ارتفاع حصيلة هجوم سيناء إلى 184 قتيلاً

IMG_87461-1300x866

أعلن التلفزيون المصري أن عدد ضحايا الهجوم الذي استهدف مسجدا في محافظة شمال سيناء ، اليوم الجمعة، ارتفع إلى 184 قتيلا و125 مصابا

وفجر مسلحون، عقب صلاة الجمعة، عبوة ناسفة بجوار مسجد الروضة في قرية الروضة التابعة لمركز بئر العبد، غرب العريش، في محافظة شمال سيناء.

وقالت مصادر قبلية لـ “القدس العربي”، إن “المسلحين حاصروا المسجد بـ4 سيارات دفع رباعي، وأطلقوا النيران على المصلين بعد تفجير العبوة الناسفة، ما اسفر عن ارتفاع عدد ضحايا الهجوم.

وأعلنت الرئاسة المصرية الحداد ثلاثة أيام على ضحايا الهجوم.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. هذا نتيجة الابتعاد عن أخلاق الاسلام وعدم تطبيق حدود الله في القتل العمد والسرقة وغيرها من الجرائم التي غزت الامة الاسلامية وضعيت مستقبل شبابها فأعطيت الفرصة لاعدائها لكي يصبوا الزيت على النار في الدول الاسلامية التي شعوبها وحدها من يقتل بالمآت بل وبالالاف امام أنظار العالم

  2. خالد

    انا اقول أن هذه المجازر من فبركة النظام السيسينياهو نعم هذه المجازر قام بها نظام السيسي ، انه موعد الإنتخابات وهذه الحادثة ستجعل منه المستفيد الأول ، حتى يقول للشعب انا هو الضامن الوحيد الإستقرار مصر ، انه البطل في فيلم هندي.

  3. أبو جحش المنفلوطي

    قبل الإنقلاب السيساوي على رئيسه في مصر لم يكن البليد عبد الفتح السيسي يعلم أن جلوسه على كرسي الرئاسة مثل الجلوس على حازوق جحا-------------------------------------------------------------------------------------------- أمام تفاقم الأوضاع المصرية يجب على السيسي أن يستقيل------------------------وإلا : لماذا تتكرر هجمات المسلحين على شمال سيناء في ظل حكم النبي عبد الفتاح السيسي ؟ هل أصبحت المنطقة خارج السيطرة الأمنية للنبي عبد الفتاح السيسي ؟ أم هناك تماطل أو عجز عن توفير الأمن للشعب المصري من طرف سياسة العصا السيساوية ؟ أم الأمور عبارة عن مسرحية فيها  ( إن  ) من إخراج وتأليف وتنفيذ عسكر الرسول السيسي وبعدها المشي في جنازة الضحايا الأبرياء وبعدها تمديد حكمه على المصريين ؟ -----------------------------------------------------------------------------ونظرا لعدم استطاعة النبي عبد الفتاح السيسي توفير الأمن لمصر ، عليه أن يستقيل من مهامه ولا مبرر لتمديد حكمه الفاشل وقضي الأمر

الجزائر تايمز فيسبوك