أميركا تجرب أم القنابل على شبكة انفاق تابعة لتنظيم الدولة الاسلامية في افغانستان

IMG_87461-1300x866

أعلن البنتاغون ان الجيش الاميركي القى الخميس أكبر قنبلة غير نووية، في اول استخدام لها اثناء المعارك، مستهدفا شبكة انفاق تابعة لتنظيم الدولة الاسلامية في افغانستان.

وذكرت القوات الاميركية في افغانستان في بيان أن قنبلة "جي بي يو-43/بي" القوية جدا استهدفت "شبكة أنفاق" في منطقة اشين في ولاية ننغرهار.

ووقع الهجوم قرابة الساعة 7:32 بالتوقيت المحلي (15:02 تغ).

واكد المتحدث باسم سلاح الجو الكولونيل بات رايدر ان "قنبلة جي بي يو-43/بي هي أضخم قنبلة غير نووية تستخدم في القتال".

وأشار المتحدث باسم البنتاغون ادام ستامب الى ان القنبلة ألقيت من طائرة نقل أم-سي130.

كما افاد قائد القوات الاميركية في أفغانستان الجنرال جون نيكولسون "مع تفاقم خسائر تنظيم الدولة الاسلامية كتائب- خراسان، لجأوا إلى العبوات المتفجرة والتحصينات والانفاق لتعزيز دفاعاتهم".

وتابع ان القنبلة هي "الذخيرة المناسبة لتقليل هذه الحواجز والحفاظ على زخم هجومنا" على التنظيم.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض شون سبايسر "يجب ان نقلص مناطق عملياتهم، وهذا ما فعلناه".

تطلق على هذه القنبلة تسمية "ام القنابل" وتم تطويرها بسرعة العامين 2002-2003 على خلفية الاجتياح الاميركي للعراق.

وافاد الجيش ان التجربة الاخيرة لهذه القنبلة جرت العام 2003.

 

 

بلقاسم الشايب للجزائر تايمز


اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. عزيز

    ام القنابل قال، لا تنفعكم لا ام القنابل و لا اب القنابل، الاسلام آت بإذن الله ماهذه الهجمة الصليبية و المجوسية و الصهيونية على الاسلام، *سيهزم الجمع و يولون الدبر* امريكا هي من حزب الشيطان و هو الدجال الاعور

  2. Mansour Essaïh

    البط الأبله دونالد داك  (D ALD DUCK ) الفاشل يهيئ ما يقدمه لناخبيه في آخر هذا الشهر بعد ال100 يوم من دخوله إلى البيت الذي كان أبيضاً فصار، لفترة، أسوداً ثم أصبح الآن أصفراً باهتاً. هذا ما سيقدمه لشعوب الولايات المتحدة و للعالم في آخر هذا الشهر بعد 100 يوم من حُكمه : ......................................................................................................... 1 ) الاعتداء الجبان و الغادر على الشعب السوري بضرب أحد مطاراته، 2 ) التغطية على الإرهابيين الذين استعملوا الغازات السامة في خان شيخون السورية برفضه بعث لجنة علمية دولية محايدة للتحقيق في هذه الجريمة الشنعاء. 3 ) تحويل أفغانستان إلى مختبر لتجريب أسلحته للدمار الشامل التي يفتخر بها. ...................................................................................................... لا أحد يمكنه أن يتكهن بما سيقترفه D ALD DUCK الأبله الجبان من حماقات أخرى قبل 30 ابريل الحالي في أي بلاد من البلدان الضعيفة.

الجزائر تايمز فيسبوك