رمطان لعمامرة يزور ألمانيا الثلاثاء بدعوة من نظيره الالماني زيغمار غابريل

IMG_87461-1300x866

يقوم وزير الخارجية الجزائري، رمطان لعمامرة، الثلاثاء، بزيارة إلى ألمانيا، بدعوة من نظيره الالماني زيغمار غابريل، نائب المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل.

 

وقالت الخارجية الجزائرية، في بيان لها، نشرته وكالة الانباء الجزائرية الرسمية الاثنين، إن لعمامرة يحمل رسالتين من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى نظيره الالماني فرانك والتر شاينماير، وإلى المستشارة الالمانية انجيلا ميركل، سيتسلمهما جابريل، خلال المباحثات التي تجمع الرجلين ببرلين.

 

وأفاد البيان أن وزيري خارجية الجزائر والمانيا سيبحثان خلال هذه الزيارة المواضيع المرتبطة بالتعاون الثنائي، إلى جانب استعراض السبل الكفيلة إلى تعزيز شراكة اقتصادية لفائدة تنويع الاقتصاد الجزائري.

 

وسيتناول الجانبان أيضا المواضيع ذات الاهتمام المشترك، خاصة تلك التي تهتم بالأمن والاستقرار والتنمية، إضافة إلى مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة.

 

يذكر أن ميركل ارجأت في أخر لحظة زيارة إلى الجزائر في شباط/ فبراير الماضي، بطلب من الجانب الجزائري، إثر إصابة بوتفليقة بالتهاب حاد في القصبات الهوائية، حسب بيان للرئاسة الجزائرية.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. امازيغ

    الموضوع واضح لا داعي لاطلاق العنان للكدب و البهتان كالعادة وتنويم الشعب الجزاءري . الموضوع لا يتعلق لا بشراكات ولا باتفاقيات كل ما هنالك هو مصير الجزاءريين الدين يوجدون على الاراضي الالمانية بطرق غير قانونية و مناقشة الطرق الممكنة لارجاعهم الى بلادهم . هدا من جهة من جهة اخرى ما الجدوى من الاعلان عن رسالتين من بوتفليقة الى مركل . رسالتين على وزن كاسي عالم " l'algerie peut organiser deux coupe du monde " والله ان الجزاءر مهرج العالم . LE CLOWN DE LA PLANETE " هنيءا لكن اللقب .

  2. عابر

    لماذا ارجأت ميركل زيارتها الى الجزائر؟ يذكر أن ميركل ارجأت في أخر لحظة زيارة إلى الجزائر في شباط/ فبراير الماضي، بطلب من الجانب الجزائري، إثر إصابة بوتفليقة بالتهاب حاد في القصبات الهوائية، حسب بيان للرئاسة الجزائرية...كان ذلك متوقعا انهم هرجوا بزيارة الرئيسة الالمانية، بعضهم تسائل بحيرة، كيف سيتحاور الرئيسان، هناك من قال انهم سيغلطونها بالمترجم و كان الرئيس في كامل وعيه...لكن اغلب الراي اجتمع على انه لا يمكن التحايل على الالمان لاجل تدويخهم ان الرئيس بخير و في كامل وعيه. و ما علينا الا ان نتذكر الفرنسيين و اعلامهم في اخر زيارة احد وزرائهم عندما سخروا بابرتكول تقديم الجزائر برئيسهم بفم فاخر. فكان متوقعا انه سيحدث الاسوء لو انهم تجراءوا استقبال الرئيسة ميركل. لكن الان هناك من يستنتج ان الرئيس الجزائري حائط يستعمله جنيرالات الجيش لاغراضهم و طموحاتهم، و هناك من يستنتج انه لا باس على الجزائر و هذا السلوك الغير الطبيعي لانها - وكما يقال اهل مكة ادرى بشعبها، بالاحتفاظ برجل مريض على الرئاسة، قد يجنب الجزائر بما لا تحمد عقباه، برئيس فاقد الاهلية يحكمون باسمه و بالنيابة عنه، و يستنتجون انه حتى بتزوير الانتخابات فذلك بسبب الرئيس المريض و تجنبا للفوضى عشرية سوداء اخرى بالجزائر.

  3. عابر

    يقوم وزير الخارجية الجزائري، رمطان لعمامرة، الثلاثاء، بزيارة إلى ألمانيا، بدعوة من نظيره الالماني زيغمار غابريل، نائب المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل..................................................................................... لاغي ............ قالت وسائل إعلام جزائرية، إن وزارة الشؤون الدينية قررت تقليص مدة صلاة التراويح هذا العام لساعة واحدة، فيما أمرت بتجنيد الأئمة لمواجهة التجار المضاربين عبر خطب الجمعة والدروس التي تسبق صلاة التراويح. الوزارة ضيقت كذلك على إجراءات تسليم رخص استغلال المساحات القريبة من محيط المساجد لأداء صلاة التراويح في رمضان لدواع أمنية. الوزارة أبقت كذلك على نفس الإجراءات التي اعتمدتها السنة الماضية لا سيما ما تعلق بصلاة التراويح التي تم تحديدها في ساعة واحدة، مع إلزام الأئمة بتخفيف فترة الصلاة، في حين طالبت الوزارة مديري الشؤون الدينية عبر الولايات بالعمل على مراقبة الأئمة المخالفين لوقت أذان المغرب الذي سيكون موحدا وفقا للرزنامة الوطنية. كما تأكد أن ملف فتح المصليات في رمضان، لن يكون سوى عبر ترخيص خاص من قبل الوزارة التي تسمح بفتحها وغلقها مباشرة بعد انقضاء شهر رمضان. وفيما يتعلق بنوع الخطاب الديني، فإنه لن يخرج عن الخطاب المدافع عن المرجعية الوطنية، مع حث الأئمة على ضرورة محاربة غلاء الأسعار ومرافقة مؤسسات الجمهورية في محاربة المضاربة، وفضح التجار الذين يستغلون هذه المناسبة الدينية لربح المال. وأمرت الوزارة كذلك بتقليص الركعات والسجدات إلى النصف وقرائة الفاتحة فقط في كل سجدة، وحذف ركعتي تحية المسجد ، وتقليص ساعات الإمساك خلال رمضان، وحذف بعض المساجد، والاكتفاء بالتيمم بدل الوضوء. كما تقرر التفكير في ترحيل شهر الصيام الى فصل الشتاء... هذه هي مهازل وعلامات فشل نظام الذي فقد البوصلة وانهار إلى الحضيض.... وبعقليته الاستعمارية يقول: انخفض سعر البترول والغاز ، فلنخفف العبادة . على الشعب الجزائري وخاصة رابطة العلماء الجزائريين وكل العالم الإسلامي الوقوف ضد هذا التدخل السافر في أمور الدين تحت غطاء أمني، أما المهرجانات والسهرات فلا بأس أن تمتد إلى أخر الليل. سياسة الكيل بمكيالين ستشعل النار في الهشيم. إنه العبث في العلاقة الروحية بين الخالق وعباده، لقد أخذتم المناصب والامتيازات فاتركوا لنا ديننا الذي ليس هو دينكم، فلكم دينكم ولنا ديننا.

  4. ZIADI

    لسم الله الرحمن الرحيم : طار لحمامرة رمز النفاق والكذب والخداع والمكر. الله يتبع ليه البلا أينما حل وارتحل. لكن امساهل خلفه ولا اظن انه يكون احسن منه لان الغدر والمكر والنفاق والكذب والخداع، كل هذه الخصال الغير الحميدة هي شيمة كل المسؤولين الجزائريين : اللهم اكفنا شرهم وشر كل ذي شر واجعل باسهم بينهم شديدا يقتل بعضهم بعضا وأبعدهم عنا بحق : لسم الله الرحمن الرحيم فسيكفيكهم الله وهو السميع العليم

الجزائر تايمز فيسبوك