المنصف المرزوقي قد يحاكم أمام القضاء الفرنسي

IMG_87461-1300x866

كشفت تقارير إخبارية عديدة أن الرئيس التونسي السابق، المنصف المرزوقي، قد يخضع للمحاكمة مع عدد من قياديي حركة "النهضة" أمام المحاكمة الفرنسية.

ونقلت وكالة أنباء "تونس أفريقيا"، مساء أمس الثلاثاء، عن سامي الدبوسي، نجل رجل الأعمال الذي توفي في السجن عام 2014، قوله "القضاء الفرنسي سيوجه اتهامات بالاحتجاز والتعذيب حتى الموت بحق والده، ضد كل من الرئيس التونسي السابق، والقياديين في حركة النهضة، نور الدين البحيري وزير العدل السابق، وعبد اللطيف مكي وزير الصحة السابق". وتابع الدبوسي "القضية تم رفعها فعلا لدى القضاء الفرنسي، ستستخرج المحكمة مذكرات جلب دولية بحق المرزوقي والبحيري ومكي بتهمة الاحتجاز والتعذيب".

وتم توقيف رجل الأعمال، الجيلاني الدبوسي، بعد الثورة التونسية، في 27 أكتوبر 2011 بتهمة الفساد المالي واستغلال النفوذ، ولكنه توفي في السجن نتيجة تدهور حالته الصحية. وقال سامي الدبوسي "والدي مكث في السجن من دون محاكمة لأكثر من عامين، حتى بعدما برأه قاضي التحقيق من التهم الموجهة إليه".

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك