نور الدين بدوي يأمر بضمان معاملة عادلة ومتساوية لكافة الشركاء السياسيين

IMG_87461-1300x866

دعا وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نور الدين بدوي أمس الأربعاء بالجزائر العاصمة الولاة إلى ضرورة ضمان معاملة عادلة ومتساوية في ظل روح محايدة شفافة لكافة الشركاء السياسيين وذلك تحسبا للانتخابات المحلية المقررة يوم 23 نوفمبر القادم وهي استحقاق سياسي هام يُنتظر أن يبدأ سباقه قريبا جدا ويُرتقب أن يشهد تنافسا شديدا بين الفاعلين في المجال والمترشحين الطامحين للفوز بأصوات الناخبين. 
وقال السيد بدوي في كلمة ألقاها خلال إشرافه على لقاء مع الولاة والولاة المنتدبين من مقر الوزارة بواسطة تقنية التحادث عن بعد عن طريق الفيديو خصص لعرض سير التحضيرات الخاصة بالانتخابات المحلية يجب أن تكونوا في المستوى المطلوب والتحقق من جاهزية المصالح الموضوعة تحت تصرفكم ودوركم هو تقديم تنظيما انتخابيا ناجحا عصريا ومثاليا وان تكفلوا لشركائنا السياسيين معاملة عادلة قانونية متساوية في ظل روح محايدة شفافة ومسؤولة لا تحتكم إلا للقانون . 
كما دعاهم إلى التعامل مع الشركاء السياسيين بمهنية وحرفية عاليتين ووضع بين أيديهم كل الوسائل الضرورية التي يكفلها لهم القانون لممارسة مهامهم بكل موضوعية مشيرا إلى أن ملاحظات واقتراحات الشركاء ستكون دعما مضافا لمسعى الانتقال بتجربتنا الديمقراطية لأعلى المراتب . 
وأكد أن الدولة عمدت على إحاطة المسار الانتخابي بكل عوامل النجاح ووضعته في سياق العصرنة مشيرا إلى أن كل التسهيلات المدرجة من خلال تطهير القوائم الانتخابية أو تسجيل قوائم الترشيحات او مراقبة قوائم مؤطري مراكز ومكاتب التصويت نابغة من نية الدولة الصادقة في توفير آليات محايدة تماما لتسيير المسار الانتخابي مستدلا في هذا الاطار بحرص رئيس الجمهورية على اعطاء تعليمات مشددة للحكومة في اجتماع لمجلس الوزراء في 6 سبتمبر الفارط من اجل تعزيز الديمقراطية والحرص على التنظيم الجيد للانتخابات المحلية . 
وفي نفس السياق أشاد الوزير بـ الوعي السياسي الكبير للشركاء السياسيين بتحديات المرحلة مسجلا ارتياحه لاندماجهم في العملية الانتخابية وتقديمهم لعدد معتبر من القوائم تجاوز تللك المقدمة في الانتخابات المحلية لسنة 2012 موضحا أنه تم تسجيل 9643 قائمة فيما يخص الانتخابات البلدية و637 قائمة في الانتخابات الولائية مقارنة بـ8499 قائمة تخص المجالس البلدية و595 قائمة تخص المجالس الولائية في انتخابات 2012. 
وأكد أن الجزائر ستبرهن للعالم من خلال هذه الاستشارة الانتخابية أن الدولة ومؤسساتها متشبعة بالقيم التي جاءت بها المراجعة الدستورية الأخيرة وفقا لنظرة متبصرة لرئيس الجمهورية أما بخصوص النقائص المحتملة أوضح السيد بدوي انه سيتم التعامل معها بإيجابية وتفتح كما يتم التجاوب مع الاقتراحات البناءة ودحض الاتهامات غير المؤسسة بتقديم البراهين الشافية في شأنها . 
وفيما يخص تطهير البطاقية الوطنية للهيئة الناخبة ذكر الوزير أن أكثر من مليون ونصف مليون مواطن كان معني بهذه العملية التي وصلت نسبة 95 بالمائة وسيتم استكمالها 100 بالمائة نهاية شهر اكتوبر الجاري من خلال استعمال كل الإمكانيات خاصة التكنولوجيات الحديثة مشيرا إلى انه يتم في هذا المسعى ربط كل ناخب برقم تعريفه الوطني موضحا إن مصالحه تتعامل مع هذا الملف بكل تفتح ودون عقدة . 
وأضاف في نفس السياق ان المراجعة الاستثنائية الاخيرة للقوائم الانتخابية ثبتت ما يزيد عن 714.464 ناخب جديد وشطب ما يزيد عن 383.972 مسجل كما تم شطب ما يزيد عن 700 ألف ناخب في المراجعتين اللتين سبقتا الانتخابات التشريعية الاخيرة.
بدوي يدعو إلى تكثيف استغلال كل الوسائل لحث المواطنين على الانتخاب
دعا وزير الداخلية الولاة إلى ضرورة تكثيف استغلال كل الوسائل وكذا تفعيل خلايا الاتصال لدعوة المواطنين من أجل المشاركة في الانتخابات المحلية المقررة يوم 23 نوفمبر القادم. 
وصرح السيد بدوي: كل الوسائل يجب ان تستغل وبصورة مكثفة ويجب تفعيل خلايا الاتصال وحثها على وضع برامج عمل طموحة وشاملة ومبتكرة لدعوة الساكنة والتقرب منها قدر الامكان من اجل المشاركة في هذا الموعد الانتخابي وذلك من خلال استغلال كل القنوات الإعلامية والتواصلية لاسيما المحطات الإذاعية المحلية والجهوية لما تقدمه من خدمات جوارية للمواطن على المستوى المحلي وكذا وسائط التواصل الاجتماعي الأكثر استعمالا . 
وفي نفس الإطار حث الوزير الولاة ورؤساء الدوائر على ضرورة تكثيف نشاطاتهم الجوارية ولقاءاتهم مع فعاليات المجتمع المدني وزياراتهم الميدانية لأن الظرف --كما قال- يقتضي من كل واحد شغل الميدان وعدم ترك المجال لأي تلاعبات محتملة بالرأي العام . 
كما شدد على ضرورة وضع إجراءات تضمن توزيع بطاقات الناخب لأصحابها في الآجال المحددة وضمان اعلام واسع للمواطنين بخصوص التطبيقية المعلوماتية الجديدة الموضوعة على موقع الوزارة والتي تمكن للناخب من التعرف على مركز ومكتب التصويت المسجل به.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك