البرلمان الليبي يستنكر زيارة مساهل للجنوب الليبي ويعتبرها انتهاك لسيادة الدولة

IMG_87461-1300x866

وصفت لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب الليبي بطبرق (شرق) زيارة وزير الشؤون المغاربية الجزائري عبد القادر مساهل للجنوب الليبي بـ”تجاوز وانتهاك فاضح لسيادة الدولة”، فيما اعتبر نائب من الجنوب البيان فرديا ودعا إلى سحبه.

جاء ذلك ردًا على زيارة التي قام بها مساهل، السبت، إلى بلدة غات (جنوب غرب)، التقى خلالها عددًا من حكماء وأعيان وعمداء بلديات الجنوب.

واستنكر البيان الصادر من اللجنة البرلمانية، الأحد، “دخول الوزير الجزائري وتجوله بمناطق الجنوب دون حسيب أو إذن مسبق وكأنها ولاية من ولايات الجزائر واجتماعه مع شخصيات تحمل العداء والحقد على الليبيين”.

ودعت اللجنة بحسب البيان “أبناء ليبيا الشرفاء إلى الاصطفاف خلف مؤسسات الدولة الشرعية للنهوض بالبلاد والمحافظة على أمن وسيادة الدولة”.

من جانبه، قال عضو مجلس النواب عن منطقة أوباري (جنوب) إبراهيم كرنفودة، للأناضول، إن “زيارة الوزير الجزائري منسقة مسبقاً مع السلطات الليبية، وتأتي ضمن سلسلة الزيارات التي يقوم بها مساهل إلى ليبيا والتي تلعب دورًا مهمًا من أجل استقرار البلاد”.

وأضاف كرنفودة، بأن “بيان لجنة الدفاع لا يمثل رأي اللجنة، وإنما رئيس اللجنة فقط ونطالبه بسحب البيان، لأن مثل هذه البيانات الفردية تسعى إلى تفرقة الليبيين، وتأجيج المواقف، ونحن في أمسّ الحاجة إلى الوحدة”.

وطالب كرنفودة، رئيس مجلس النواب بتوضيح ما حصل وتقديم اعتذار للجنوب.

وتأتي هذه الزيارة بعد نحو أسبوعين من زيارة سابقة للوزير الجزائري إلى مدن في شرقي وغربي البلاد، على غرار البيضاء وبنغازي (شرق) ومصراته والزنتان وطرابلس (غرب) في الفترة ما بين 19 و21 أبريل/ نيسان الماضي، والتقى خلالها عدة شخصيات سياسية وعسكرية على غرار خليفة حفتر، قائد القوات المدعومة من مجلس النواب.

وتعتبر زيارة الوزير الجزائري إلى ليبيا؛ الثالثة خلال عام، وسبق أن زار العاصمة طرابلس في إبريل/ نيسان 2016، التقى خلالها بمسؤولي حكومة الوفاق الوطني، في إطار دعم بلاده لتلك الحكومة المنبثقة عن جولات الحوار السياسي بمدينة الصخيرات المغربية.

وعقب سقوط نظام معمر القذافي عام 2011 إثر ثورة شعبية، دخلت ليبيا في مرحلة من الانقسام السياسي تمخض عنها وجود حكومتين وبرلمانيين وجيشين متنافسين في طرابلس غربًا ومدينتي طبرق والبيضاء شرقاً.

ورغم مساعٍ أممية لإنهاء هذا الانقسام، عبر حوار ليبي، جرى في مدينة الصخيرات المغربية وتمخض عنه توقيع اتفاق في 17 ديسمبر/ كانون أول 2015، انبثقت عنه حكومة وحدة وطنية (حكومة الوفاق الوطني) باشرت مهامها من العاصمة طرابلس أواخر مارس/ آذار الماضي، إلا أنها لا تزال تواجه رفضاً من الحكومة والبرلمان اللذين يعملان شرقي البلاد، بالإضافة إلى حكومة الإنقاذ في طرابلس.

وإلى جانب الصراع على الحكم، تشهد ليبيا منذ الإطاحة بنظام القذافي، فوضى أمنية بسبب احتفاظ جماعات مسلحة قاتلت النظام السابق بأسلحتها.

 

ح.سطايفي للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. علي بابا

    هدا الرجل معروف بشيطنته و بلبلتة للشعوب كل المناطق التي يزورها لن يخرج منها الا وتركها تشتعل ، ياهذا اترك الليبيين لحالهم فهم ادرا بمشاكلهم ، تذكروا يوم كان اللبيين في المغرب لم يهدء له بال يناور ويناور و يفتن و يشوش بما اوتي من حيلة لافشال اتفاق الصخيرات ، للاشارم المسؤولين المغربة لم يذهبوا الى ليبيا بل اللبيين هم من اختار المغرب لتموقعه في مسافة واحدة بين الفرقاء اللبيين

  2. احمد

    النظام الجزائري لا يتقن الا زرع الفتن وتعقيد المشاكل فهو يعيش في الماء العكر فتدخله في مالي عقد المشكل وتدخله في مشكل الصحراء المغربية عقد المشكل اكثر والان يتدخل في ليبيا كان الغرب نصب هذا النظام في شمال افريقيا لزرع الشوك والفتن جعل الله كيده في نحره وحسبنا الله ونعم الوكيل

  3. المرابط الحريزي

    يجب على الشعب الليبي أن يا يستغرب كثيرا من سياسات النظام الخرائري ، لأنه نظام يعبر بصراحة أحيانا عن نيته الشريرة اتجاه كل الشعوب المحلية . المهم عند النظام الخرائري هو الانفراد بالثرواث الباطنية و القرارات المصيرية إلى حد ما يتركه الشعوب المحلية . الشعب الفرنسي يقول لا للعنصريين أصداق النظام الخرائري - يجب توحيد الصف ضد النظام الخرائري و في ذلك ستكون هناك فائدة للقبايليين و باقي الشعوب المحتلة من طرف النظام الخرائري

  4. امازيغ

    للمرة الالف اتساءل هل هؤلاء حقا ينتمون الى الجنس البشري ؟ تقاسيم وجوههم تنم على خبث و مسخ . يخيل لك ان هده الكاءنات تنتمي الى كوكب اخر . وهدا ينطبق على مجموعة من الحكام الجزاءريين ك زوخ . سعداني . وهدا المسمى مساهل لقد فاض الخبث الدي يملا قلوبهم الى ان انعكس على وجوههم . اينما وضعوا ارجلهم الا وسادت الفوضى و العنف . ليث هؤلاء الحكام و ليت الجزاءريين يستوعبون صورتهم في العالم وكيف تنظر اليهم باقي الدول . رءيس معوق عاجز يستعملونه بكل وقاحة لتمرير مشروعاتهم دون وعي منه . سياسيون كل ما يتقنون هو الكدب والدساءس و الحقد و نشر الفوضى . اتعجب كيف يسمح الجزاءريون لهؤلاء بولاية اخرى بالرغم من ما اوصلوا اليه البلاد . حقيقة سؤال محير

  5. مواطن مغاربي

    المشكل الوحيد يا سيدي هو نسف مؤتمر الصخيرات بكل ما يملك من قوة هذا الوزير مساهل شيطان في صورة انسان منذ مدة وهو يرقص من شدة الغيض والحقد والاحساس بالدونية لن يهدا له بال الى ان ينسف المؤتمر الدولي فقط ليعلم الجميع ان الجزائر من حلت مشكل ليبيا ناسيا ان المشكل الاساسي هم من صنعوه اصلا يفرقون بين الشعوب ويتامرون على جيرانهم ولا يحبون الخير لاي احد والله لو انشغلوا بمشاكلهم الداخلية وحلوها واهتموا بشبابهم لكان خيرا لهم لكن ماذا تقول لحكام اميون لا يتقنون الا فن الزرواطة والعصا لمن عصا ليبيا الجريحة من القذافي المجرم الى حكام الجزاير الدكتاتوريون الاميون لا يعرفون فن السياسة ابدا اللهم انا نجعلك في نحورهم ونعوذ بك من شرورهم

  6. BENCHEIKH

    النظام الجزائري سيورط الجزائر مع المنتظم الدولي ويعطي فرصة لتدمير الجزائر , هكذا كان يعمل صدام حسين وتم محوه هو وجيشه الذي قيل عنه الرابع عالميا . النظام الغبي يتدخل في شؤون جوار الجزائر ويعمل على تأجيج الأوضاع إنه نظام شيطاني ينبغي عزله والتعامل بصرامة معه.

  7. Oujdi

    والله العظيم مافيها ﻻسام و ﻻ سلام هدا الحقود و شقيقه لحمامرة وابنته حلفوا على ان يسقطوا اسم الصخيرات من كل قرار سياسي يخص ليبيا حتى ﻻ يدكر اسم المغرب فالجزاءر تصر دائما على دكر دول الجوار للاسثناء المغرب اللهم اجعل كيدهم غي نحرهم يا رب العالمين وانصر اخواننا في ليبيا واحفظهم من كيد الكائدين وليعلموا ان زمن القدافي الدي سلح البوليزبال انتهى ليبيا اصبحت حليفا للمغرب تحيا ليبيا

  8. جزائري فقط

    الصخيرات لم تأتي بأي شيء جديد بل زادت الأمور تعقيدا فالمغرب ليست له خبرة في هذه الأمور بل هو يحاول فقط منافسة الجزائر في الأمور التي ليست من اختصاصه وتأكدوا كلكم أن الجزائر ستحل العقدة الليبية وهي وحدها من تستطيع فعل ذلك والأيام بيننا واذا لم تقل الجزائر كلمتها فلن يتغير أي شيء لا مصر ولا الامارات ولا المغرب الجزائر فقط وحدها هي مفتاح المسألة والايام القادمة ستثبت لك ذلك يا الوجدي

  9. مروكي حر

    الله عز وجل وحده من يحل مشاكل الدنيا . اما افتخارك بنظامك المشيطن فلا تفرضه علينا .فليحل مشاكله الداخليةاولا ولينشغل بشعبه وليترك الجيران وانا من اقول لك سيثبت لك بعد الزمن ان نظامك يشيطن الجيران فيكفي عمل حداد اطول مدة على شيوعي ولم يعمله قط على مسلم وليكفي ان صرف ماله لتشتيت شعوب مسلمة وان كنت انت في سرداب لا تستمع الا لاخبار صحفكم المجندة من طرف نظامك ولا اعمم فانصحك ان تبحث عن الحقيقة التي اخفاها علىك نظامك وصحافتك فلا تفتخر بما ليس عندك

  10. محد

    مؤتمر الصخيرات كانت مؤامرة على الشعب الليبي وهي خلق معارضة وهمية تخدم مصلحة الغرب أما الجولة لوزير الخارجية مساهل فكانت الإتصال بالمجتمع المدني الحقيقي وليس المزيفين الذين قمتم بدعوتهم إلى الصخيرات. .....الجزائر و الجزائريين يريدون الخير والأمن في المنطقة. ..

  11. عبداللطيف المغربي

    هذا القبيح الوجه المدعو امساهل لا سهل الله عليه.زار ليبيا مؤخرا عدة مرات لا لشيء الا لنسف اتفاقيات الصخيرات المغربية.كمغربي اقول لقبيح الوجه اعلاه.احرار وشرفاء ليبيا يؤكدون غير ما مرة.ان اتفاقيات الصخيرات هي المرجعية لان مصالحة وطنية ستؤدي الى قيام دولة ليبيا الجديدة الديموقراطية.فلا تتعب نفسك يا قبيح الوجه بالزيارات المكوكية لليبيا عمر المختار.ليبيا الثوار الأحرار.

  12. مغربي يهوى التحدي

    الى كل جزاءري يدعي ان نظامه يحل مشاكل غيره، واتساءل اليس من المنطق ان يحلوا مشاكلهم اولا ؟؟؟؟؟؟ لكم الجواب ايها الشياتين فاقد الشيء لا يعطيه وهذه قاعدة يعرفها الجميع، بل اني اقول نظام الحزاءر يحسن اشعال الفتنة فقط انه شياطان رجيم فلعنة الله عليه الى يوم يبعثون

  13. ميتشو

    لا يحق لأمثالك الكلام عن عمر المختار البطل المجاهد الشهيد فهذه الأمور بعيدة عنكم كل البعد حاشا البطل المجاهد عبد الكريم الخطابي الذي نجله ونحترمه كما يسعدني أن أخبرك أن حل المشاكل لا يأتي بوسامة الوجه أو قباحته بل يأتي بالحنكة والخبرة والقدرة والمعرفة وحقيقة ما جرى في الصخيرات هو مجرد مؤامرة على ليبيا لا أكثر ولا أقل فأنتم أنظمة ملكية متعفنة ولا يأتي منها الخير أبدا من كان السبب في خراب ليبيا أليست قطر والامارات المتحدة كلكم وجوه لعملة واحدة

  14. الاستاذ الدرابكي عبدالمومن الحر

    لا تعتقدو ان السيد مساهل ساهل، برك يجي يشرح لكم بنفه. ماهوش ساهل عبدالسلام مساهل. انا شخصيا لا اعرفه ولكنه يعرفني ويعرف كل جزائر وكل ليبي. هو ذهب الى ليبيا كمواطن حر ليخلق الفتنة بين اخوته الليبيين. ماشي من حقو؟ انه حق كل جزائريات و كل جزائري ينعل باباك يا المساهل. انا اعتز رغم أنني لا اعرفه شخصيا اعتز بذلك. وعلى الرغم من ذلك فهو قال لي آخر مرة اجتمعت معه في العاصمة لنتناول طعام و يدفع لي اجرتي بما انني اشتغل عند عبدالسلام مساهل.. راهو قلتكم هو ماساهلش. و عندما اشتمه فمن طبيعة الحال ذلك تمويه. ألا تفهمون؟ من ناحية اخرى انا لم اعترف باي شيئ لانني انكر و سانكر حتى انني موجود. ساشتم مساهل كي تعتقدو انني لست معه ينعل باباك يا مسهل يا الحمار لماذا تريد ان تخلق الفتنة بين الليبيين يا مساهل يا ابن العاهرة؟ ألا تحتشم؟ طز فيك و في الجنرال خالد نزار و في القايد صالح مصاص الزبر الطويل اتفو. اعتقد انني اديت مهمتي على احسن ما يرام و ثمن البترول طلع و ساحصل على بريام كبير 100 مليون دينار هههه

  15. UN PROJET D'INSTAURER UNE DICTATURE MILITAIRE EN LIBYE SERAIT-IL EN GESTATI ? Apparemment le monde occidental USA compris et la Russie de Putin opteraient pour un ancien militaire sous le régime Khedafi du nom de Haftar pour remplacer le tyran et fou furieux qui dirigea la Libye d'une poigne de fer durant 42 années jusqu’à sa chute terrible occasionnée pourtant par les bombardements accrus des occidentaux contre le régime en place. . Un autre régime militaire dictatorial serait donc a instaurer en Libye sous un individu venu de nulle part du nom de Haftar en torpillant alors a jamais un espoir qu'une démocratie réelle tant attendue par le malheureux peuple libyen qui a longtemps souffert des décennies durant des atrocités barbares de Khedafi. Chasser un dictateur de Khedafi pour le remplacer par un autre dictateur du nom de Haftar serait condamner tout un peuple qui aspirait a vivre une liberté réelle une fois sorti du cauchemar du tyran de Khedafi qui a détruit le pays et l'avenir du peuple libyen durant des décennies. Remplacer un tyran barbare de Khedafi capturé alors et assassiné par des rebelles de Musrata grâce a l'aide militaire des pays occidentaux particulièrement la France et l'Angleterre avec bien entendu la participation des USA sous Obama ,serait porter un coup terrible au peuple libyen. Le régime militaire dictatorial Algérien de son cote ne lésine pas sur tous les moyens en sa possession qui ne cesse d' employer de gros moyens financiers malgré la crise économique monstre que connaît l’Algérie ,pour tenter de faire capoter les accords de Skhirat intervenus alors entre fractions libyennes sous l’égide des nations unies,comme dans le cas du Mali quand le régime harki s'en est mêlé c’était pour faire perdurer la crise dans ce pays . Même objectif poursuivi avec ardeur en ce qui concerne le conflit libyen,la mauvaise foi des harki algeriens ne fait pas de doute. Toute fin de crise en Libye et au Mali est vu d'un mauvais œil par Alger car le régime militaire dictatorial algérien n'accepterait jamais qu'une quelconque démocratie soit instaurée dans n'importe quel pays voisin de l’Algérie,y compris la Tunisie que ne cesse de restabiliser le régime harki algérien auteur des attaques terroristes commises dans ce pays et conçues et programmées depuis le camp de Benaknoune par le DRS algérien,comme d'ailleurs les attaques terroristes commises a Bamako et au Burkina. Les attaques terroristes qui ont fait des morts et des blesses parmi les casques bleus au Centre Afrique dont des marocains victimes de cet acte criminel ne pourrait être conçues que par le DRS algérien ,car dit-on on aurait appercu des agents de Tartag le criminel chef DRS algérien dans les alentours avant l'attaque ,une enquête de l' U dit-on serait en cours pour tenter de retrouver les terroristes responsables de cette attaque lâche et barbare contre des forces de l' U depechees dans ce pays africain pour aider a y instaurer la paix. Depuis longtemps Le régime militaire dictatorial fantoche algérien serait derrière tous les actes terroristes commis qui visent a déstabiliser les pays voisins de l'Algerie et particulièrement ceux du Maghreb.

الجزائر تايمز فيسبوك