تخوف الجزائر من تراجع حصتها يدفع بوطرفة لمناقشة تداعيات انبوب الغاز النيجيري المغربي مع وزير الطاقة الروسي

IMG_87461-1300x866

ناقش  وزير الطاقة  نور الدين بوطرفة مع نظيره الروسي اليوم في  العاصمة الروسية موسكو  تداعيات الاتفاق  المغربي النيجيري  المتضمن  انشاء  أنبوب  للغاز من نيجريا  إلى أوروبا مرورا عبر المغرب .

 وقال  مصدر مطلع "للجزائر تايمز" بأحتشام إن جلسة  المباحثات  بين وزير الطاقة الجزائري  نور الدين بوطرفة ونظيره الروسي اليكسندر نوفاك ،  بحثا تداعيات أنبوب الغاز المغربي النيجيري  على سوق الغاز في أوروبا، ومن المعروف أنم  الجزائر وروسيا تعدان أهم  مردين  للغاز في أوروبا ، إلا أن  الغاز الجزائري  والغاز الروسي   يتعرضان لمنافسة شرسة من مصدرين جدد أهمهم  قطر،  وتتخوف  الجزائر من تراجع  حصتها في السوق الأوربية   للغاز وهي  ذاتها مخاوف روسيا ، وكانت الجزائر ستعوض  خسائرها من السوق الأوروبية  برسوم نقل الغاز النيجيري  لو تم تجسيد مشروع   نقل الغاز النيجيري  عبر الجزائر.

 واشار مصدرنا إلى أن نور الدين بوطرفة حمل معه إلى العاصمة الروسية موسكو أمس الأربعاء  ملف  مشروع  خط انابيب  الغاز النيجيري  المغربي وتأثيراته المتوقعة  على سوق  الغاز الأوروبية،  وحسب مصدرنا فإن الوزير بوطرفة  طلب من مستشاريه اعداد راسة كاملة  حول الملف ونقل الدراسة معه إلى  مباحثات  روسيا.   

 

الجزائر تايمزسالم مخطارية

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. BENCHEIKH

    بدأ الرعب يتسلل لنفوس علي بابا والأربعين حرامي ،كان عليكم خلق علاقة حسن جوار مع المغرب وسنعمل على مساعدتكم في تسويق أي منتج لذيكم من العاز الى الروينة المهم كفوا عدائكم .

  2. مغاربة الهجوم

    هاته فقط البداية اما القادم فهو اسوا وامر والله ثم والله سوف تصلون الى حد التسول والتشرد زيادة على انكم خسرتم الملايير طيلة اربعين سنة وخسرتم كل شيء ولن تفلحوا وباذن الله سوف تبقون في معزل عن العالم بل اذهبوا الى حاضنتكم ايران وحبيبكم بشار تلسفاح ولكن يكفيكم عصابة بوتخريقة وكبرانات المؤخرة الذين نكحوكم وسلبوا عذريتكم ولا تحركون ساكنا اما الحرب الاقتصادية فقد بدات وسوف تليها انشاء الله الحرب المدمرة

  3. DA HADDOU

    يعني لو كان أنبوب الغاز النيجيري سيمر من الجزائر فإن روسيا لن تتضرر.. تتضرر فقط إذا مر الأنبوب من المغرب...هذه الطريقة في التفكير هي التي تجعل الدول لا تثق في النظام الجزائري... السوق الأوروبي يستطيع أن يأخذ حصة من الغاز الجزائري وحصة من الفاز النيجيري وحصة من الغاز الروسي وحصص من دول أخرى...فلماذا الصراخ.

  4. Elkoursi

    هذا دليل على ان الجزاءر كانت تضحك على نيجيريا في دراسة أنبوب الغاز من نيجيريا الى الجزاءر، وكم يحلو لها الضحك على الدول، لكن أقول لها انها صفعة كبرى لها من طرف المغرب الذي سيخرج هذا المشروع الى الوجود وأفول لها : لا تبكيش ولا تشكيش ولا تشيلي دموع، احفر يا الحفار والله اعلم من سيدفن فيه

  5. جمال الوجدي

    كل النكبات التي تتوالى على الجزائر اليوم هي نتيجة سياسات عرجاء لنظام عسكري فاشل ما يزال يتمسك بالشعارات الثورية التي لم يعد يؤمن بها احد . الثورة الحقيقية هي ثورة الانجازات و نهج جميع السبل المؤدية لذلك . و المغرب مدرك لهذه الحقيقة و لم يذخر جهدا لبلوغ ما يصبو اليه و تحقيق المبتغى بسياسات رشيدة تاركا وراءه الجزائر التي بددت الغالي و النفيس من اجل تقسيم المغرب عن جنوبه ليتسنى لها التربع على عرش المنطقة المغاربية. و لكن هيهات هيهات لن تحلم بهذه اللحظة . لقد ادخل النظام العسكري في نفق مظلم و فقد بوصلته و الضحية للاسف هو الشعب المغلوب على امره

  6. مغربي من أصل قبائلي

    سبحان الله لقد تم عرض مشروع الغاز على الجزائر منذ أكثر من 10 سنوات و لم تبالي به، و لما تم عرضه على المغرب و بدأ الشروع في المشروع هاهي حكومة الغدر الجزائرية لم يهدأ لها البال ... اعلموا أيها الحكومة الوقحة الجزائرية سيبحث المغرب على أي مشروع تم عرضه على الجزائر و تخلت عنه ليستغله كما استغل مشروع الطاقة المتجددة و بدأتم تتباكون بعد ذلك، لأنكم لا تريدون الخير للشعب الجزائري لما يتم عرض مشروع عليكم و يتأكد لكم بأنه لا يعطي أكلته الا بعد خمس أو ست سنوات ترفضونه نكم تريدون الربح في الحين لتستولوا على خيرات الشعب و ترفضون الانتظار خوفا من أن يأتي حاكم آخر بعدكم ليستولي على الكعكعة ... عاندوا لا تحسدوا أيها الماكرين ، عاندوا المغرب لعل و عسى يقتات من مشاريكم الشعب الجزائري و لو الفتات من ارباح المشاريع ،....

  7. ماسين الريفي

    لو كانت الجزاير تبحث عن مصلحة شعبها وشعوب المغرب الكبير، لوضعت يدها في يد المغرب وتبادلا الخبرات في الفلاحة والصناعة والتجارة،ولما احتاجوا لا الى أمريكا ولا روسيا ولا أوروبا. الجزاير تشتري مستلزمات من اوربا وهي موجودة في المغرب ونفس الشيء للمغرب وهكذا يتلاعب الغرب بمصالحنا لأجل مصالح شعوبه. الغاز النفط الفوسفاط الفلاحة الذهب الفضة النحاس الحديد اليورانيوم الأسماك المواقع الاستراتيجية المعابر التجارية, الشباب وووووو كل شيء موجود عندنا ولا نحتاج لا الى فرانسا ولا ألمانيا ولا روسيا ولا غيرها... ولكن العناد والحقد والسباق نحو الزعامة والإرث الاستعماري والأيديولوجيات والنيف ووووهي التي ستودينا الى الهلاك ويقول الواحد منا كما قيل في قصة الثيران الثلاث مع الأسد حيث انفرد واستفرد بهم واحدا واحدا ولما جاء دور الاخير قال:لقد اكلت يوم اكل الثور الأبيض. هذا هو حال المغرب والجزاير مع تحميل الجزاير القسط الأكبر في إيصال المغرب الكبير الى حاله.

  8. عابر

    ما اظن ان روسيا صاغية للجزائر في هذا الموضوع. الروس ينشئون اقتصادا متنوعا. فهم بارعون في ميادين التدبير و التسويق، و قادرون تحقيق اهدافهم ليس بأوروبا فحسب، بل في جميع الاسواق العالمية. فالروس لا يكرهون المبادرة المغربية لتنمية غرب افريقيا لجعلها مناطق واعدة للاقتصاد العالمي بما فيه الاقتصاد الروسي. لقد خسرت الجزائر المغرب، الذي هي تجهل اليوم اكثر من وقت مضى، تمرسه فنون و ميادين التجارة و الاقتصاد العالمي و الذي اعجب به جميع الفاعلين العالميين بما فيهم الاشقاء العرب و المسلمين، فالنعاين اعجاب الاعلام المصري و التونسي المحترفان المتمكنان و مقارنتهما مع التهور الجزائري الذي يكاد يجر معه الموريتاني الى الهاوية.و حتى الخبراء الجزائريين الاحرار الذين يعانون التهميش في التدبير و التسيير في الجزائر، كلهم يشيدون بشجاعة قوة التدبير المغربي. فاليعض ابناء الحركي الجزائري في التراب، انهم بذهابهم الى الروس كانهم يبولون في الرمل، فلن يبلغوا اهدافهم الانتهازية الماكرة. ولو اتجهوا حتى الى الصين فمن المؤكد ان العالم سيخسر منهم و من تفاهتهم المتهورة.

  9. Mohammed-Ali

    Le jeu Algérien avec le gazoduc est mis à nu. L'Algérie prétendait que le projet existait depuis longtemps, maintenant tout le monde sait pourquoi il n'a pas vu le jour. L'Algérie craignait la concurrence du Nigéria sur le marché Européen, elle avait mit les bâtons dans les roues pour que ce projet ne voit pas le jour. L'Algérie n'aura pas à craindre uniquement le gaz du Nigéria, mais aussi celui bientôt du Maroc. Elle cherche à s'allier maintenant avec la Russie. C'est un manque de génie de la part des Algériens.

الجزائر تايمز فيسبوك