux peuple algerien pour seulement l'entretien du polisario plus de 600 milliards de dollars en quatre décennies et le Sahara marocain reste et demeure marocain pour l'eternite sous la protection vigilante ,effective et continue du brave peuple marocain après celle du tout puissant Allah... Les centaines de milliards de dollars algériens partis en fumée et dépensés inutilement pour le polisario au détriment du bien être jamais connu du pauvre et malheureux peuple Algérien ,qui peine toujours a se procurer une chkara de lait en poudre ou quelques patates alors que d'autres centaines de milliards de dollar également distribués par le régime algerien gracie usement a travers le monde ,pour acheter la conscience de tous les pourris de la planète-terre,dont certains régimes africains corrompus , institutions et médias pourris et j'en passe,le Sahara occidental marocain restera et demeurera toujours marocain et ce jusqu' a la fin du monde. Le régime algerien arrogant et intransigeant s’entête a vouloir toujours continuer aveuglement dans une voie qui ne mène nulle part et ref use de s' avouer vaincu dans un conflit que lui meme avait créé dans le but non avoué de disposer un jour d'une ouverture sur l’Atlantique pour désenclaver le territoire sud algerien,un projet diabolique mais utopique conçu par Boukharoba et qui était assassiné par la glorie use marche verte entreprise alors par les 350.000 marcheurs marocains sur initiative de SM le ROI Hassa II qui avait su et pu comment libérer les provinces marocaines de Sakia et Oued Dahad du colonisateur espagnol. La situation actuelle du polisario serait précaire ces derniers années,du fait de la crise économique désastre use qui s'est abattue sur l’Algérie qui n'arrangerait nullement les affaires du polisario durant cette période de vaches maigres en Algérie,une Algérie en faillite économique déclarée , qui peine a faire face même au versement des salaires des fonctionnaires de l’état selon Mr Ouyahya le 1er ministre pour le mois de novembre 2017 sans avoir recours a la planche a billets. Le polisario très affaibli politiquement avec le retour triomphal du Royaume du Maroc au sein de l' U.A d'une part et d'autre part les conséquences néfastes qu'il subit de plein fouet, suite a la crise économique grave et désastre use que traverse son protecteur régime algérien, sur le plan support financier c'est du flou,et ce serait le début de la fin de cette aventure polisarienne qui se termine par une mort lente dans une agonie combien terrible et pénible. Les polisariens dont Rakhis leur chef ,accusés de viol sur des pauvres et vulnérables femmes aux camps de Tindouf ,sont demandées a comparaître devant les tribunaux espagnols pour répondre des crimes commis,une occasion propice pour le régime algerien calculateur ,de se débarrasser de ces énergumènes de violeurs en les mettant a la disposition de la justice espagnole de façon intelligente et indirecte pour se débarrasser d'un fardeau combien lourd et encombrant politiquement et financièrement pour l’Algérie qui au retour et en fin de compte n 'a rien récolté de positif dans le soutien apporté au polisario durant quarante années successives ,qui a coûte la peau des fesses au régime harki,qu'échecs cuisants ,amertume et un énorme désespoir dans une aventure sordide et absurde qui n' a nullement abouti aux résultats escomptés a savoir disposer un jour d'une ouverture sur l’Atlantique a travers les territoires du Sahara marocain Quelle déception ! Comment justifier ,donc au peuple algerien ,s'il arrive a sortir un jour de son coma profond ou les harkis barbares l'ont plongé depuis la decennie noire des annees 90 ,les milliers de milliards de dollars dépensés ou "investis "dans une aventure sordide et sans lendemain autour du Sahara occidental marocain qui n'a rien apporté a l’Algérie en contre partie .

  7. عابر

    واذا انطلقت رسالة من مواطن صحراوي مغربي من العيون او الداخلة او بوجدور او اي مكان من الصحراء المغربية الى اي شخص كيف ما كانت جنسيته مواطن او مقيم في اي مكان من الجزائر. فهل الجزائر تنكر ذلك و ترفضه. بل تقبله شاءت ام ابت، سواء الرسالة مكتوب فيها الراسل  ( لم نسمع ابدا ان الجزائر رفضت اي بريد من المغرب  ) او لم يكتب. اذن فالجزائر تعترف بمغربية الصحراء، و حتى تلك الدول القليلة التي هي من حلف الجزائر تتوصل برسائل من الصحراء المغربية، اذا فهي تعترف بسيادة المغرب على صحرائه. و عندما يسافر اي شخص مغربي صحراوي الى الجزائر، لم ترفضه، بل تقبله بجواز سفره المغربي. فلا تستطع لا الجزائر و لا البوليزاريو تغيير هذا الواقع. من المعلوم ان الاتحاد الافريقي سبق له ان علق عضوية بعض الدول الافريقية التي انقلبت على الشرعية لتحكم بدون استحقاقات انتخابية. فلمذا لم ترفض عضوية المغرب بالاتحاد الافريقي. ببساطة انه دولة ذات سيادة و توجه ديموقراطي باستحقاقات انتخابية شفافة في جميع الاقاليم الصحراوية مثلها مثل جميع الاقاليم الشمالية. شكرا للاستاذ سمير على هذا التوضيح، لعل هؤلاء يهتدون الى الصواب. فالمغرب الكبير، و في هذا الوقت محتاج ان يتدارك التاخير و التخلف اذا ما امكن التفاهم و التعاون، لانه بالاقتصاد و كرامة الانسان المغاربي يمكن هدم الحدود و الوصول الى الوحدة و الهدف المنشود.

  8. le si cher ghali jojo la braguette le coureur de jupons le tombeur de ses dames atteintent de cecite est en solde derniere demarque si ses parrains ne trouvent pas de repreneur ils le cederaient a un dinar symbolique ou lui concocter histoire de s"en debarrasser un petit voyage en espagne ou l"attendent avec impatience les geoles et non les auberges espagnoles les portes grandes ouvertes le gringo de tindouf

  9. la delivrance et le coup de grace tout simplement et fuir l"enfer de tindouf ou ils se les ramolissent

  10. a force de jouer au guerillero il va finir totalemente loco le querido faute d"aller visiter son hacienda en espagne il est cloue dans sa tente a rabouni

  11. كان حقا ماتقول السيد سمير كرم on etouffe قال تعالى : {وَقُلْ لِعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنسَانِ عَدُوّاً مُبِيناً}  (53 ) ا

  12. Mohamed USA

    العسكر الجزاءري يعرف هده الحقيقة لهدا يتلدد في تعديب محتجزي لحمادة لكونهم مغاربة. اقول بعد عقد على الاكثر سيتعارك رفاق سوء بينهم وسيقتتلان كالهمج, هدا مصير المجرمين. تدكرووا كلامي البوليزاريوا سينتقم من الجزاءر و شعبه وببشاعة. فالبوليزاريوا ليس له ملة فلو كانوا مومنين لاصفحوا و اطلق صراح دويهم لزيارة و الرجوع للاهل, لاكن يعلمون ان جعوا لنيبقا لهم شيئ ليحكموه ولكي يغتنو عن طريق المساعدات. بالله عليكم من يعدب دويه واهله سيكون له عهد. الجزاءر ستتجرع سم اعمالها من من سلحتهم ودربتهم.

  13. صححراوي مغربي

    لو اطلقت البوليزاريو عنان حرية التنقل لذا سكان المخيمات لما بقي فوق ارض تندوف راسا واحدا. وعصابة البوليزاريو تعلم ذلك. لهاذا ثم حجزهم ومنعهم من التنقل. فهم الان سجناء في سجن كبير. وليعلموا انها مسالة وقت ليس الا. سوف يتحررون بقدرة قادر انشاء الله وسيعودون الى وطنهم الاصلي الذي هو المغرب الحبيب. عاش الملك وعاش المغرب وعشة المغاربة من طنجة الى لكويرة.

  14. عبدالله بركاش

    قضيةالصحراء الغربية المغربية حسم أمرها منذ 1975لما استرجعها المغرب من المستعمر الإسباني بمسيرة خضراء مباركة،لكن أطماع الجزائر للوصول الى المحيط الأطلسي وبتعاون مع القدافي خلقوا متاعب كبيرة للمغرب وذلك بتسخير مجموعة من الخونة المنافقون الصحراويين لتحقيق ذلك الهدف بحيث قدموا لهم الدعم المالي والعسكري و الديبلوماسي مما جعل المغرب مرهق ولول دعم الإخوان الخليجيين ودهاء المرحوم الحسن الثاني الذي إستطاع إقناع الآخرين بوقف إطلاق النار سنة 1991الذي به أقبر القضية في مقبرة الأمم المتحدة الى الأبد وشاركه في مراسيم الدفن أغبياء النظام الجزائري والخونة الصحراويين،ومنذ ذلك الوقت والمغرب اهتم ببناك دولة قوية على الصعيد العسكري والإقتصادي وزد على ذلك الشعب المغربي من طنجة الى الكويرة تبنى القضية وأصبحت لديه القضية الوطنية الأولى ولو اجتمع الإنس والجن على زعزعة المغرب في صحرائه ما استطاعوا الى ذلك سبيلا،إنتهى الكلام في هذه القضية،نحن مستعدون للتضحية بالغالي والنفيس من أجل الصحراء المغربية

  15. sahraoui

    حركة البوليساريو أنشأها مواطنون مغاربة. فأول قائد مؤسس لها هو الولي مصطفى السيد، الذي ولد عام 1948 ببئر لحلو شمال الصحراء المغربية، وكان يعيش مع عائلته في مدينة طانطان المغربية، ثم التحق بالتعليم الأصيل في مدينة تارودانت، وتابع دراسته الثانوية بالرباط، ثم التحق بجامعة محمد الخامس حيث حصل على الإجازة في الحقوق عام 1970. وقتل في عام 1976 في معركة عسكرية في موريتانيا. ما خليفته محمد عبد العزيز، فقد ولد هو أيضا في عام 1948 بمدينة مراكش وتابع دراسته الثانوية بنفس المدينة كما تابع دراسته الجامعية بمدينة الرباط إلى غاية 1975. حيث التحق بجبة البوليساريو وأصبح قائدا لها مدى الحياة.هؤلاء هم قادة البوليساريو الذين ولدوا في المغرب وترعرعوا فيه لا يمتون بصلة لما يسميه سجناء " الحرب الباردة" و أسرى الحسابات الاقليمية من جيراننا ب " الشعب الصحراوي"، فهم عبارة عن مغاربة منشقين ومعارضين إستفادوا من دعم الجزائر وليبيا لتكوين كيان وهمي.جبهة البوليساريو أنشئت عام 1973. أي أنها لم تكن موجودة أثناء الاحتلال الإسباني لكي تعتبر حركة تحرر وطني. وقد تم إنشاءها بعد أن عبرت إسبانيا صراحة عن نيتها في الانسحاب من الصحراء. ثم أن البوليساريو لم تنشأ في إقليم الصحراء وإنما نشأت على أرض الجزائر وبدعم من الحكومة الجزائرية والحكومة الليبية اللتان كانتا تمتلكان موارد مالية هائلة بفضل عواد البترول والغاز. وعلى العكس فإن المغرب مباشرة بعد استقلاله طالب إسبانيا باسترجاع الصحراء...غير أن إسبانيا قسمت المنطقة التي احتلتها إلى شطرين: شطر ستعيده إلى المغرب ويتضمن إفني وطرفاية عام 1969. وشطر فضلت عدم تسليمه بتواطؤ مرة أخرى مع الجزائر وليبيا. ومن الناحية الجغرافية والتاريخية والديموغرافية لا يمكن فصل إفني وطرفاية عن باقي الأقاليم الصحراوية.....

  16. rabie

    أن قضية الصحراء كانت في الأصل مسألة بين المغرب وأسبانيا بشأن إنهاء الاستعمار...وقد استرجع المغرب صحراءه عن طريق التفاوض والتوافق، حسب مسلسل عادي مع أسبانيا...باقي المنظمات الدولية كمنظمة الأمم المتحدة و دول عدم الانحياز و الجامعة العربية و منظمة المؤتمر الإسلامي و الاتحاد الأوروبي و الاتحاد الآسيوي رفضت بشكل قاطع التنكر للقانون الدولي، و التزمت بقرارات مجلس الأمن الدولي الداعية إلى إيجاد حل سياسي وتوافقي للنزاع العقيم حول الصحراء من خلال المفاوضات و الحوار.....كان المغرب يخضع لحماية قوتين استعماريتين، هما فرنسا والمغرب، وكان عليه أن يسترجع تدريجيا وعبر مراحل متعاقبة التراب الذي كان يقع تحت الحماية الأسبانية، ابتداء من منظفة الشمال وطنجة عام 1956، فطرفاية وطانطان عام 1958، ثم سيدي افني عام 1969، والصحراء عام 1975. كل ذلك كان يندرج في إطار الصيرورة التاريخية..... قضية الصحراء المغرب هو من أدخلها للأمم المتحدة مع ملف سيدي إفني 1966 ...قبل أن يكون أي وجود لما يسمى البولساريو ...والجزائر هي من حولت الملف من تصفية الإستعمار وإرجاع الصحراء للمغرب إلى تصفية إستمعار وإرجاع الصحراء لكيان وهمي تحت دريعة تقريرالمصيرلشعب فوق رؤوس الأصابع  ! ! !

  17. سعيد333

    قع نائب رئيس المجلس الشعبي الوطني في الجزائر  (البرلمان )، مطلع الأسبوع الجاري، وثيقة يدعو فيها النواب إلى تخصيص مبلغ مالي قدره 10 آلاف دينار من رواتبهم الشخصية لدعم «البوليساريو»، بهدف مساعدتها على تجاوز المحنة المالية التي تواجهها. ويبدو هذا الخبر، الذي تناقلته وسائل إعلام جزائرية، عاديا، لأن النظام الجزائري تخصص، منذ أكثر من 44 عاما، في دعم الجبهة وتحمل تكاليف احتضانها وتسليحها والدعاية لها على الصعيدين الإقليمي والدولي، وهي مهمة تطلبت ميزانية ضخمة من أموال الشعب الجزائري، فاقت، حسب بعض التقديرات، 500 مليار دولار على امتداد حوالي أربعة عقود. اللافت في هذه المبادرة الجزائرية، هو دعم «البوليساريو» من رواتب أعضاء البرلمان، وهي مبادرة تحمل في طياتها مجموعة من الرسائل المغلوطة والمسمومة. ففي ما يتعلق بالرسالة الموجهة إلى الشعب الجزائري، من خلال دعوة نوابه إلى التبرع من رواتبهم على «البوليساريو»، هي محاولة التستر على المبالغ الخيالية، التي يصرفها النظام الجزائري على الجبهة، والتي يذهب جزء منها إلى جيوب المستفيدين من إدامة نزاع الصحراء داخل الجزائر وخارجها، وفي ذلك محاولة يائسة لاستبلاد الشعب الجزائري، وجره إلى الاعتقاد بأن قضية دعم «البوليساريو» تعنيه ولا تعني النظام وحده، وأنها أصبحت قضية نوابه في البرلمان، وهي خطوة سافرة لإضفاء الشرعية الشعبية على تورط النظام في تمويل جبهة «البوليساريو» ورعايتها، وصرف ملايير الدولارات عليها، في الوقت الذي يعاني الجزائريون الفقر والبطالة، في بلد ينتج النفط والغاز ويصدرهما بلا توقف. وتعتبر هذه "الالتفاتة" الجزائرية محاولة لصرف نظر الشعب الجزائري عن أهم قضية يواجهها، وهي مسألة مستقبله الديمقراطي، وتخلصه من حكم شمولي دأب على استخدام الوجوه نفسها بأزياء وألوان سياسية مختلفة وخادعة، وفي وقت يشتد النقاش حول الانتخابات الرئاسية، واستعداد الجهة المتحكمة لإعادة ترشيح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، وهو في حالة عجز عن مواصلة الحكم. إن القيادة الجزائرية في ورطة، وترغب في أن تعمق المشكلة التي افتعلتها، عبر خلق عداوة بين الشعبين الشقيقين، وهو أمر لم يتحقق من قبل، ويصعب تحقيقه الآن أو مستقبلا لأن الشعب الجزائري لم يبع عقله لحكام قصر المرادية، الذين ينهبون كل إمكانيات البلاد لمعاكسة حقوق المغرب التاريخية والجغرافية في صحرائه، ولم يسقط أي مرة في فخهم شأنه شأن المغرب قمة وقاعدة، لأنه يتعامل مع كل المواقف بما تقتضيه من حزم وحكمة. أما الغاية الجزائرية على المستوى الإقليمي والدولي، من خلال انخراط أعضاء البرلمان في دعم ومساندة «البوليساريو»، فهي تعزيز الصورة المغلوطة التي تسوقها السلطات الجزائرية عن وضعية «البوليساريو» بأنها تحتاج إلى الدعم السياسي، وأنها أصبحت في حاجة إلى الدعم المالي، وهي رسالة يستجدي من خلالها النظام الجزائري العطف الإقليمي والدولي، خاصة بعد انكشاف حقيقة «البوليساريو»، من خلال مجموعة من التقارير الأمنية والسياسية، التي صدرت في دول غربية، تثبت بالحجة والدليل انخراط أعضاء الجبهة في علاقات لوجيستيكية مع تنظيمات إرهابية، وتورطها في الاتجار بالأسلحة والممنوعات، وتهريب البشر، وخطف الأجانب، وقمع سكان المخيمات، واستعمالهم كأصل تجاري للابتزاز، وتهديد أمن واستقرار المنطقة.

  18. ait baamran

    حرب إفني أو  (الحرب المنسية ) كما تسمى في إسبانيا  (الإسبانية: La guerre oubliee ) هي حرب أعلنها المغرب ضد الجيش الإسباني والفرنسي سنة 1957، بعد عام واحد من استقلال المغرب. وتم بموجبها استرجاع رأس جوبي  (طرفاية ) إلى المغرب.....حرب إفني أو  (الحرب المنسية ) كما تسمى في إسبانيا  (الإسبانية: La guerra olvidada ) هي حرب أعلنها المغرب ضد الجيش الإسباني والفرنسي سنة 1957، بعد عام واحد من استقلال المغرب. وتم بموجبها استرجاع رأس جوبي  (طرفاية ) إلى المغرب. أدت الهجمات إلى دخول الجيش المغربي  (جيش التحرير ) رسميا الحرب ضد إسبانيا وذلك ببدء تنظيم صفوف المقاومين وقيادتهم، علاقات المغرب المضطربة مع فرنسا أدت إلى دخول هذه الأخيرة إلى جانب إسبانيا في الحرب. رغم خسارة المغرب العسكرية إلا أنه نجح في استرجاع الجزء الشمالي من الإقليم  (الصحراء الإسبانية آنذاك ) والمسمى طرفاية أو Cap Juby، وقام سنة 1975 بالمسيرة الخضراء حيث انسحبت إسبانيا من مجموع الإقلي

  19. سعيد333

    مقاتلات من جبهة البوليساريو الجزائر  (CNN )-- رغم أن النزاع في ملف الصحراء الغربية يوجد رسميًا بين المملكة المغربية وجبهة البوليساريو، إلّا أن اسم الجزائر يحضر كذلك في هذا النزاع على المستوى الإعلامي. حضور يعود بالأساس إلى احتضان الجزائر لمخيّمات تندوف، مقر البوليساريو ودعمها المتواصل لهذه الجبهة، رغم تأكيد الجزائر ولو على الصعيد الرسمي أنها ليست طرفًا في النزاع. ولعل من وراء هذا الدعم الجزائري الذي تحظى به البوليساريو مواقف تاريخية تتعلق بالتوتر الذي طبع علاقات المغرب والجزائرمنذ السنوات الأولى لاستقلال الدولتين، وتباعدها على المستويين السياسي والعسكري، وكذا تضارب مصالح دولتي الاستعمار اسبانيا وفرنسا على اعتبار أن هذه المنطقة تعتبر من مناطق نفوذهما التقليدية. دعم لاعتبارات تاريخية أم تصفية حسابات؟ وضمن هذا الإطار، أرجع الدكتور "بوحنية قوي" أستاذ العلوم السياسية خلفيات الدعم إلى اعتبارات تاريخية فيرى انه مع مرور الوقت "أصبحت القضية الصحراوية جزء أساسي واحد من مسلمات السياسة الخارجية الجزائرية، على اعتبار أن قضية الصحراء الغربية مسألة تصفية استعمار وتراها الجزائر آخر المستعمرات الإفريقية". ولذلك "استطاعت الجزائر تجنيد دبلوماسيتها وفق رؤية خاصة، بحيث تم الاعتراف بقضية الصحراء الغربية من طرف دول الاتحاد الإفريقي وهو ما جعل المغرب يخرج من هذا التكتل الإفريقي"، يضيف بوحنية في حديثه لـ CNN بالعربية. وعلى خِلاف ما سبق ذكره، يقول الضابط الجزائري السابق، أنور مالك في حديثه لـ CNN بالعربية إن سبب هذا الدعم الجزائري لا يتعلق بما تعلنه الجزائر من "عدالة القضية" فقط، "بل لأنها  (الجزائر ) وجدت فرصة لتصفية حسابات قديمة ومتجددة مع المغرب، حيث إن له أطماع معروفة في الصحراء الجزائرية وأيضا توجد منافسة على الزعامة في المغرب العربي". ماذا تستفيد الجزائر من دعمها للبوليساريو؟ ولم يعد التقارب والتنسيق بين الجزائر والبوليساريو حبيس الكتمان، فقد أضحى ظاهرا للعلن، وما يعزز صحة هذا الطرح هو اجتماع رفيع المستوى برئاسة الوزير الأول الجزائري ورئيس وزراء الجمهورية التي تعلنها البوليساريو، المنتظم مؤخرا بالجزائر، بحضور القيادات الأمنية والعسكرية ووزراء الخارجية. وكان موضوع هذا الاجتماع التشاور حول المسائل الدبلوماسية والأمنية والإنسانية ذات الاهتمام المشترك، وفقا لبيان الوزارة الأولى. ومن هذا المنطلق، يرى مالك أن الجزائر تخسر الكثير من الثروات الطائلة لأجل جبهة البوليساريو على حساب الجزائريين، مستدركا كلامه قائلا: "لكن في الوقت نفسه كسبت إشغال المغرب في القضية الصحراوية عن أطماعه المعروفة فيما يسميها بالصحراء الشرقية". واستطرد مالك في هذا الشأن قائلا: "لو نقيس الأمور بمنطق الربح والخسارة، سنجد الجزائر تخسر الكثير والمغرب أيضا يخسر، ولكن بمنطق المبادئ فالشعب الصحراوي يظل يعاني في الداخلة  (مدينة بالصحراء الغربية ) ومخيمات تيندوف على حد سواء". ويضيف أنور مالك: "لكن تبقى الظروف الاقتصادية للمغرب أفضل بكثير على كل المستويات في حين ظروف الجزائر سيئة وأي تصعيد في الصحراء الغربية سيزيد من حجم الخسائر الجزائرية أكثر". ويناقضه في الرأي حول هذه المسألة، بوحنية، موضحا :"يخطئ من يتوقع أن الجزائر تنتظر مقابلًا من خلال دعمها للقضية الصحراوية"، مبررا كلامه بأن الرؤية الجزائرية ترى أن "الجزائر ليست طرفا في المشكلة وإنما مفتاح للحل وإذا كان اللاجئون الصحراويون هم في مخيمات تيندوف فوق التراب الجزائري فذلك يعود لاعتبارات جيوسياسية ترتبط بالجوار ليس إلا". البوليساريو جزء من شبكة الحلول الأمنية للجزائر ويرى الباحث في الشؤون الإفريقية والأمنية سيد أحمد أبصير في حديثه لـ CNN بالعربية أن رؤية الجزائر لمخرجات القضية الصحراوية هي بزاوية "أمنية معقدة"، فتأزم الأوضاع الأمنية –حسبه- هو "ما أضحى محرّكًا لأهم الملفات التي أضحت تحكم العلاقات الثنائية الجزائرية-الصحراوية دون إغفال المسائل السياسية معا". ويوضح أبصير نظرته قائلا: "التركيز أضحى على مسألة الإدارة الأمنية للحدود و تبادل المعلومات الاستخباراتية و كذا الحد من حالة التوتر المتصاعدة بين البوليساريو و المملكة المغربية"، معللّا كلامه بأن الجزائر تنظر إلى البوليساريو على أنه "فاعل لا يمكن التنازل عنه كونه جزء من شبكة الحلول الأمنية في المنطقة". تغطية ذات صلة انفصاليات يحملن أعلاما "صحراوية" في مطار مغربي تدافع في مؤتمر ياباني-إفريقي بسبب حضور البوليساريواعتقال البوليساريو لمغارية يخلق توترا بينها وبين الرباطالجزائر توّفر مخيمات صيفية لأطفال وشباب البوليساريو

  20. مغربي إبن الصحراء

    االمغرب في صحرائه وهو مستعد لكل التضحيات كما أكد الملك وهذا خطاب موجه لمن يعنيه الأمر والمغرب لن يقبل مجددا أن يُهاجم من أراض دولة جارة ، كل رصاصة تطلق سيرد بمثلها وأكثر دفاعا عن النفس والبادئ أظلم ، البعض أصبح يحترف الكدب ويدعي أن مسألة الصحراء المغربية هي قضية احتلال و تصفية الاستعمار مسجلة لدى الامم المتحدة علما بأن المغرب هو الذي سجل القضية في الأمم المتحدة إبان الإستعمار الإسباني سنة 1963 ، هل يعقل أن تدعوا قرارات الأمم المتحدة لحل تفاوضي يرضي الطرفين لوكان الأمر يتعلق بإستعمار ؟؟ لنفترض جدلا أنها كذالك ماإسم هذه الدولة التي إستعمرها المغرب علما أن إنفصالي البولساريو لم يظهروا للعلن إلا في منتصف السبعينيات ؟؟ العالم كله يعلم بأن البولساريو ليست إلا دمية وبيدق في يد عسكر الجزائر يستغله لإبتزاز المغرب والكل يعلم أن هذا الكيان السرطان لا يمثل الصحراويين المغاربة ، جل مؤسسيه ومعهم الآلاف من اللآجئين هربوا من جحيم تندوف والتحقوا ببلدهم المغرب ولم يبقى هناك إلى فئة قليلة منهم تنتظر الفرصة للإلتحاق بالمغرب أما بقية اللآجئين الذين جلبتهم الجزئر من دول الجوارفلا علاقة لهم أصلا بالصحراء المغربية وهو ما يفسر الرفض المتكرر للجزائر لإحصائهم كما تنادي به الأمم المتحدة ، المغرب يمد يده للجزائر في كل مناسبة للتعاون والوحدة لما فيه مصلحة الشعبين ولكن للأسف لا حياة لمن تنادي .

  21. الصحراء مغربية مند التاريخ ومن يحاول تزوير لحقائق فهو خاسر التاريخ لايزاور الاراضي مغربية ابا عن جد الجزائر تلعب بهاد لورقة كي لا يطلب المغرب حقوقه الشرعية في الصحراء الشرقية المغربية التي تبيض دهب لحكام قصر المرودية المغرب عزلكم ولان يوجد لكم دواء نهائي الحكم الداتي اولا واخيرا وفي الاخييرر الله يهدي حكام الجزائرا

  22. الجزائر دولة "فاشلة و "هشة ومتخلفة وونتائج ما عملته في ليبيا وتونس وسورية والا موريتانيا شاهد عليه تاريخ المرور الي الاطلسي سباب لي بني خرخور صدمة كبيرة والآن هم يعانون اقتصاديا وسياسي وعما قريب عسكريا الصحراء مغربية رغم انف الحاقدين

  23. بالتاكيد مغربي

    و هل سبق للجزائر ان مزقت او أعادت الرسائل المبعوثة من الصحراء المغربية إلى اهاليها في الجزائر... أقصد إلى اهاليها الجزائريين و ليس البوزبال... شكرا السيد سمير كرم أنت الشخصية و المحلل الوحيد الذي تكسبه الجزائر... و لكن وا اسفاه هذا يقلق حكام الجزائر لأنهم جهلاء و لا يرضون أن يكون بينهم عالم...

  24. الكاموني

    والله موضوع يدخل في عظام البوليساريو ويكسرها حتى تصبح رميما ، هذا الموضوع كافي لنستيقظ وعرف أن المغرب عليه أن ينوقف من كل معاملاته مع الأمم المتحدة فيما يخص المفاوضات ، أي مفاضات ؟ ومع من سيتفاوض ؟ لا مفاوضات مع الأشبح التي لا قرار لها ، بعد أن أكملت قراءة الموصوع جاءتني فكرة : لماذا لم يجتمع سفراء الدول الحليفة للجزائر إذا كانت ترى أن المغرب ظالم ومحتل للصحراء وتتفق على إضراب مدة سنة أو نصف سنة حنى يخرج المغرب من الصحراء المغربية ؟ حينما فكرت فيذلك وجدت أن هذه الدول والله أعلم لديها ملفات عن حقيقة النزاع ووجدت أنه نزاع تافه لا يستحق أن يخسر من أجله المغرب الذي له تاريخ 14 قرن في الماضي من أجل شردمة لا حقوق لها في الصحراء ...43 سنة والمغرب لم يتعرض لأي تهديد من أي دولة ولو حتى الجزائر ، التهديد الذي تسمعه هو من شردمة البوليزاريو إذن البوليزاريو لا يساوي شيء في نظر العالم بأسره لأن هذه القضية مجرد قضية مفتعلة

  25. Bencheikh

    ربما أنت زائرة جديدة لهذا الموقع ياهديل الاستاذ سمير كرم قاهر الشياتة ونظام الحركي اللص بالجزائر أذناب فرنسا لذلك صحيح فهو جزائري ولكن نظرته مغاربية موحدة وهو ضد ما يفرق شعوبها لذلك أدعوكي لسحب ماجاء في تدخلك

  26. ali

    السلام و الاحترام و التقدير للأستاذ الدكتور سمير كرم. ليس لأنني مغربي أعجبني و اقنعني المقال و لكن لحقيقته و واقعه. شكرا سيدي. اعطيني حقيقة و اقتلني.

  27. حمزه

    القرارات الامم المتحده والمحكمه العدل الاروبي يتفقان ان مهلكه صاحب الدجاجه تستمر في النهب الغير شرعي في مناطق محتله، ومن حق البولساريو ان يحمل السلاح ويحرر ارضه شبرا شبرا متل ما حررها من الاحتلال الاسباني . فا علا كانب المقال العياش ان يكتب علي سبته وميليليه والجزر الجعفريه حتي سكانها لا يريدون الرجوع الي مملكه جهنم

  28. شعب اللوبية والماقارون

    الفقاقير يغرقون ارتفاع الاسعار لمأكولات الفقاقير الاكثر استهلاكا يستهلكون اللوبيا و العدس و القهوى خخخخخخخخخخخخخخخخخخخ اين لافوكا والبيفتيك خخخخخ بلد الخرخور اكبر مستهلك للعدس و اللوبية خخخخخخخخخخخخخخخ https://www.youtube.com/watch?v=CyDwiFhcW7w

  29. بوعلام

    لماذا تنتظر البوليساريو أن يعترف العالم بسيادة المغرب على الصحراء المغربية ؟قبل طرح هذا السؤال كان الاجدر ان تطرحوا السؤال التالي اين كان المخرب سنوات الاحتلال الاسباني للصحراء......

  30. Mohamed Sahraoui

    En tant que marocains fiers et fidèles a leur marocanite sacrée ,on se permet de dire ,loin de vouloir donner de leçon a qui que ce soit,que le Royaume du Maroc a la chance d'avoir un brave peuple courageux et uni , homogène déterminé et décidé ,celui de la glorie use marche verte ,ce Maroc ne pourrait compter que sur lui même et sur ses propres moyens de défense dans la lutte légitime qu'il livre depuis 1975 a ce jour ,contre les malheureux prédateurs affamés et prétentieux harki algériens et leurs complices d'alliés ,des harki qui sont hantés nuit et jour par un rêve cauchemardesque et utopique durant quatre décennies entières ,celui d'une ouverture sur l'Atlantique pour désenclaver le vaste territoire sud algerien ,qui regorge de gisements de fer importants a exploiter a moindre coût ,si l'exportation du minerai est faite a travers un port éventuel ,qui serait le cas échéant ,construit sur la cote l’atlantique, plutôt que d’utiliser le port d'Oran ,loin de plusieurs centaines de kms. Un régime harki mauvais calculateur ,qui vise durant 40 années successives et sans succès, a tenter d'amputer le Maroc de ses provinces sud de Sakia et Oued Dahab moyennant des centaines et centaines de milliards de dollar dépensés inutilement d'ailleurs pour corrompre et acheter la conscience tous les pourris et corrompus que compte la planète terre ,dans le but de créer un micro-etat fictif pour un soi-disant "peuple sahraoui" de 60 mille individus ,pure création algérienne, qui sont d'ailleurs marocains a part entière historiquement depuis la nuit des temps. le Maroc ,de l'avis des marocains avisés ,ne devrait jamais compter entierement sur aucun état arabe,africain ou même occidental  (y compris USA la France et autre )dans la lutte légitime que le peuple marocain livre avec force pour la sauvegarde de ses provinces sahariennes libérées par le brave peuple du colonisateur espagnol en 1975,car en politique il n' y a jamais de sentiments ,ce sont plutôt les intérêts qui priment ,ce qui rend l'attitude des uns et des autres a géométrie variable ,selon les intérêts du moment. Les amis d'aujourd'hui pourraient se transformer en ennemis de demain en politique. Seul le brave peuple marocain et sa puissante armée ,après Allah le tout puissant ,seraient les garants sans faille ,capables de prémunir les provinces du sud marocains des dangers d'amputation ,des projets diaboliques qui se trameraient dans le secret quelque part dans le monde ,par des forces du mal ,qui agissent toujours dans l'ombre et qui viseraient a diviser en micro-etats faibles et vulnérables ,tous les pays arabes sans exception aucune dont ceux du Maghreb. Les vaillants dirigeants du royaume du Maroc ,se devraient par conséquent de l'avis des marocains avisés, d’être vigilants et ils le sont sans doute,pour se tenir prêts a toute éventualité, en mobilisant a temps et de façon générale le peuple entier pour la défense de l’intégrité territoriale du pays par les armes, et a cet effet, le service militaire devrait être rétabli et vite pour préparer les centaines de milliers jeunes a l'initiation du maniement des armes entre autres. Le Sahara est marocain ,il l'a toujours été historiquement et il doit le rester pour toujours ,quelque soit le prix fort a y consacrer par le peuple marocain prêt a toutes sortes de sacrifices ,qui pourrait défendre ses provinces en se vietnamisant même si cela s’avère nécessaire et indispensable...

  31. ربيع

    ألا تكفون عن النباح يا جواسيس المخزن المناجيس أنتم تنبحون ليل نهار عن الصحراء الغربية وكل صبيحة وعشية ،وكامل النهار ـ، وجيش المهلكة منهار متى تهتمون بأنفسكم وتبكون على انهيار مهلكم وتتركون الصحراء لأهلها ولا تفكروا في نهب ثرواتها؟

  32. مغاربي حر

    هناك في الجزائر الشقيقة نوعان من الصحافيين: صحافيون نزها ء همهم ألأول و الأخير هو البحث عن الحقيقة و الجهر بها مهما كانت مرة، و خير من يمثل هذه الفئة هو الصحفي المقتدر سمير كرم، و صحافيون شياتة اختاروا أسلوب الكذب و التضليل خدمة لنظام فاشي هجين ينهب خيرات الشعب و يبحث عن مرتزقة يلمعون صورته الملطخة بدماء ابناء الوطن المغلوب على أمرهم، و يمثل هذه الفئة أشخاص اعتادوا الاطلالة على المواطنين من خلال شاشات القنوات التلفزية الجزائرية أو ما سماها الأستاذ سمير في مقال سابق بقنوات الصرف الصحي. ذلك أن من يتابع القنوات الجزائرية لا بد و أن يصاب بالصدمة من هول الأكاذيب و المغالطات التي يروج لها, ضد المغرب, صحافيون و ضيوف اختاروا طريق الارتزاق و بيع الضمائر. كل شيء مباح ضد المغرب في تدخلات هؤلاء المرتزقة, بدءا بتوزيع عبارات السب و الشتم يمينا و شمالا, واستمرارا, والى ما لا نهاية, في تلفيق التهم بالمجان من اتجار في المخدرات و تشجيع السياحة الجنسية الخ... اما عن الوحدة الترابية للمملكة المغربية فحدث و لا حرج. و هناك ضيوف, بسبب كرههم و حقدهم الشديدين على كل ما تفوح منه رائحة المغرب, أصبحوا نجوم هذه القنوات بامتياز لأن النظام وجد فيهم ضالته, وأخص بالذكر لا الحصر بولحية, بوكطاية, مخلوف,و غيرهم ممن غابت عني أسماؤهم. و حتى في الخارج قام النظام الفاشي باناطة هذه المهمة لمرتزقة من نفس الطينة مقيمين خارج البلد و على رأسهم المدعوان خوليف و بنخروفة. يحضر كل شيء في تحاليل هؤلاء المرتزقة إلا المهنية و الموضوعية اللتين يتم تغييبهما عمدا. و سأسوق في هذا الاطار فقط مثالا واحدا لتوضيح مستوى النذالة الذي وصل اليه هؤلاء. في برنامج حواري منشور على اليوتوب بثته قناة المانية بالعربية فجر المدعو خوليف كل الأحقاد التي يكنها للمغرب وكال له شتائم ما انزل الله بها من سلطان . و هذا ليس غريبا على هذا الكلب المسعور الذي سخره النظام الفاشي لهذه المهمة القذرة فهو عود المشاهدين على ضياع وقتهم في سماع طرهاته و تخاريفه. لكن, المثير للغرابة هو استمراره في استحمار و استغباء الشعب الجزائري الشقيق حينما قال أن غلق الحدود البرية بين الجزائر و المغرب هو حماية المواطن الجزائري من استهلاك المخدرات المهربة من المغرب حسب زعمه. و الله يلعن اللي ما يحشم. اذا كان هذا الكلب حريصا على مصلحة المواطن الجزائري, لماذا يبلع لسانه حينما يتعلق الأمر بسرقة ثروات و خيرات الشعب الجزائري من طرف عصابة مشكلة من جنرالات الجيش و باقي المسؤولين الكبار من وزراء و غيرهم ؟. لماذا لم يحرك ذلك وطنيته و يطلق العنان للسانه الطويل اذا كان فعلا شجاعا و مواطنا صالحا و يتكلم عن الألف مليار التي سرقت فقط في عهد بوتفليقة و التي هي اليوم حديث الساعة في الجزائر, ذون الحديث عن آلاف المليارات من الدولارات التي صرفت على الجبهة الانفصالية "البوليزاريو" على امتداد الأربعين سنة الماضية؟ ولماذا لم يعلن موقفه من المطالب المشروعة للجزائريين في أن يكون لهم رئيس شاب منتخب يشرفهم و يمثلهم أمام شعوب العالم و كذا في الحصول على حقوقهم في التمتع بالحرية و العيش الكريم؟. و ما يسري على هذا المحلل المزور يسري على أشباه الصحافيين و المحللين الذين اختاروا العيش على الارتزاق متنكرين لقيم النزاهة و الموضوعية. مع كامل الأسف, ففي الوقت الذي كان مفروضا على الصحافة الجزائرية بشتى أشكالها أن تؤدي المهام النبيلة المنوطة بها كسلطة رابعة يحسب لها النظام ألف حساب, هاهي هذه الصحافة تتحول لمجرد أداة في يد النظام لتخويف الشعب و حجب الحقيقة عنه و صرف أنظاره عن الوضع الكارثي الذي تعيشه البلاد. في المقابل, لا بد أن ننوه بالمجهود الكبير الذي يقوم به الأستاذ سمير كرم من أجل فضح فساد العصابة الحاكمة في الجزائر و اغتصابها لسلطة الشعب. لقد تتبعت دائما و بكثير من الاهتمام كل مقالات الأستاذ، و خاصة تلك المتعلقة بقضية الصحراء التي افتعلها النظام الجزائري نكاية بالمغرب على خلفية حرب الرمال و بحثا عن عدو افتراضي دائم يحرف به أنظار الشعب عن المشاكل الحقيقية التي يعيشها. لكن، حبذا لو أن الأستاذ كتب مقالا عن جذور نشأة البولزاريو في بداية سبعينات القرن الماضي، لأن المواطن الجزائري الذي ولد بعد استقلال الجزائر لا يعرف إلا الرواية الرسمية التي يقدمها له شياتة النظام الفاشي. فلقد سبق للصحفي المغربي المنحدر من الصحراء، الراحل محمد باهي، أن كتب, في بداية تسعينات القرن الماضي، في حلقات بجريدة الاتحاد الاشتراكي،صفحة رسالة باريس، مقالا مطولا تحت عنوان "القصة الكاملة لنشأة الوليزاريو".تطرق هذا الكاتب الرائع الذي كلما قرأت لسمير كرم كلما تذكرته لوجود شبه كبير بينهما في غنى المعلومات و غزارة مداد القلم, تطرق الى الكيفية التي انتهى بها الأمر بطلبة صحراويين يساريين بجامعة محمد الخامس بالرباط من وحدويين يطالبون بتسريع عودة الصحراء الى الوطن الأم الى مجرد دمية يحركها النظام الجزائري لخدمة أجندته و كيف تمت تصفية مؤسس البوليزاريو من طرف هذا النظام بعد أن أصبح على علم بالنوايا الحقيقية لذات النظام .أتمنى يعود الأستاذ سمير، في أحد مقالاته القادمة، لهذه القصة , حتى يتمكن الأشقاء الجزائريون من معرفة حقيقة قضية الصحراء المفتعل ا

  33. عبدالكريم بوشيخي

    نعم اتفق مع استاذنا الجليل السيد سمير كرم في تحليله المسهب ان العالم كله يعترف للمغرب بصحرائه و اضيف الى ذالك الاستقبالات الرسمية و الشعبية المنقطعة النظير فوق البساط الاحمر التي يستقبل بها جلالة الملك محمد السادس و هو يزور دول العالم عندما تطا قدماه ارضية المطارات ثم الشوارع الرئيسية الى القصور الرئاسية او الملكية كلها تعني الاعتراف الرسمي و الشعبي بالمغرب من طنجة الى لكويرة اضافة الى الاتفاقيات و المعاهدات التي يبرمها مع قادة تلك الدول و يتم التوقيع عليها و تشهد على ان المغرب دولة ذات سيادة بخريطته الرسمية و هناك موقف اخر اتخذته دول الخليج العربي جهرا في احدى قممها حينما اكدت على ان الصحراء هي ارض مغربية غير قابلة للتقسيم فالنظام الجزائري حاول خلق كيان من العدم لم يقتنع به احد سوى بعض الدويلات التي تعد على رؤوس الاصابع اما بجهلها لحقيقة النزاع او حصلت على اموال الشعب الجزائري من ضرع سوناطراك او تعمدت محابات النظام الجزائري نظرا لتشابه الانظمة اقول هو نزاع جيوستراتيجي حاول النظام الجزائري من خلاله خلق كيان مفبرك وهمي لا وجود له حينما احتضن مجموعة من الطلبة المغاربة الذين لا يتعدى اكبرهم عمرا سن 23 و تصوروا معي كيف يكون مصير هذا الكيان المفبرك مع شباب من هذا النوع بحكم صغر سنهم حيث استطاع القذافي و بومدين التاثير فيهم و ايهامهم انهم يقودون حركة وطنية لتحرير شعبهم المحتل نكاية في المرحوم الحسن الثاني عدوهم التقليدي في تناقض تام مع ما هو متعارف به عند كل حركات التحرير حيث الشرط الاساسي الانتماء للوطن و الشعب المفترض لكن في حالة البوليساريو انهم مغاربة اقحاح ابا عن جد من اباء كلهم عسكريون خدموا الراية المغربية او مقاومون ضد الاستعمار الفرنسي و الاسباني من اجل وحدة بلدهم و بمدارسه و جامعاته حصلوا على تعليم جيد و بمنحة دراسية وفرتها لهم الدولة المغربية كباقي المواطنين المغاربة و فجاة اصبحوا غير مغاربة ينتمون زورا الى شعب وهمي و دولة وهمية لا يملكون فيها و لو شبرا واحدا بوثيقة رسمية تثبت ذالك بل ارشيف هوياتهم كلها موجودة في سجلات الحالة المدنية بمدن طانطان و كلميم و مراكش و اسا و اتمنى من الدولة المغربية ان تبحث في ذالك الارشيف لاستخراج الوثائق التي تثبت انتماءهم للمغرب و التاكيد على انهم سوى زمرة من الانفصاليين الذين لعبت على عقولهم الصغيرة مخابرات القذافي و بومدين او يثبتون العكس ان كانت لهم دلائل و انا اقصد المجموعة التي اسست البوليساريو اما المسالة الاهم التي تكشف للعالم ان هذا الكيان المفبرك هي الاعتراف به من طرف بعض الدول القليلة التي بلغ اقصاها 70 دولة من مجموع 194 دولة اي حوالي الثلث في زمن الحرب الباردة بين المعسكرين الغربي و الشرقي ثم سحب الاعتراف منه بعد التاكد من وهم كيان السراب و هذه الحالة الغريبة لم نشاهد مثيلا لها في العالم لم نسمع ان دولة ما سحبت اعترافها من منظمة التحرير الفلسطينية او من الثورة الجزائرية او في الهند الصينية كانت الامور واضحة شعوب حقيقية تناضل من اجل حريتها لذالك حصلت على الاعتراف العالمي اما دولة السراب في تندوف بدا يتقلص العدد من الدول القليلة اصلا التي كانت تعترف بها الى ان اصبحت لا تتعدى 30 دولة معظم شعوبها تحكمها انظمة استبدادية بالرغم من مئات الملايير من الدولارات التي خصصها النظام الجزائري لهذا الكيان العجيب حتى يقف على رجليه لكنه لم يعرف ان لقيطه ولد مشلولا من رحم امه.

  34. عبدالله المغربي

    كل الدوال العظمى تعرف الحقيقة خاصة فرنسا العظمى الصديقة ولكن تركوا الأمر الواقع على حالو حتى يستنزف العسكر الحركي كبرانات فرنسا الدين لا يفقهون في السياسية قلت تركوه حتى الضربة القاضية والمؤلمة الدي يتبجح بالقوة الإقليمية وهده الكليمة لاتحبها الدوال المصيترة على العالم

  35. المرابط الحريزي

    4-0 و 3-1 و 0-0 و 2-0 و 3-1 ثم 4-0 . والحمد لله كل مرة كانت النتيجة ربعة لزيرو تصادق ذلك تواجد سمو الأمير ولي العهد مولاي الحسن . بركة العلويين رافعة شأن المغرب في كل شيئ . أحسن تنظيم لكأس إفريقيا في التاريخ . أكثر عدد الجماهير أحسن الملاعب أحسن أرضية الملاعب في التاريخ . ماعمر العالم ماشاف إفريقيا بهذا المستوى والحمد لله والشكر لله . برافو المغرب برافو اللاعب المغربي المحلي هاكا نبغيوْك تكون . برافو برافو برافو . اللاعب الجزائري المحلي يتمنى يحلم يتشوق لو يكون مستوى التسيير الكروي في الجزائر مثل المغرب . يحشم حتى يحلم بالمقارنة مع المغرب . العقود تنهال على لاعبي المنتخب المحليين إخوة رضى الهجهوج لاعب إتحاد العاصمة . برافو الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم . هذا ما يحققه الأحرار . هذا ما حارب من أجله جيش التحرير المغربي . هذا ما يريده الشعب المغربي من الصحراء الى البوغاز. والعقبى للصحراء الشرقية المغربية نشاع الله حتى هي ترجع لحضيرة الوطن باش تعيش المجد في الحاضر والمستقبل مثل باقي جهات الوطن . المملكة المغربية زاهية ههههههه . شكون حنا؟ حنا المغاربة لا نحلم فقط، بل نخطط وننفذ بعد أن نحلم . حنا من يوحد الصف من أجل فعل الخير وليس الشر . الله يلعن النظام الخرائري ولي يتبعو . الله يتبعكم البلاء يا تبعة النظام الخرائري كلكم . قولو آمين . لي توحش شي سلخة يكفي أن يتقدم لأرضية الملعب. ربعة لزيرو 4 يونيو 2011 . أسامة السعيدي الريفي و البيضة أظن المدافع ديالكم مازال عاقل عليها . هدف بالبيض، هادي ماكاتنساش في التاريخ . براوف المغرب

  36. سعيد333

    يا بوعلام انت كلب قصر مورادية ليكن في علمك ان المغرب كان محتل من طرف فرنسا واسبانيا وانتم يا لوجوه لويل فرنسا ياكلب كانت تحتل مناطق الشرقية والغربية اما اسبانيا يا بهيمة العسكر الجزائري كانت تحتل الجنوب والشمال المغرب كان يقاوم المحتلين معا زائد انتم المغرب الدي كان يزودكم بالاسلحة يا وجوه ويل لمادا فاوضت اسبانيا المغرب بدل بولزبالة ادا كانت ان الصحراء المغربية ليست المغربية لمادا العالم ولامم المتحدة والمجلس الامن لم يتدخل عسكريا لحل هاد المشكل الدي داما 44سنة كما فعلو عندما احتل العراق الكويت ولمادا تقبلون الجواز المغربي في المطاراتكم بما انني اسكن في مدينة العيون في الامن والامان

  37. سارة

    كل الاحترام والتقدير للسيد سمير كرم شخصية فذة مثقفة واعية انك فعلا على خلق -شكرا جزيلا

  38. KHOU MAATI

    merci monsieur karame vous ne cessez jamais de me faciner pare votre facon d analyser les choses j ajoute une seule chose c est que les dirigants algerien il ne sont fais que contradier le maroc ils sont comme ca on y peut rien contre ces racailes

  39. quel polisario il n"ya ni polisario ni sidi zekri il n"ya que l"algerie ennemie juree du maroc depuis des lustres et pour cela il faut appeler un chat un chat le Maroc doit se mefier de ce pays l"eviter et l"ignorer totalement abondonnerr d"aborder des sujets tels que la reouverture des frontiere et l"UMA des bla bla creux et steriles des sujets foireux a emmerdes dont il n"a pas besoin ce erait dommage qu"ils s"encombre de telles futilites alors qu"il est sur la bonne voie dans ce bas monde il vaut mieux faire son petit bonhomme de chemin seul tranquillement que d"etre mal accompagne

  40. كوايري مغربي حر

    كل من يريد شي ربعة يتقدم التيران موجود والحمد لله. المغرب كله ملاعب كرة القدم معشوشبة من الطراز العالي. الصحراء مغربية أحب من أحب وكره من كره. كأس افريقيا المحلية مغربية عن جدارة واستحقاق. ولا لا لا لا لا لا لا لاي شراكة مع اتحاد كرة القدم الجزائري مادام يستمر النظام الديكتاتوري الجزائري الحالي. ضروري ضروري تغيير كل النظام العسكري الديكتاتوري الجزائري الحالي. لا تحلمو حتى بمسح احذية منتخبات الكرة في كأس العالم. 82 كانت حالة استثنائية تبعتها فترة الواقع الصادم والتي هي العشرية السوداء. من بعد 82 جاءت 91 لان الشعب مسكين مظلوم وكلن النظام ولد الحرام ظالم. عاش المغرب والموت للنظام الجزائري - شكرا على النشر

  41. le polisario n"est qu"une appendice de l"algerie sa queue pour les intimes elle l"agite pour se ventiler et faire baisser sa temperature lors de ses bouffees de chaleur donc il n"ya pas lieu de s"inquieter et appeler un toubib a son chevet c"est frequent chez la voisine tant qu"il ne lui viendrait pas a l"idee de provoquer l"ire de son voisin de l"ouest elle qui ne connait pas ses limites ni mettre un frein a ses caprices et la ce serait une autre paire de manches depuis le temps qu"elle lui souffle dans les narines il est excede et ca peut tourner a l"aigre

  42. maitre Karam et un chirugien du verbe il taille dans la masse et qui ne se soucie guere de tourner la plume avec doigte dans la plaie de certains de ses patients peu raisonnables et qui n"excellent que dans l"exces histoire de les rappeler a l"ordre et les ramener a la raison sachant qu"il vaut mieux prevenir que guerir mais helas certaines creatures sont peu sensibles aux sages conseils et le billard est leur dernier recours

  43. يا كنزة بوليساريو والجزائر حملو السلاح علي المغرب لكن فركعنا قبحة امكم في حرب امكالى الاولي كة أمغالا الأولى وقعت في أواخر يناير 1976 بين القوات المسلحة الملكية المغربية من جهة وثلاثة ألوية من الجيش الجزائري وعناصر من البوليساريو على ثلاث جبهات  (أمغالا، المحبس والتفاريتي ). إذا كانت حرب الرمال قد أظهرت الدروس الواجب استخلاصها من عثرات النشأة، فإن حرب أمغالا قادت إلى استخلاص الدروس من عثرات الثقة المبالغ فيها نحو الجزائر، خاصة وأن أمغالا تبعد عن الحدود الجزائرية بحوالي 380 كيلومترا. إذا كانت الحرب تقود ميكانيكيا إلى الدمار والقتل، فإن من مميزات حرب الرمال التي خاضتها القوات المسلحة الملكية ضد الجيش الوطني الجزائري عام 1963 وحرب أمغالا عام 1976، أنهما سمحتا للمغرب بصورة خاصة بتقويم أداء مؤسسته العسكرية بما يتلاءم ودورها في أن يبقى المغرب متربعا على عرش القوى الإقليمية بالمنطقة، خاصة وأن هاتين المعركتين  (حرب الرمال وحرب أمغالا ) هما المناسبتان اللتان تواجها فيهما الجيش المغربي مع خصمه الجزائري مباشرة، وتعرضت فيها الجزائر إلى نكسة صعب على الجيش الجزائري نسيانها - حسب المراقبين - بسبب خسارته الميدانية في الحرب الأولى وفي الحرب الثانية، وهي الخسارة التي لم يشفع فيها لا الدعم القوي الممنوح للجزائر من طرف الحلف الاشتراكي ومصر الناصرية عام 1963، ولا الأموال المتدفقة من تسويق الغاز والنفط عام 1976. في هذه الحرب التي شاركت فيها أربع دول هي: المغرب والجزائر وموريتانيا وليبيا، بالإضافة الى انفصالي البوليساريو. وإذا كانت مساهمة ليبيا قد انحصرت فقط في مد مقاتلي البروليساريو بالسلاح والعتاد، فإن الأطراف الأخرى شاركت بجيوشها النظامية بالنسبة للدول وبمقاتليها بالنسبة لجبهة البوليساريو. وكادت هذه الحرب أن تؤدي الى اندلاع حرب أكبر بين المغرب والجزائر عندما شاركت قوات جزائرية في معركة امكالة الأولى، والتي انتهت بأسر نحو 500 من أفراد الجيش الوطني الشعبي الجزائري، ومنذ تلك المعركة التي جرت عام 1976 لم تزج الجزائر بجيشها في المعارك الميدانية، وظلت تدعم باللوجستيك والسلاح والدخيرة والعتاد مقاتلي البوليساريو. أما موريتانيا فقد أدى انسحابها من إقليم واد الذهب عام 1979 الى إنهاء حربها مع البوليساريو. خلال 16 من المعارك الطاحنة بين القوات الملكية المسلحة المغربية وانفصالي بوليساريو سقط المئات من الضحايا من الجانبين، وأصيب المئات الآخرين بجروح، كما أسر المئات لدى الجانبين. وخلال فترة الحرب كان عدد مقاتلي البوليساريو يقدرون ما بين 30 و40 ألف مقاتل، بينما كانت تشير التقديرات الى أن عدد القوات المغربية من جميع الأسلحة بلغت 150 ألف رجل ما زال معظمها يرابط في المواقع الأمامية على الجدار الأمني الذي يعبر الصحراء المغربية على طول 2500 كيلومتر.

  44. حسب الرواية الجزائرية فإن الجيش المغربي نصب كمينا وهاجم القوات الجزائرية التي كانت تنقل معونات من الدواء والأكل للصحراويين المحاصرين من طرف القوات المغربية.[4] النتائج في اليوم التالي للهجوم، أرسل الرئيس الجزائري هواري بومدين رسائل إلى رؤساء الدول في جميع أنحاء العالم. ، حيث قال "إن الجزائر مع حق تقرير المصير لإخوانهم وجيرانهم من الصحراء الغربية، الذي واجهوا ما وصلت إلى درجة الإبادة الجماعية" .فبالنسبة للدول الاشتراكية تحدث عن النفوذ الامبريالي المغربي في المنطقة وبالنسبة لدول الغرب تحدث عن ضرورة تنظيم استفتاء لتقرير مصير الصحراء،في الأخير تم التوصل إلى هدنة بين المغرب والجزائر بوساطة مصر وتونس والجامعة العربية. في 15 فبراير 1976 الجزائر أرسلت وحدات من القوات الخاصة الجزائرية  (كوموندوس ) للهجوم ليلا على كتيبة مغربية متمركزة في ضواحي أمغالا وتم تدميرها بالكامل وأسر 250 فرد وهو ما سمى بمعركة أمغالا الثاني

  45. سعيد333

    اسمعي الدليل من طرف العسكري مصري كان اسيرا في المغرب في حرب الرمال جاء ليساعدكم في حرب ضد المغرب من بعد دالك اصبح رءبس مصر وهو محمد حسني المبار ك اسمعي مادا يقول عن الحرب الدي جرت بين المغرب والجزائر وبوليساريو https://youtu.be/PqGDZ6wpTXs https://youtu.be/Q2BmO1Vs4m0 https://youtu.be/j_lJ02NzB9U حكرونا حكرونا

  46. المعطي ولد باباه

    هناك أخبار مصادرها بنوك بجنوب القارة وشمال فيديرالية قوة عظمى، تفيد بان الجزائر في هذه اللحظة بالذات تتخلى عن البوزبال كليا. وهذا راجع أساسا إلي تقلص مداخيل الجزائر الصافية من مبيعات الغاز البترول والمعادن، حيث أن عدد أفزاد عائلات السلطة الوطنية ارتفع بأعداد كثيرة خلال سنوات البحبوحة الأخيرة، وهم تعودو على أسلوب حياة الأثرياء. فهناك منهم من يطعم كلبه Chihuahua فقط أحسن المأكولات التي قد تصل تكلفتها إلي مليون دينار يوميا. هذا الطلاق بين حكام الجزائر والبوزبال سيعطي لافراد وعائلات السلطة الجزائرية بضعة سنوات للاستمرار في العيش في رفاهية. إنهم يستحقون ذلك اضافة الى ذلك فالشعب الجزائري يبدو انه لا يمتنع. يحيى النظام ويموت الشعب

  47. ils vous faut toujours quelqu'un derrière qui se cacher pendant 42 ans c'est le Polisario et demain ce sera qui votre jeu on l'a compris depuis longtemps

  48. عابر

    يا بوعلام الجواب بسيط. كانت هناك مقاومة. تلك التي انضمت للجيش المغربي. و من بينها المرحوم الشيخ الخليلي محمد البشير، الذي كان قائدا برتبة مساعد و احتفظ بذلك في الجيش المغربي حتى احيل على التقاعد، و بقي، عكس ابنه الخائن المقبور مع المساخيط المغضوب عليهم، خارج مقابر المسلمين في الخلاء بجوار الشياطين، ليصبح واليا رمزا للكفار الملحدين الذي دفن بسنة ماركس و لنين، بقي الشيخ وفيا لمبادئ جيش التحرير المغربي مواطنا مخلصا لبلده، و ليس خائنا كابنه يخدم مطامع النظام الجزائري، التوسع في الارث الاستعماري بحيل تقرير المصير الذي يفرضه الانجليز بجبل طارق و اسبانيا بسبتة و مليلية بتزوير الهوية للجغرافية البشرية ،ضد الشرعية و السيادة الوحدوية التاريخية لشعوب. فلما شعر المغرب انقلاب جنيرالات الجزائر على شرعية المجاهدين و طعنهم المغرب من الظهر، و مؤامراتهم الانتهازية مع الطاغية الكوديو افرانكو قرر المغرب اللجوء الى الامم المتحدة و القضاء الدولي. فكان المغرب هو الاول من طالب و قام بتسجيل الاقليم بلجنة الاستعمار ، ليدعي افرانكو ان الصحراء كانت خلاء،لتحكم المحكمة الدولية ان للاقليم روابط قانونيةشرعية مع المغرب و سلاطينه. فلما تجادل الشرعية المغربية في الصحراء وانت تجهل ان الشعب اطوارق كاخوانهم من القبائل بالصحراء لهم امتداد في الجغرافية البشرية و امجاد الحضارة المغربية في الاثار و التاريخ و الاصول المغربية العريقة فلا تستغرب انهم لا زالوا الى من المكون الدفاعي المغربي. و ليس ما ورثه حركي كابرانات الجزائر و ما يشترونه بجبن و انتهازية بفتات النفط و الغاز من خونة و مرتزقة.

الجزائر تايمز فيسبوك