الوالي عبد القادر زوخ بعد جلوسه على العرش أضاع فرصا كبيرة على العاصمة

IMG_87461-1300x866

كشف عدد من رؤساء جمعيات الأحياء ببلديات العاصمة حول حصيلة الاميار بعد خمسة سنوات من جلوسهم على عرش البلديات أنهم أضاعوا فرصا كبيرة وسانحة لتسريح بعض المشاريع،ناهيك عن صعوبة تطبيق القرارات التي خلصت إليه دورات البلديات منتقدين الأعذار التي يتحجج بها منتخبو هذه الأخيرة كون هؤلاء تعثروا في فهم رسالة الوالي عبد القادر زوخ الداعية إلى الإسراع وعدم التسرع في تنفيذ المشاريع،

بدليل أن هذه الرسالة تركت حالة من الخوف والإرتباك لدى مسؤولي البلديات وظهور ما يسمى بالإنفراد في التسيير وتفادي الوقوع في التجاوزات إلى جانب إتسام العهدة بعدم وجود حالة التجانس والتوافق والتكامل بين المنتخبين والإدارة،

متسائلا عن السر الذي يمنع من إشراك المجتمع المدني في إتخاذ المداولات،مثمنين في هذا الصدد طريقة العمل المنتهجة من طرف بعض من رؤساء البلديات معتبرين مكسبا للجزائر وذلك بعد حرصهم طيلة الثلاث سنوات وتعاملهم الإيجابي لمشاريع الديمقراطية التشاركية مع مختلف الأطوار سعيا منهم لتعميق التشاور والحوار لأجل الوقوف على حاجيات مواطن وساهم تعيين الوالي عبد القادر زوخ لمفتشين ولائيين للوقوف على تسيير البلديات في العاصمة التي عرف جملة من التجاوزات في كشف فضائح العديد منها كما حبس أنفاس الأميار والولاة المنتدبين بسبب التعليمات الصارمة التي أعطاها هذا الأخير لهؤلاء أولها إنهاء حالة الصراعات الناجمة بين أعضاء المجالس البلدية وذلك بعد الإختلاف في الأراء وتوجهات وحتى في الجلوس على عرش البلديات،

وتركيز على حل مشاكل المواطنين والوقوف على السير الحسن لتنفيذ مخطط العاصمة لتحسين الواجهة الجزائر البيضاء في سباقها الماراطوني لإنجاز هذا المشروع،مهددا الأميار في حال عدم الإلتزام بحل مشاكلهم الداخلية وكذا مواصلة إتباع سياسة غلق الأبواب أمام مواطنيهم وعدم الإستماع لمشاكلهم بإستبعادهم مباشرة،

وهو ما بدأ الوالي بتحقيقه من خلال إنهام مهام أكثر من 3 منهم في ظرف وجيز،وإحالة البعض الأخر إلى التحقيق بسبب توقف المشاريع التنموية وإختلاس المال العام والتزوير،وكانت بعض المصادر الولائية قد سربت خبر تحويل الوالي زوخ عدد من بلديات العاصمة للتحقيقات يشرف عليها بذاته وذلك لإطلاعه الدائم بوتيرة التي تسير بها الأشغال الخاصة بالمشاريع التنموية،ولعله السبب وراء تنظيم زوخ لخرجات سرية لبعض من البلديات على غرار بلدية برج الكيفان التي زارها نهاية الأسبوع الفارط وأمر بتهديم عدد من البنايات الغير الشرعية.

العربي سفيان

تعليقات الزوار

  1. السيد عبد القادر زوخ والي الجزائر العاصمة رجل جاد في عمله نفع به الله خلق كثيبر حبذا لوكان كل المسئولون مثله

اضف تعليق


well, this is out capcha image

الجزائر تايمز فيسبوك