غضب سعودي من عدم استقبال بوتين للملك سلمان مطالبين بمعاملة بوتين بالمثل عند أول زيارته إلى السعودية

IMG_87461-1300x866

عبَّر سعوديون عن غضبهم تجاه عدم استقبال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، للملك سلمان بن عبد العزيز، في الزيارة الأولى لملك السعودية إلى موسكو.

وقال ناشطون سعوديون عبر "تويتر"، إنّ طريقة استقبال الملك سلمان في موسكو لا تناسب حجم ومكانة المملكة، وقائدها.

ورغم تبرير مغردين آخرين لغياب بوتين، والقول إنّ بروتوكول مراسم الاستقبالات في روسيا ينص على عدم حضور الرئيس إلى المطار، إلا أن ناشطين اعتبروا هذا التبرير "غير مقبول بأي حال".

وطالب ناشطون بأن تتم معاملة بوتين بالمثل عند أول زيارة قادمة له إلى السعودية.

وكان في استقبال العاهل السعودي بمطار موسكو، نائب رئيس الوزراء الروسي، إيغور شوفالوف.

وكان وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قد أعلن أنّ روسيا والسعودية ستوقعان اتفاقيات لاستثمار مشترك تزيد قيمتها عن 3 مليارات دولار، أثناء زيارة العاهل السعودي الملك سلمان لموسكو.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. عبدالكريم بوشيخي

    يجب على هؤلاء المغردين ان يهتموا بما هو اهم و النتائج التي ستسفر عنها زيارة العاهل السهودي لموسكو و ان يبتعدوا عن هذه التفاهات لان كل دولة لها اعرافها في المراسيم البروتوكولية فالرئيس باراك اوباما قائد اعظم دولة في العالم انذاك لم يستقبله السيد فلاديمير بوتين في المطار و نفس الشيء بالنسبة لجلالة الملك محمد السادس لكنه حظي باستقبال مميز بالعرض العسكري لمختلف القوات المسلحة الروسية التي قدمته على شرفه في مطار موسكو و للتذكير فقط ان ذالك العرض العسكري يحظى به الا الزعماء العظام حسب مراسيم الاستقبال في البروتوكول الروسي و يبرز مكانة الدولة المغربية و قائدها و مع ذالك فانني اعتقد ان كل ذالك ليس مهما و نحن العرب فقط من نفكر و نهتم بتلك الامور لانني اعتبر ان النتائج اهم من مراسيم الاستقبال فاتمنى من العاهل السعودي مقاما طيبا في موسكو و ان تسفر زيارته عن توطيد العلاقات اكثر مع تلك الدولة العظمى و ان يعتمد عليها في حماية المملكة من الزحف الشيعي الذي تتزعمه ايران و اذنابها في المنطقة خصوصا و ان امريكا لا يمكن الوثوق بها و خلق التوازنات امر مهم و ان لا تضع سلة بيضها في كفة واحدة.

  2. RACHID

    حسب علمي و في البروتكول الروسي الرئيس الروسي لا يستقبل قادة الدول كما فعل مع الرؤساء الامريكيين و لاكن كان عليهم إستقباله من طرف شخصيات بارزة كنائب الرئيس أو وزير الخارجية

  3. hafid seffahi

    عادي حتى ملك المغرب لما دهب الى روسيا لم يستقبله بوتين بل نائب الدولة للشؤون العربية

  4. رائد الرحمانية

    بوتين لن يأخد من طورطا تارميسو ماتبقى من افضالها ربما هكذا ظن بوتين وبحكم باكستان حلفا له سيجد نفسه ترامب عاجزا أمام همجيته المتهورة ضد كوريا الشمالية والهند وباقي الدول الحلف اما بخصوص تركيا و ايران فهما بين التنافس من أجل حضارتهما المنشودة بلعب على الحبلين عكس العرب فهم كمثل القفة بلا دراعين في وسط داعش والقاعدة وجبهة النصرة والجهل وصدق من قال اتفق العرب ان لايتفقوا وكذب من قال لوكان محمد النبي صلى الله عليه وسلم بيننا لحل جميع المشاكل العرب في شربة فنجان قهوى قلت يضعوا له سما قاتلا في الفنجان وشكرا

الجزائر تايمز فيسبوك