السراج يطلب من المبعوث الأممي دعم الرهان الانتخابي القادم

IMG_87461-1300x866

طالب رئيس المجلس الرئاسي الليبي فايز السراج من الأمم المتحدة تقديم الدعم الفني واللوجستي اللازمين لإتمام مرحلة الاستفتاء على الدستور، والانتخابات الرئاسية والتشريعية المقترحة في العام المقبل.

وأعرب السراج في المؤتمر الصحفي مع المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة الذي يزور طرابلس حاليا ، عن أمله أن يكون هذا المسار محل توافق شعبي حتى نخرج من الأزمة الراهنة إلى مرحلة بناء ليبيا الآمنة المستقرة.

وأشار إلى أنه "خلال الاجتماع تم توضيح العديد من التحدّيات التي تواجهنا، سواء كانت تحديات سياسية، اقتصادية أو أمنية، وهذا يتطلب من كافة الأطراف السياسية الارتفاع إلى مستوى المسؤولية الوطنية، فهذا الخلاف الذي طال أمده سينعكس سلباً على حياة المواطن واستقرار ليبيا".

وأضاف "تناقشنا في تفاصيل خارطة الطريق المقترحة ونتائج الاجتماع الاخير في باريس، والاجتماعات الأخرى مع الأطراف السياسية المختلفة، وتم التأكيد على أن الاتفاق السياسي هو أساس أي حوار" وطالب المبعوث الاممي بالتواصل مع جميع الأطراف.

وتعهد سلامة بتنفيذ مهمته في اطار احترام السيادة الليبية، وذلك خلال زيارته الاولى لهذا البلد الذي تسوده الفوضى.

وفي 22 حزيران/يونيو عين الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش سلامة اللبناني الجنسية ممثله الخاص الجديد ورئيس بعثة الدعم التابعة للامم المتحدة في ليبيا خلفا للالماني مارتن كوبلر.

ورغم ان كوبلر رعى اتفاقا اتاح تشكيل حكومة وفاق وطني في طرابلس اعترف بها المجتمع الدولي، فانه لم ينجح في وضع حد للنزاع على السلطة والمعارك المستمرة بين مجموعات مسلحة منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011.

وقال في مؤتمر صحافي مشترك مع محاوريه "ابدأ مهامي مع احترام شديد للسيادة الوطنية الليبية واستقلالها ووحدتها".

وفي تغريدة على موقع البعثة الاممية كتب سلامة "اجتماع بناء مع رئيس المجلس الرئاسي حول التحديات الاقتصادية والسياسية والأمنية. هناك حاجة ملحة لوضع حد لمعاناة الليبيين".

وكان سلامة حضر نهاية تموز/يوليو في فرنسا اجتماعا بين السراج والرجل القوي في شرق ليبيا المشير خليفة حفتر. وتعهد الجانبان ارساء الامن والاسراع في اجراء انتخابات.

 

بلقاسم الشايب للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك