تعزيزات أمنية في سيدي بوزيد بتونس بعد مقتل شخص في نزاع قبلي

IMG_87461-1300x866

دفع الأمن التونسي بتعزيزات إلى مدينة سيدي بوزيد وسط البلاد اليوم الخميس لفض نزاع قبلي أدى إلى مقتل شخص في وقت سابق اليوم. وبدأ الخلاف بين شابين في سوق أسبوعي في سيدي بوزيد انتهى بجريمة قتل ما أدى إلى حالة احتقان أعقبتها أعمال عنف بين أهالي الضحية والقاتل. وتدخل الأمن بإطلاق الغاز المسيل للدموع لفض النزاع والحيلولة دون اتساع رقعة العنف. وأفادت وسائل إعلام محلية أن المواجهات تحولت إلى ما بين قوات الأمن والمحتجين في صفوف أهالي الضحية في مدينة بئر الحفي التابعة لولاية سيدي بوزيد حيث أشعل المحتجون العجلات وقطعوا الطرق الرئيسية. وتواترت النزاعات القبلية في الجهات الداخلية في تونس، مع أن السلطة تقول إنه لا وجود لصراعات جهوية منذ بناء دولة الاستقلال في خمسينات القرن الماضي، وتحديث المجتمع التونسي. وقبل أسبوعين أصيب 78 شخصا بجروح متفاوتة في مواجهات قبلية بولاية قبلي جنوب البلاد، استخدمت فيها بنادق الصيد والعصي والحجارة والأسلحة البيضاء.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك