فشل ولد عباس في تنشيط الحملة الانتخابية للعتيد يُسيل لعاب بلخادم، سعداني وبلعياط

IMG_87461-1300x866

أظهرت خرجات الأمناء العامون والقياديون السابقون لحزب الأفلان، لتنشيط الحملة الانتخابية للحزب فشل الأمين العام الحالي جمال ولد عباس في تسيير شؤون الحزب، فكلامه العشوائي وعدم قدرته على إقناع المواطنين بالتصويت لصالح الحزب العتيد، أسال لُعاب العديد منهم وأرغمهم على العودة للبيت من باب الحفاظ على ريادة الحزب، في وقت طالبت قيادات بعقد دورة اللجنة المركزية ورحيل ولد عباس ومحاسبته ومن معه.

وأكد الأمين العام السابق للافلان عبد العزيز بلخادم خلال خرجاته أنه لن يرفض أي دعوة تأتیه من مناضلي الحزب في ربوع الوطن لخدمة مصالح الحزب، الذي يُعتبر حسبه حزبا عريقا وتاريخيا ومرجعیة للأحزاب الأخرى، ورغم أن عبد العزيز بلخادم فنّد خلال خرجاته في إطار تنشيط الحملة الانتخابية كل الشائعات والأخبار التي تحدثت عن عودته إلى الساحة السیاسیة لمزاحمة أي طرف أو نصب العداء لآخر، إلا أن المعلومات والتسريبات تفيد رغبته في العودة لرئاسة الأمانة العامة للحزب، خصوصا وأنه قال بولاية الشلف "لابد أن تعود الجبھة إلى مكانتھا الصحیحة، وأن تؤدي دورھا في الساحة السیاسیة كمتصدرة للمشھد السیاسي غیر متبوعة"، معاتبا القیادة الحالیة لتغافلھا عن وضع میثاق المنتخب المحلي ودوره المستقبلي في المجالس المنتخبة في استعادة صلاحیاته كاملة غیر منقوصة في الجانب المالي وتسییر المشاريع والتحكم في العقار.

من جهته أكد القيادي بالحزب حسين خلدون أن فشل ولد عباس في التسيير وسوء إدارته للحملة الانتخابية، أرغم القياديين بالحزب والأمناء العامون السابقون على غرار سعداني وبلخادم للخروج لتنشيط الحملة الانتخابية من اجل إنقاذ ما يمكن إنقاذه ولم شمل الحزب، مؤكدا أن صمتهم منذ خروجهم من القيادة حفاظا على سمعة الحزب، وقال "نحو متجهين للحساب خلال دورة اللجنة المركزية المقبلة، ونحن نطالب برحيله ومحاسبته ومن معه، ويجب أن نحتكم للصندوق، وإعطاء اللجنة المركزية حقها"، موضحا أنه تم تأجيل اللجنة احتراما لبرنامج الحملة الانتخابية وحفاظا على مصلحة الحزب، والآن لا شيء يمنع معن عقد الدورة فضروري عقدها في أقرب الآجال.

هذا وكان منسق القيادة الموحدة عبد الرحمان بلعياط أكد أن ولد عباس فشل في تسيير الحملة الانتخابية ما أرغمهم على المشاركة في تنشيطها حفاظا على سمعة الحزب، وأن تصحيح مسار الحزب سيكون قريبا، سيما وأنهم راسلوا رئيس الجمهورية رئيس الحزب، من أجل تأسيس لجنة انتقالية خلال شهر جانفي المقبل والتحضير لعقد مؤتمر استثنائي يتم من خلاله انتخاب أمين عام جديد.



 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ولد أبويه : تيندوف المغربية

    سوريا خربها حكم العسكر / اليمن خربها حكم العسكر / مورطانيا خربها حكم العسكر/ الجزائر خربها حكم العسكر / تونس لن تستقر بهيمنة مخابرات عسكر جارتها الجزائر / ليبيا خربها حكم العسكر/ اما مصر بلد الرسول العسكري السيسي والرسول ابراهيم وزير داخليته . ماذا جنت من 60 سنة حكم عسكري إلا الخراب ؟؟ اما الرسول السيسي فقذ ملأ السجون والمعتقلات بالمصريين قبل ان يتربع على شماعة الحكم الدكتاتوري

الجزائر تايمز فيسبوك