سعد لمجرد ينتزع حريته بشروط

IMG_87461-1300x866

غادر الخميس الفنان المغربي سعد لمجرد السجن بشكل مؤقت مع إلزامه بحمل سوار إلكتروني لتعقب تحركاته، في انفراجة اولى لقضية شغلت الرأي العام العربي لوقت طويل.

وأعلن محامي المغني المغربي الشهير أن محكمة الاستئناف بالعاصمة الفرنسية باريس، قضت بإفراج مؤقت عن موكله المسجون منذ أكثر من خمسة شهور بتهمة "الاغتصاب".

وأفادت وسائل الإعلام المحلية نقلا عن المحامي إيريك ديبون موريتي أن لمجرد "سيغادر مساء الخميس سجن فلوري ميروجيس، غير أنه سيكون ملزما بحمل سوار إلكتروني" لتعقّب تحركاته.

ووفق المصادر نفسها، فإن الفنان المغربي لن يكون حرا في تنقله من مكان لآخر، كما لن يكون بإمكانه مغادرة الأراضي الفرنسية، حيث يتعين عليه البقاء رهن إشارة القضاء، إلى حين ثبوت براءته.

ومن المفترض أن يقيم النجم المغربي بالشقة التي يستأجرها والداه البشير عبدو ونزهة الركراكي منذ أسابيع بالدائرة الخامسة بالعاصمة الفرنسية باريس.

وكانت هيئة دفاع الفنان الملقب بـ"المعلم" قد تقدمت بطلب للقضاء الفرنسي لتمكين موكلها من مغادرة السجن، والخضوع لإقامة جبرية في انتظار محاكمته.

وألقت الشرطة الفرنسية على لمجرد في 26 أكتوبر/تشرين أول الماضي، بينما كان في فندق الشانزيليزيه يستعدّ لإحياء حفل غنائي بقصر المؤتمرات في باريس، قبل أن تحبسه على ذمة التحقيق، على خلفية اتهامه من قبل فتاة فرنسية في الـ 20 من عمره باغتصابها.

واتخذت القضية مجرى جديدا بعد اثبات الطب الشرعي الفرنسي عدم وجود أي أثر للحمض النووي للمجرد على جسد الفتاة، مما ينفي ادعاءاتها بأنه أقام علاقة جنسية معها رغماً عنها.

وأكدت وسائل إعلام مغربية أن لمجرد اعترف باصطحابه للفتاة إلى غرفته الخاصة بأحد الفنادق في باريس، ولكنه نفى اعتداءه عليها بالضرب أو إقامة علاقة جنسية معها.

وطالب بالتثبت من كاميرات الفندق التي ستثبت أن الفتاة خرجت من غرفته سالمة دون أن يبدو عليها أي آثار للضرب.

وأثار إيقاف المغني ضجة واسعة في صفوف محبّيه سواء في بلده المغرب أو في غيرها من البلدان العربية التي يحظى فيها بشعبية كبيرة.

ويعتبر لمجرد من أشهر الفنانين الشباب بالمغرب، حيث حطمت أغانيه أرقاماً قياسية، في عدد الزيارات بموقع يوتيوب، (أغنية "معلم" التي أطلقها في 2015 شوهدت حوالي 382 مليون مرة)، لتتصدر التصنيف الرسمي للأغاني العربية الأكثر مشاهدة على "يوتيوب" للعام 2016.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Dima maroqui

    il va être comndaner à 18 mois de prison avec 6 mois de sursi c'est à dire qu'il doit passer 12mois en taule mais comme il a déjà fait 6mois donc il est ce qu'on appelle "conditionnable" . il reviendra pas en prison . Celà veut dire qu'on va le juger pour violence et non pour un viol

  2. Dima maroqui

    اتضح ان كل اغانيه مسروقة من الثرات الجزاءري بمزيج خليجي

الجزائر تايمز فيسبوك