سر تكشفه الـ CIA عن هتلر.. عاش 10 سنوات بعد موته الموثق رسميا

IMG_87461-1300x866

نشرت وكالة الاستخبارات المركزية (CIA) على موقعها الإلكتروني وثيقة تفيد بأن الزعيم النازي أدولف هتلر كان على قيد الحياة في العام 1955، أي بعد عشر سنوات من موته الموثق رسميا.

وجاء في تقرير بعثه مدير شبكة الاستخبارات الأمريكية في العاصمة الكولومبية كاراكاس لمشرف له، في أكتوبر 1955، أن العميل الذي رمزه CIMELODY-3 عرف، قبل أيام، من فيليب سيتروين، وهو ضابط سابق في قوات النخبة الألمانية، أن هتلر لا يزال على قيد الحياة. واعتبر سيتروين في حديثه مع العميل أن الدول المتحالفة لم يعد ممكنا لها ملاحقة هتلر قضائيا بارتكابه جرائم حرب، بسبب مرور عشر سنوات على انتهاء الحرب العالمية الثانية.

ويقول كيرت ميلز، كاتب مقالة نشرتها صحيفة The National Interest الأمريكية وتناولت نشر هذه المواد المثيرة من قبل CIA، إن هناك صورة فوتوغرافية لشخص يشبه هتلر تلقاها العميل CIMELODY-3 من المصدر نفسه. وتظهر الصورة المرفقة بالوثيقة شخصين يبدو أن أحدهما فيليب سيتروين، أما الثاني، الذي قال سيتروين إنه هتلر، فيشير نص مكتوب على ظهر الصورة إلى أن اسمه هو أدولف شتريتلمايور، وأن الصورة تم أخذها في مدينة تونغا الكولومبية في العام 1954.

وبالفعل يشبه الشخص المذكور الزعيم النازي الذي انتحر في قبوه ببرلين، في 30 أبريل/نيسان 1945 كي لا يستسلم للجيش الأحمر.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك