لإنعاش الذاكرة...

IMG_87461-1300x866

عندما تم توقيف السفاح خالد نزار لمدة يومين في سويسرا سنة 2012 وعرضه على محكمة الجنايات بسبب جرائمه تم إصدار عريضة تضامن ومساندة لنزار  وقع على هذه العريضة 177 شخصية جزائرية....
من بين الموقعين نجد سعد ربراب وصهره رضا مالك  وأيضا لا ننسى سعد بوعقبة (العروبي!!) و"المجاهدة" ظريفة بيطاط  أيضا ممن وقعوا هذه العريضة كان أول وزير للتربية والتعليم بعد تنحية علي بن محمد وهو الدكتور أحمد جبار  في هذه العريضة تم وصف كابران الجيش الفرنسي السابق بكل أوصاف الوطنية وقالوا أن الأمر فيه تعد على كرامة الجزائريين  لقد تحدثوا بإسم الجزائريين وليس بإسم أنفسهم، لهذا لا تعجب أن تتحول قناة الفيس المغاربية إلى منبر  لربراب وووو...
 بعض من وقعوا على عريضة التضامن مع السفاح الحركي وليد الحركي خالد جزار يسعد ربراب و صهره رضا مالك و احمد جبار و سعد بوعقبة و رشيد بوجدرة و ليلى عسلاوي و سعيدة بن حبيلس و عبد الرزاق بوحارة و خالد بورايو و ميلود براهيمي و محمد جغابة و نور الدين فتاني و علي هارون و حميد لوناوسي و عبد المجيد سيليني و الرائد عز الدين و كمال صنهاجي، و بن شيكو عبد الكريم، و عمارة بن يونس، و غيرهم رغم ذلك فان القضاء السويسري لم يلتفت لتلك العريضة التي لم تنقذ حضرات بل كانت مجرد تسجيل موقف من الموقعين بانهم دفعة من الحركى و القومية الجدد في خدمة الرونجاس ، لان الذي انقذه كانت مكالمة هاتفية من الجزائر إلى باريس ثم إلى جنيف ، و رغم أن العريضة شيعت إلى مثواها الأخير في أول مرحاض في رواق المحكمة السويسرية، إلا أنها كانت وقفة سيسجلها التاريخ لعبيد الرونجاس.
******
أنصح بالرجوع إلى قائمة الموقعين وقراءتها جيدا وحفظها في الذاكرة حتى لا تضيع البوصلة ... لأن العودة إلى الجذور تمنع الضياع في هوشة التفاصيل بين حدة وأنيس...

تعليقات الزوار

اضف تعليق


well, this is out capcha image

الجزائر تايمز فيسبوك