Israël ouvre-t-elle ses portes aux compétences kabyles?

IMG_87461-1300x866

Plusieurs jeunes kabyles qui étudient en France espèrent faire carrière ou s’installer en Israël. Certains qui ont postulé pour occuper certaines fonctions, plus particulièrement dans le domaine de la médecine, ont eu un avis favorable.

« Je suis doctorant en biologie, j’ai postulé juste par hasard à un poste de travail en Israël, en précisant bien sûr que je suis kabyle mais pas algérien, que fut ma surprise de recevoir un avis favorable », nous informe Redouane, un jeune de Michelet établi à Paris, qui nous a exhibé les documents d’inscriptions et les avis favorables. Il parait que son cas n’est pas singulier. « En discutant avec mes amis sur le sujet et en abordant quelques détails de mon projet, il s’est avéré, selon eux, que ces dernières années les universités et les entreprises Israéliennes ont ouvert leurs portes aux kabyles. Mais la plupart n’osent pas franchir le pas. On craint de voir nos passeports saisis par les autorités Algériennes. On craint aussi de se voir empêché de rentrer en Kabylie par le régime raciste d’Alger », ajoute notre interlocuteur qui dit être dans l’ambivalence.

« On dit que certains kabyles ont franchi le pas, j’aimerai bien les connaître pour les suivre. Israël  est un pays de savoir et très développé dans le domaine de la médecine et toutes les branches scientifiques. ça vaut le coût de tenter l’aventure, mais on est confronté au cauchemar des autorités coloniales Algériennes », ajoute notre interlocuteur. Difficile de savoir si des kabyles sont installés en Israël. « Je pense que certains y sont rendus, ils le font bien sûr en catimini pour des raisons évidentes », pense le jeune Redouane. Mais ce qui est intéressant, c’est l’intérêt que les entreprises Israéliennes ont aux Kabyles.

Ravah Amokrane

تعليقات الزوار

  1. mostafa al fida

    surtout ne vous inquieter pas chers kabyles l etat hebreux a deja planifié le morcellement des pays arabes aucun pays ne sera epargnés ceci est dicté dans leurs livres saint a savoir la T ORA et le TALMUD l etat hebreux ses frontieres serons le fleuve l euphrate en irak au nil en egypte ce n est pas de l imaginnaire politique c est une realité que le monde arabe vivera en temps reel dans moins de 20 ans . c est ainssi que les pays arabes serons decomposes selon l ethnies ...la langue...la religion.. nous verons une algerie effrité en plusieurs etats a savoir la republique kabyle la republique touaregue la republique mzabi la republique des ebadiinnes. aucun pays je dis bien aucun pays n echappera au morcellent barbare du NEW W ORLD  ORDRE mettez vous ca dans la tete l etat hebreux gouvernera le monde arabe a partir de la nouvelle capitale politique et economique du monde JERUSALEME ou alkodsse . ................ pauvres pays arabes par manque d intelligence vous avez crees des conflits et tensions entre vous ce qui facilitera la strategie hebraique a travers le monde pour votre fin proche . bonjour le nouvel ordre mondiale et un seul gouvernement mondiale gouvernera le monde a partir de l etat hebreux ..peutre vous avez entendu parler de la loge du grand orient de france ou d autres organisme hebraique semi secret qui sont nomes grande loge soit dans tous les pays europeens ou meme aux etats unies d amerique et meme a travers le monde ......la loge du grand orient soit a paris ou a travers les pays occidentaux veut dire la grande etat hebreux qui gouvernera le moyen orient .......

  2. benhrizi mehdi

    notre enemie nous le peuple marocain et le peuple algerien c est la junte militaire qui a gaspillé 350 miliard de dolars pour couper l royaume cherifien du maroc en deux .. la mafia militaro-polico-sonatrach a pillé l algerie et massivement rien ne fonctionne normalement tous est degringolé en algerie و الله فيهم دعاوى الشر .. راه المملكة المغربية الشريفة نعم كل المغاربة من سلالة الصحابة الكرام و العائلة الملكية المغربية من سلالة الرسول الكريم هده حقائق يعترف بها الاعداء قبل الاصدقاء ce qui est sur c est que le regime militaire algerien est perimé et ne resistera pas a la crise petroliere mondiale dailleurs de moins en moins l economie mondiale s interresse au petrole ils ya d autres sources d energie propre .....

  3. article bidon

  4. سامي

    هذه المملكه المصطنعة والمسماة السعودية، ومنذ تأسيسها، أوجدها الكفار المستعمرون؛ لكي تكون معول هدم فعّال لهم في تدمير الدولة الإسلامية، ومن ثم لتكون عقبة كأداء في وجه العاملين لإعادة بنائها فقد تمكنت عائله ال سعود اليهوديه من السيطره علي الجزيره العربيه بالكامل بعد أن تواطئ الانجليز معهم ضد عائله الشريف حسين في السيطره علي تلك الارض بعد أن ادرك الانجليز أن هذه الارض مليئه بالنفط وان من يسيطر علي تلك الصحراء سيسيطر علي أغلي ماده خام يشهدها التاريخ في خلال المائه عام التاليه فقد تمكنت بريطانيا في نهاية القرن الثامن عشر الميلادي، وعن طريق عميلها عبد العزيز بن محمد ابن سعود، مؤسس الدولة السعودية الأولى إلى ضرب الدولة الإسلامية من الداخل، فآل سعود عملاء للإنجليز منذ تأسيسهم لأول دولة لهم في داخل دولة الخلافة، ولكن هذه الدولة العميلة قدّر الله سبحانه لها أن تنتهي في سنة 1818م، على يد عميل فرنسا محمد علي، والي مصر العثماني آنذاك. وفي أوائل القرن العشرين، وجدت بريطانيا أن آل سعود هم أفضل من يُستخدم في تثبيت الاستعمار البريطاني، بعد سقوط الدولة العثمانية؛ لذلك مكّنوهم من الحجاز ونجد، وأخرجوا عملاءهم الهاشميين من الحجاز، وعوَّضوهم عنها في الأردن والعراق. وبعد ظهور النفط بكميات كبيرة، وتذوق الأميركيين لطعمه، طالبت أميركا، رسمياً، بريطانيا بإعطائها حصة في نفط الخليج، فرفضت في البداية بريطانيا ذلك، ولكن، وتحت الضغط، أعطتها حصة في نفط السعودية، واستأثرت لنفسها بنفط إيران، والعراق، والكويت، وقبلت بريطانيا بإعطاء أميركا نفط السعودية لسببين هما: 1- مكافأة لها على مساعدتها إياها في الحرب العالمية الأولى. 2- استخدامها في حروبها في المستقبل؛ لمساعدتها في مواجهة أعدائها وبالرغم من أن بريطانيا كانت قد أعطت أميركا النفط في السعودية، إلا أنها احتفظت لنفسها بالسيادة والسيطرة العامة على الجزيرة عسكرياً وسياسياً، وتم تعيين مستشارين  (حاكمين ) للملك عبد العزيز مؤسس الدولة السعودية الحالية: أحدهما بريطاني وهو مستشار سياسي وعسكري، والثاني أميركي وهو مستشار نفطي اقتصادي. وهكذا ومنذ ظهور النفط في الجزيرة أصبحت السعودية بقرة حلوباً لأميركا، وما زالت كذلك حتى الساعة. ومع انتهاء الحرب العالمية الثانية، جاء روزفلت الرئيس الأميركي إلى الشرق الأوسط، واجتمع بالملك عبد العزيز في قناة السويس، على ظهر الطراد الأميركي  (كوينسي )، وقال له الملك عبد العزيز: «أنت أخي وكنت أشتاق دائماً إلى رؤيتك، وأريد أن يكون تعاملي معك أنت، وليس مع غيرك؛ لأنك رجل مبادئ، ونصير حقوق، ونحن العرب نتطلع إليك في طلب العدل والإنصاف من تحكم واستبداد الآخرين»  (يعني الإنجليز ). ومنذ ذلك التاريخ تحولت السعودية تحولاً كاملاً إلى أميركا، وقول عبد العزيز «أريد أن يكون تعاملي معك أنت، وليس مع غيرك» وقوله «نحن العرب نتطلع إليك في طلب العدل والإنصاف من تحكم واستبداد الآخرين» يشير صراحة إلى أنه انتقل إلى موالاة أميركا موالاة تامة في جميع الشؤون، بعد أن كان موالياً للإنجليز في بعضها، وموالياً لأميركا في بعضها الآخر. وأكمل إبنه الملك سعود مسيرة العمالة لأميركا من بعده إلى أن تم إقصاؤه عن الحكم، وعاد الإنجليز إلى السعودية في زمن الملك فيصل. لكن أميركا لم تهدأ في العودة بقوة إلى السعودية، ونجحت في العودة إليها تدريجياً بعد قتل الملك فيصل، عن طريق ابن أخيه القادم من أميركا، ثم بعد موت الملك خالد الذي كان لا علم له بالسياسة، عادت أميركا وحسمت الأمور لها نهائياً مع تولي الملك فهد للحكم. وقد صرح الملك فهد في إحدى سهراته في أميركا لمجلة تايمز الأميركية: «لقد أخطأ أتاتورك لأنه سعى لهدم الإسلام من الرأس، أما أنا فسأهدمه من الجذور». وكلنا نعلم نهايه الملك فهد الذي مات مشلولا وفي حكم الملك فهد الذي أستمر منذ 1982 وحتي 1995 لطويل، أقامت أميركا في السعودية القواعد العسكرية الضخمة، كقاعدة الأمير سلطان، وأخذت من آل سعود جميع الامتيازات المطلوبة، وحوّلت الجزيرة العربية إلى منطقة عسكرية أميركية مغلقة، استخدمتها استخداماً فعالاً في حروب الخليج الثانية والثالثة. هذه هي العلاقات السياسية السرية منها والعلنية بين آل سعود وأميركا، ومن قبل بينهم وبين بريطانيا، تلك العلاقات التي جعلت من أرض الجزيرة، أرض الحرمين الشريفين، ترسانة عسكرية أميركية كبيرة، والتي مكَّنت أميركا عن طريقها من التحكم في أكبر صنبور للنفط في العالم أجمع.

  5. رامي

    كل ما يجب أن تعرفه عن يهود الجزائر في 30 صورة وفيديو http://fibladi.dz/%D9%84%D9%85%D8%AE%D9%8A%D8%B1/%D9%81%D9%8A-%D8%A8%D9%84%D8%A7%D8%AF%D9%86%D8%A7/item/218018-%D9%83%D9%84-%D9%85%D8%A7-%D9%8A%D8%AC%D8%A8-%D8%A3%D9%86-%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%81%D9%87-%D8%B9%D9%86-%D9%8A%D9%87%D9%88%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B2%D8%A7%D8%A6%D8%B1-%D9%81%D9%8A-%D8%B5%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88-6865541

  6. باسم

    هروب من الإسلام إلى الكفر أعوذ بالله ـ وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ آل عمران  (85 ) -

  7. Algérien Amazigh

    C'est simple déclaré que vous n’êtes plus des citoyens Algériens et rendez les passeports,vous êtes libres de prendre même la nationalité Israélienne , bon débarras

اضف تعليق


well, this is out capcha image

الجزائر تايمز فيسبوك