سلال خرج ليها "طاي طاي" الجزائر في وضع مالي واقتصادي جد صعب

IMG_87461-1300x866

أكد الوزير الأول عبد المالك سلال في لقائه مع السلطات المحلية والمجتمع المدني بولاية وادي سوف أن الجزائر في وضع جد صعب من الجانب المالي والاقتصادي، نتيجة الصدمة النفطية، مشيرا إلى أن الدولة ملزمة بواجب اعلام وشرح ما يحدث للمواطنين، خاصة في عالم اليوم المتميز بتقلبات فكرية وأمنية واقتصادية عميقة مع تطور دائم لتكنولوجيات الاعلام والاتصال وتداخل الخطاب العلمي مع السياسي والصحفي وحتى الديني.

نحتاج إلى ثورة في الذهنيات يقول الوزير الأول تعيد لنا قيمة الحرفة والصنعة والتعليم المهني، فالفلاحة مثلا مهنة عريقة وخالقة للثروة يجب تكوين العاملِين فيها، كما تشكل الصناعة محورا آخر في عملنا لعصرنة وتنويع الاقتصاد الوطني من خلال إعادة بعث القاعدة الصناعية الوطنية ودعم الانتاج المحلي وترقية علامة "صُنع في الجزائر" التي لن تكون في المستقبل مرادفا لغياب الجودة.

كما أشار إلى أن إجراءات الحكومة لترشيد النفقات العمومية والتحكم في التجارة الخارجية هدفها الحفاظ على التوازنات المالية الكبرى للبلاد، من خلال الاعتماد على القاعدة الاقتصادية التي تبنتها الجزائر المعروفة بقاعدة 51 – 49، التي تساهم في الرفع من القدرة الشرائية للمواطن ومواصلة برامج السكن والصحة والتربية وجهود دعم الاستثمار المنتج.
من جانب آخر، أكد سلال أمس أن الانتخابات التشريعية المقبلة ستنظم تحت أحكام دستورية جديدة وضمانات نزاهة وشفافية قل مثيلها في العالم.

وفي نفس السياق قال الوزير الأول أنا متأكد أن انتخابات ماي المقبل ستكون خاتم المصادقة على تحصين استقرار الوطن وخياره الديمقراطي، وذلك لما لها من أهمية وضمانات لسير الحدث في أحسن الظروف ليكون انطلاقة فعلية .

 

 

ح.سطايفي للجزائر تايمز

تعليقات الزوار

  1. سعيد

    لم أفهم مادخل الذهنيات  ! ! ربما كان يريد القول الاذهان..الا ان الذهنيات المعروفة عامة في المغرب بمصطلح "الشحمة" لها دورها كذلك في التنمية. و كم من مرة جزمنا فيها افتقاد حميزة و زبانيته للذهنيات وهم يخرون وين يحبو..هناك مقولة لاتينية  (primum vivere i de ende philosophare ) مفادها "لنقتات اولا و بعدها نتفلسف"..سلال وقع في ما يسمى LAPSUS أو الخطأ العفوي و الذي في علم النفس يعني البوح بدون إرادة بما نبطنه او نحاول اخفاءه، فيصدر عنا تلقائيا..ما مفاده ان سلال كان حينها يتضور جوعا و تفكيره كان منصبا على اللحوم و الذهنيات  (هناك فيديو شهير له بواشنطن و هو يقول للصحافيين "رانا جيعانين" ).. أو هو مشغول  (وهذا هو الاجدر و الظاهر ) بالنقص الحاد الذي يعانيه الشعب المقهور في تلك الموادِ..الوزير مشلال تخلطو عليه العرارم.

  2. الدرابكي عبدالمومن

    حان الوقت لاستخدام الاحتياط الوطني الاستراتيجي هاديك لاكارط Amex. يبدو أننا لا نسكن في منطقة ستتبعنا اليها الببكة, فلنستلف ولا نستدفع كما تفعل الشعوب الذكية المتقدمة سيدي الرئيس. عيش الآن ولا تدفع لاحقا. لي حب شئ يسعده مثل سيارة جديدة من نوع هانداي مصنوعة 1% في الجزائر وتشتغل بالطاقة النفخية. 1 2 3 أنا جزائري قولها للسيد سلال. ممنوع على الفقاقير

  3. سلال

    نقول لكم الآن طاي طاي أنا لم أقول ذلك. كل ما حصل هو أنني سقطت من جيبي أو طاحت منه أو اختفت.. محفظة الدولة التي كانت في جيبي عندما خرجت من العمل.. كانت فيها كل ميزانية الدولة. فالأمر ليس بالخطير كما تقول الجزائرتايمز وإنما كل ما في الامر هو شيئ بسيط طاحت 103 مليار دولار. من يجدها حلال عليه لأن القانون الجزائري يمنعني من التقلب عليها. راني مش يعني نخبي عليكم شيئ وهذا يحصل عندما تطيح محفظة الحكومة. خرجت من جيبي لوحدها. لا تصدقو الحقيقة فإنهم لا يعرفون كيف يكذبون عليكم. سأخبركم بالحل في المستقبل العاجل لا تخافو لقد اشتريت حليب غدا بالصباح لتشربو القهوة. استنشقو الهواء واضحكو أو شمو الأوكسيجين وابتسمو او يعني ماتحملش هم فلا خوف على الجزائر. ارفع الراس يابا فأنت جزائر /////////////////////////////////////////////////////////////////////////// لقد اتخذت قرار اعطيت فيه الاذن للمتحدث الرسمي باسمي أن يقول لكم هذا الكلام ولكن خطيبته حصلتها زوجته فضربته بالحذاء ولم يأتي للخدمة. لا تضحكو شكيرا

  4. انفجر إمام المسجد الكبير في العاصمة علي عية غضبا حول مصير أموال الزكاة التي تذهب إلى تجهيز بعض الأمور وشراء سيارات فارهة رباعية الدفع وحواسيب وهواتف محمولة من جهات مجهولة واستغلال أموال الزكاة في غير محلها ما يعارض ما تنص عليه الشريعة الإسلامية. وقد أكد الشيخ عند نزوله ضيفا على قناة النهار أن أموال صندوق الزكاة تنهب بشكل أو بآخر ولا تتخذ مجراها الصحيح الأمر الذي لا يجوز شرعا. هكذا يتأكد أن النظام الدكتاتوري في الجزائر مصاص دمام وآكل للسحت وأموال الشعب...

  5. في دائرة حملته الانتخابية أصيب رئيس حزب الحركة الشعبية الجزائرية عمارة بن يونس بتسمم غذائي حاد بعدما قصد أحد المطاعم الشعبية للفت انتباه الناس لشعبيته لكن الحضور كانوا أشد مكرا فقدموا له نقانق فاسدة يقال عنها أنها من لحم الكلاب ويقول آخرون أنها من لحوم البرازيل المستوردة. وهكذا بعد أن اشتد به الألم توجه إلى إحدى المصحات حيث أجريت له عملية تنظيف معوية وتناول بعض الأدوية. وببلدية توسنينة ولاية تيارت 10 نساء دفعة واحدة تعرضن لتسمم غذائي بعد تناولهن دجاجا فاسدا خلال وجبة عشاء 5 منهن حالتهن خطيرة تم تحويلهن إلى مستشفى الولاية.

  6. دعا الوزير الأول عبد المالك سلال، أمس، المستثمرين في القطاع الفلاحي إلى ضرورة التعجيل بتسويق منتجات الخضر، خصوصا البطاطا، إلى الخارج لتجنب التلاعب بها من خلال تخزينها مثلما حدث بولاية عين الدفلى. وألح سلال الذي كان مرفوقا بوفد وزاري هام إلى ولاية الوادي أثناء تدشينه مركب غرف التبريد ببلدية الطريفاوي، على أهمية التسريع في وتيرة تصدير الفائض من المنتجات الفلاحية حتى لا تكون عرضة للمضاربة. وأشار الوزير الأول إلى لجوء المضاربين إلى تخزين مادة البطاطا واسعة الاستهلاك خلال الأسابيع الأخيرة، ما تسبب في ندرتها في الأسواق وغلاء الأسعار وهو ما أثبتته التحقيقات بولاية عين الدفلى، أين خزن مضاربون 22 ألف طن. مسكيييييييين ... سلال .. سيحصل على البترودولار ... البطاطادولار ....

  7. قبل عامين ابتهج الجزائريون مع استقبالهم صور أول مصنع لتركيب السيارات في الجزائر، وكان ذالك في نوفمبر 2014، والتزم المسؤولون حينها بتحويل الجزائر إلى قطب إفريقي في تركيب السيارات، ليكتشف الجزائريون بعدها أن كل تلك الوعود كانت كاذبة، وجاءت قضية مصنع تركيب سيارات “هيونداي” في تيارت، لتثير تساؤلات عن سياسة تركيب السيارات في الجزائر. وقبل أشهر من الآن، ابتهج الجزائريون وهم يرون صور تدشين مصنع تركيب سيارات “رونو” الفرنسية في وادي تليلات  (وهران ) حيث صنعت أول سيارة جزائرية “سامبول”، وأعلن حينها عن ميلاد صناعة السيارات السياحية في الجزائر أحد أهم حلقات فروع الميكانيك. ولو بنسبة إدماج أقل ما يقال عنها أنها ضعيفة لا تتجاوز 17 %، ليتضح فيما بعد أن المشروع كان ذرا للرماد في العيون، ولم تتمكن الشركة التي حصلت على مزايا في طبق من ذهب دون أي مقابل، من تلبية عشرات الطلبات التي تكدست عند وكلاء الماركة الفرنسية. واللافت أن المصنع اضطر للتوقف عدة أسابيع بسبب عدم شحن “السيارات المستوردة” بفعل عاصفة بحرية ضربت سواحل المنطقة الغربية العام الماضي، وكان يكفي لرياح بحرية أن توقف صناعة أريد لها أن تكون واجهة التحول الاقتصادي الجديد الذي يبعد الجزائر عن الريع النفطي ويدخلها في حلقة كبار الدول الصناعية الناشئة. كانت هذه الحادثة أول نكسة أصابت وزير الصناعة عبد السلام بوشوارب الذي وضع منذ البداية سياسة “غربية” اعتمدت على كسر الوكلاء التقليديين للماركات ومنح تلك الشركات لأشخاص جدد وهم ما تم فعلا مع المصنع الكوري الجنوبي “هيونداي” الذي اضطر لتغيير وكيله في الجزائر بسبب أمور لا علاقة لها بالربحية والسوق، بل لاعتبارات سياسية، وكان على الشريك الجديد الإسراع في إقامة مصنع لإنتاج السيارات التي تحمل علامة “هيونداي” لقطع الطريق أمام الوكيل السابق للمجمع الكوري، ومنعه من استعادة العلامة نهائيا. ونفس الأمر وقع مع وكلاء آخرين على غرار ممثل شركة فورد وايسيزو وشركات أخرى اضطرت لتغيير ممثلها لاعتبارات خارجة عن السوق.

  8. فجرت قضية مصنع طحكوت، جدلا أخر بشأن الطرف الذي يدير ملف صناعة السيارات في الجزائر، وكان تصريح الوزير مثيرا للانتباه، حيث قال “انه أوفد من قبل لجنة تحقيق للمصنع وأعطت تلك الزيارة نتائج ايجابية”… أي بعبارة أخرى لم تلاحظ اللجنة المشاهد التي تناقلتها الصور التي انتشرت كالنار في الهشيم عبر مواقف التواصل الاجتماعي ووجهت ضربة قاضية للصورة التي رسمها وزير الصناعة حول سياسته الصناعية. هذا التحقيق الذي قامت به وزارة الصناعة لم يكن كافيا لإقناع الوزير الأول عبد المالك سلال، الذي قرر بدوره إيفاد لجنة أخرى للنظر في القضية، وتردد بأن اللجنة المكونة من 20 عضوا يمثلون 3 قطاعات وزارية مختلطة وكلها معنية بالموضوع، قد عاينت مسار تركيب سيارات هيونداي، بداية من وصول قطع الغيار عبر الميناء وصول إلى خروج السيارات مركبة بشكل نهائي عبر المصنع. ولحفظ ماء الوجه وجهت لجنة التحقيق بعد انتهاء عملها تهنئة للعاملين في مصنع هونداي تيارت، بعدما جرى التأكد والتثبت من أن المصنع يقوم بالفعل بتركيب سيارات وفق شروط الجودة العالمية، وحسب ما ينص عليه دفتر الشروط، هذا الدفتر الذي يقال بأنه وضع على المقاس. وقد اقتنع الجميع بأن الحكومة لن تقوم بجلد نفسها ولن تتجرأ على معاقبة نفسها وهي التي تبجحت بسياستها “الحكيمة” في إدارة تراخيص الاستثمار ومنح المزايا والتكريمات، وكان من المجدي للجنة أن تقوم بزيارة مماثلة لموقع “هيونداي” في كوريا الجنوبية لتتأكد من جاهزية مصنع تيارت لتركيب السيارات.

  9. الإستراتيجية التي اعتمدتها الحكومة منذ البداية، كانت وفي نظر كل المتتبعين عرجاء وغير صالحة، فهي وضعت العربة قبل العجلة، فلم يكن من المعقول إنشاء صناعية للسيارات، قبل تشجيع مجال المناولة الذي يعد العصب الحقيقي لصناعة السيارات في العالم، ولكن الحكومة لم تستمع لأراء الخبراء، وكان همها الوحيد البهرجة “الإعلامية” وتسويق الجزائر على أنها القطب الجديد لصناعة السيارات في شمال إفريقيا. وكان بارزا التصريحات الذي أدلى بها مؤخرا الرئيس المدير العام السابق للشركة الوطنية للسيارات الصناعية مختار شهبوب، خلال تدخله بمنتدى الصناعة الجزائرية، والذي اعتبر أن خيار السلطات الجزائرية المتعلق بتشجيع صناعة تركيب السيارات يقيد من تدخل 200 مؤسسة صغيرة ومتوسطة التي تنشط في هذا الميدان”، لذلك أوصى بالانتقال السريع إلى مرحلة أخرى أي صناعة سيارات تضمن نسبة اندماج كبيرة. وقال المتحدث أن المشاريع المجسدة في الجزائر لا تملك برنامجا واعدا للتطوير الاقتصادي على المدى البعيد، خاصة في مجال المناولة، قائلا: ”لا يمكن الحديث عن صناعة حقيقية للسيارات آفاق سنة 2020 وإنتاج للمركبات دون تفعيل شبكة المناولة وقطع الغيار محليا، وأدعو لفرض ذلك على الوكلاء الذين يجسدون مصانعهم في الجزائر، فلا يوجد أي مصنّع قام بمبادرة في هذا الشأن”. واعتبر شهبوب أن شبكة المناولة موجودة في الجزائر لكنها غير مفعلة، داعيا إلى سن إجراءات تضمن حماية وتطوير الاقتصاد الوطني على المدى البعيد وليس الاكتفاء بحلول ظرفية، معيبا على مصنعي السيارات الأجانب بأنهم لا ينقلون التكنولوجيا والمعرفة إلى الجزائر، مقترحا طرح فرع تكويني على مستوى الجامعات في مهن السيارات للاستعانة بالمؤهلات البشرية المحلية.

  10. يعتقد كثيرون بأن قضية طحكوت كانت بمثابة الشجرة التي غطت الغابة، فكثيرون كانوا قد حذروا الحكومة من الاستمرار في تلك السياسة التي تمنح المجال لماركات السيارات العالمية من تجاوز العراقيل التي وضعتها الحكومة في مجال الاستيراد، من خلال استيراد سيارات شبه جاهزة وتسويقها على أساس أنها جزائرية، وهي في الحقيقة لا تملك من الجزائر إلا الاسم. وانتقد عديد الخبراء الإستراتيجية المعتمدة في مجال الصناعة الميكانيكية، وخاصة السيارات السياحية، والتي منحت للشركات العالمية طريقة سهلة، لاستيراد السيارات خارج نظام الحصص وبإعفاءات جبائية وامتيازات جديدة، وأكدوا أن التقنية المستعملة في تركيب السيارات التي تسمى بـ “أس كا دي” لا تعدو أن تكون وسيلة اخترعها مصنعو السيارات لتسويق منتجاتهم مقابل استثمارات جد ضئيلة وربح كبير.

  11. جزائري يفضح نظام بلاده ..................... شوف الفيديو مؤثر جدا ................ https://www.youtube.com/watch?v=L97J6RwDzjI

  12. شاهد محللين جزائريين : المغرب عبقري في التنمية ويزداد قوة وسلال ومحيطه يزدادون غرقا https://www.youtube.com/watch?v=JSh8GKFOKpI

  13. يقول النظام الجزائري بدون حياء أن اللحوم الجزائرية أخطر من اللحوم المستوردة  ! ودفاعا عن اللحوم البرازلية التي يستوردها النظام الجزائري لسَدِّ طلبات الشعب الجزائري يعلن النظام أن اللحوم المنتوجة محليا أشد خطرا من اللحوم البرازيلية التي تمتنع عن أكلها حتى الكلاب والقطط والمرفوضة من شعوب دول العالم بما فيها البرازيل البلد المنتج. علما أن بالجزائر 85 بالمائة من اللحوم البيضاء تنتج وتسوق خارج الرقابة. عشرات الأطنان من اللحوم البرازيلية التي سيستهلكها الشعب الجزائري في شهر رمضان القادم عالقة في الموانئ في ظروف أقل ما يقال عنها مزابل ومشاتل للديدان والذباب والحشرات، من حين لآخر يُضْرَبُ عليها بمواد حافظة مسرطنة. عِلما أن اللحوم المجمدة وراء 60 بالمائة من التَّسمُّمات في الولائم. هذا وسوق اللحوم في الجزائر لا يزال بدائيا تُمَيِّزُه الكثير من النقائص وغياب تاب لأعين الرقابة ومخابر التحليل، ما يجعل اللحوم المحلية في نظر النظام أخطر من اللحوم المستوردة. 70 بالمائة من المواشي والأبقار تُذبح وتُقطع في مذابح عشوائية أو في الغابات والبيوت تحت تَهافُت الذباب. لكن ، الحمد لله أن النظام الجزائري الجاثم على صدور الشعب حوَّل هذا الأخير رغم أنفه إلى نباتي، لذلك لا خوف عليه من خطر اللحوم المحلية أو المستوردة على السواء فهي أصبحت بعيدة المنال في حلم الخيال. 55 سنة تحت الحكم العسكري الدكتاتوري، وبعد استحمار لمدة قرون، مازال الشعب الجزائري يعاني في نفس المواضيع : لحوم مستوردة غير صالحة، بطاطا الخنازير، بودرة حليب خالية من الدسم لا تصلح للأطفال، قهوة رديئة، قمح مسرطن من روسيا وأوكرانيا، شعير فرنسا الرديء، حديد مغشوش، إسمنت مغشوش، سيارات مُرَكَّبة مصنوعة من الألمنيوم والكرطون، والكذب على الشعب، والفشل الدائم، والقائمة طويلة  ! فأين ذهبت ميزانية 1400 مليار دولار؟ في استيراد المواد التي ذكرتُها سابقا، والمصيبة مغشوشة وفواتير مضخمة  ! ! مَن يُصدِّق أن الشعب يعيش في الجزائر المستقلة ؟ !

  14. تحت تُهم بئيسة، يسوق النظام يوميا أمام مختلف المحاكم الجزائرية المئات من الشبان والشابات والأطفال والنساء بل وحتى ذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك في دائرة ترهيب الشعب ولفت انتباهه عن الوضع المرير والقاسي الذي تتخبط فيه البلاد ... قاطعوا الانتخابات لتفضحوا هذا النظام المفضوح أصلا.

  15. كشفت نتائج آخر دراسة لوزارة الدفاع الأمريكية أن المغرب ضمن أقوى 40 جيشا في العالم ، وذلك اعتمادا على مقياسي قوة وكفاءة المقاتلين. وصنف تقرير لمعهد لندن، الذي صدر منذ أسابيع، القوات المسلحة الملكية المغربية كأقوى الجيوش على المستوى القاري والدولي، سواء على مستوى التكتيكات العسكرية والجاهزية والفعالية والتداريب، أو على مستوى الردع والتسلح، وكذلك على مستوى تحديث وتطوير ترسانته ومواكبة التقنيات العسكرية الحديثة. وفي ذات السياق، أجرت مجلة  (هابي أرابيكا ) مع الخبير والمحلل الاستراتيجي العالمي خافيير كلمار تشيتشي حوارا مطولا حول الجيش المغربي ومشاكل المنطقة وسوء العلاقة مع الجزائر، إذ أكد هذا الخبير على جاهزية الجيش المغربي وقوته، وقال بالحرف: " تاريخيا لا وجود لدولة اسمها الجزائر، فهي غلطة مغربية مازال يدفع ثمنها"، وفي حديثه عن الحلول لإطفاء نار الفتنة بين الدولتين، قال: "الجيش المغربي لا يحتاج إلا 3 ساعات لاحتلال الجزائر كلها أو أقل من ذلك، وأكيد أن الشعب الجزائري سيساند الفكرة لما يعانيه من حكومة العسكر الجزائري"، على حد تعبيره.

  16. بسياساتكم الإجرامية التي تهدف إلى إبقاء الدولة مُعتمِدة على البترول ودراهم البترول.. أزيد من نصف قرن من الحكم المطلق.. من الدكتاتورية الفاشية، تضامنتُم فيما بينكم لتُحَولوا الشعب الجزائري من الغِنَى والازدهار ، إلى مُستَنْقَع يعيش فيه الشعب على الفقر والبؤس والانهيار بكل تلاوينه.. فَتَكْتُم أكثر من 300000 جزائري ولم يهدأ لكم بال، وجَعلتُم أزيد من 500000 آخرين يَهربون إلى الخارج ولم تندموا، من بينهم حوالي 200000 إطار تَطلَّب تكوينُهم ملايير الدولارات، ولا تتحسروا .. لا وجود لدولة فوق الأرض حقَّقَت هذا الإنجاز الإجرامي المافيوزي في حق شعبها.. بِكُمْ وبأذنابكم، وحدَها الجزائر قادرة على تحقيق المزيد من الانتهاكات الخطيرة في حق شعب أَعْزَل ومُسالم... هكذا أنتُم أصحاب الكلمة والقرار بالجزائر ، وقريبا ستُجيبون أمام محاكم الشعب على جرائمكم ضد الإنسانية.. جرائم تتحمَّلون مسؤوليتها بالكمال والتمام : جرائم الحرب، وجرائم ضد الانسانية من 1958 إلى 2017 ... وكم هي كثيرة ومفجعة وبربرية، أشد ضراوة وفتكا من تلك التي ارتكبها الاستعمار. اختلاس ونهب وتبدير جماعي لأموال الشعب، وللتذكير فقط : بوتفليقة لما كان وزيرا للخارجية تمت إدانته من طرف محكمة الحسابات حسب قرار 8 غشت 1982 من أجل اختلاس 300 مليار التي حولها لحسابه بسويسرا UBS .... اليوم وقد انهار كل شيء تُطِلُّون على الشعب بمزيد من التهديد والوعيد والتخويف وقد خارت قواكم .. سينقلب السحر على الساحر.

  17. Yusuf

    شيء يحير العقل الجزائر تعادي كل ما هو مغربي وتسب نلك المغرب و المغاربة الأحياء و الأموات و تدعم كل من يعاكس او يعادي المغرب ، بل توجه الآن 1320 صاروخ نحو المغرب بالاضافة الى تجميع الأسلحة لتخويف المغرب رغم كل هذا المغرب يقبل بطلب الجزائر بتمكينها من الخبرة في برامج التكوين المهني هل هذه بلادة ام ضعف ام حلم ؟ لا افهم الاكيد ان المغرب ليس بليد

  18. الصادق

    على الأقل سلال خرجها طاي طاي شوفوا مول المروك و مخزنه الءين يناورون و يروجون لكم بإنتصارات كرطونية و أخرها ڨرڨرات الصحراوية الغربية و الحزڨات الإقتصادية بمركز الطاقة الريحية لأصحابه من الفرنسيس ووالألمان و..و..و السياسية بالديمقراطية الحسنية بتنحية الخوانجية

  19. رمضان

    ماذا تنتظرون من نظام معوق برئيس معوق ان يصلح شعبا اصبح هو الاخر معوق مثل الابكم و الاصم لايفقهون حديثا فزلال كان يعرف منذ سنوات ان الوضع في الجزائر يصير نحو الكارثة و ستجده هو والعصابة الحاكمة الحركيين في اول طائرة متجهة الى فرنسا حاضنتهم عند اندلاع الثورة بما يسمى الموجة الثانية للربيع العربي.

  20. foxtrot

    اه كون الجزاءر القات الرجال المخلصين كون الجزاءر عروسة شمال افريقيا ولكن حضهى تعيس ممجدون فى الجزاءر السراق مدنين وعسكرين الكل يسرق وهربوا الدراهم للخارج وشعب امدوخينوا بكرة شباب بلوزداد مع شباب لقبايل هما خدامين يقدوا حاجةوشعب خدام يقول وان تو ترى فيف للجيرى

  21. المرابط الحريزي

    حميزة بوخريزة محارب خرائري ، يستميت من أجل سياسة "أخرى وين حبيت" ________________________________________________________ ما هى السياسات الخرائرية؟ مثلا: تسمية معمل لنفخ العجلات وتركيب الأجزاء بالطونوفيزات ، مصنع للسيارات ________________________________________________________ واش لي ماعمر مُّو ما صنع حتى ليصانص من البيطرول غادي يصنع سيارة من الحديد؟ حكام الجزائر لصوص يبيعون غلة الأرض الطبيعية ، ومعها يبيعون حتى رأس المال دالبلاد

  22. Maghribi wa kafa

    شدو فالعداوة للمغرب أو ما يكون غي داك الخير لي تستاهلو. ويلا ما كونتوش تامنو بأن الله يمهل ولا يهمل، منا لقدام غادي تشوفوها. مازال ملح المغرب أو محمد الخامس يبركلكم فالركابي يا الفقاقير لي ولا وزير

  23. راوي

    أبدأ من العبارة التي ختمت بها تعليق و هي"هل يكفيك هذا؟"، تتفوه بها بأسلوب قدحي و كأن في جعبتك الشيء الكثير مما لا يعرفه غيرك. و لتصحيح معلوماتك فإن الجزائر التي تتبجح بها لم تكن دولة قائمة الذات و إنما كانت مجرد مدينة إسمها الجزائر. و أهالي هذه المدينة هم من طلبوا حماية السلطان العثماني و إغاثته لهم من الغزو الإسباني مقابل إعلان ولائهم للدولة العثمانية لأنهم كانوا يعلمون عدم قدرتهم على مواجهة الجيوش الإسبانية بسبب ضعفهم وصراعاتهم الداخلية، وهو ما قبله السلطان فعيّن خير الدين دايا على مدينة الجزائر أواخر عام 1519م و أرسل لها جيشا قوامه ألفان من الجنود بالإضافة إلى عدد كبير من المتطوعين. فكيف والحالة هذه يمكنك أن تدعي، زورا و بهتانا على التاريخ، أن "الجزائر" تصدت للغزو الإسباني لمدة ثلاثة قرون ومنعته من الإستلاء على الشمال الإفريقي؟ أكبر عيب هو أن يسرق الإنسان تاريخ غيره وينسبه إليه. و الأدهى من ذلك أنك تتفنن في مواصلة تحريف مجريات التاريخ حيث تقول "فرنسا إستعمرتنا بالغزو واستعمرت المغرب بطلب منه سنة 1912". إلي شافتو غنو بغات منو. ...هدا حال الجزائر و الجزائريين. ...اللهم كثر حسادنا المملكة المغربية لها تاريخ مشترك مع العمق الافريقي لايمكن للمنافسين الا خرين ان ينالوا منه لعدم مرجعيتهم التاريخية الجزائر دولة عمرها 52 سنة المغرب حافظ على المملكة اخر مملكة دامت 458 سنة من مولاي علي الشريف الى محمد السادس , اللهم ابعد عنا النفوس الخبيتة و اشفيها من مرضها اللهم احفظ امتنا و انصرنا على القوم الظالمين لا تنافس ولا يحزنون كل الأخبار التي تظهر من فينة لأخري من شراء هليكيوبتر لرئيس إفريقي لمسح ديون دول إفريقية كتيرة من طرف الجزائر يبين أن هناك توجه واحد هو سياسة شراء من يمكن شرائه.على النقيض المغرب لا يمكنه دفع هاد الحجم من الأموال وحتى لو إستطاع فالمتل يقول من تشتريه لا تستيطع أن تتق فيه ولهاد يجب أن يستمر المغرب في سياسته الإقتصادية مع دول إفريقيا تحت منطق رابح رابح؛وهاده هي القوة الحقيقة التي لو توسعت ستأتي ثمارها في المستقبل أما سياسة حقائب الدولارات فهي تكون ناجحة في أيام العز و فاشلة في أيام القحط فرق كبير بين دولة مستقرة ودولة قابلة للإنهيار في أي لحظة و ثانيا دبولماسية الجزائر جد فاشلة لم تنجح في ملف مالي و تزاحم المغرب في ملف ليبيا سياستها الخارجية مبنية على إرشاء الدول الفقيرة في حين المغرب سياسته الخارجية مبنية على الإستثمار، و الجزائر تتفوق على المغرب في ثروة طبيعية أمدها الله لهم و لم يحسنوا إسغلالها في حين المغرب لديه مؤسسات إقتصادية قوية و متنوعة  ( إتصالات المغرب ، OCP ، التجاري وفا بنك ، الخطوط الجوية الملكية ) كلها متموقعة بشكل جيد في إفريقيا زاحمونا حتى في برنامج دار وديكور، وقلّدونا، مابالك في السّياسة، ندعوا لهذا الجار التائه المتعجرف بالهداية، ومن إخواني في الوطن مزيداً من المعقول والإلتحام في وجه التحدّيات. اية سياسة للجزائر سياسة شراء الدمم والارشاء في معاندة المغرب باموال التفط والبترول الموجودة فقط هده هي السياسة الجزائر تريد ان تلعب اكبر من حجمها صحيح ان مساحتها كبيرة لكن غير هدا لا شيئ . لا شغل لحكام الشر الا المغرب لانه شوكة حادة في خاصرتهم . شتان الفرق بين نظام الحركيين الذي يستعمر الجزائر وبين المغرب المغرب يستثمر في الشعوب الأفريقية ويتعاون معها ويساعدها اقتصاديا ويخلق الشغل وينقل معارفه في مجالات كثيرة ويشتري صداقتها بالتعاون المتبادل. بينما نظام الحركيين يستثمر في حكام أفريقيا الديكتاتوريين المستبدين الزائلين ويشتري مواقفهم ويضخ في حساباتهم في الأبناك الأجنبية ملايير الدولارات من أموال الفقاقير ... السيد شيات نسيت أو تتناسى أن التاريخ ﻻ يمكن تغييره وأن الشمس ﻻ يمكن حجبها بالغربال , فالمغرب متجدر عبر التاريخ دينيا وهناك إرتباط روحي لبلدان إفريقيا جنوب الصحراء بحكم إرتباطهم بالطريقة التجانية و إقتصاديا الاستثمارات المغربية بدأت تشق طريقها بنجاح في العمق الافريقي و ما إحتكار االابناك المغربية لدول وسط وغرب إفريقيا إﻻ دليل على ثقة الافارقة في المغرب . كما أنك تناسيت أن المغرب ذو تنوع إقتصادي و بإمكانه أن يخلق شراكات متنوعة مع بلدان الجنوب وذلك لتنوع موارده الطبيعية بالمقارنة مع الجزائر التي يعتمد إقتصادها على الغاز , و مع الإنخفاض التي عرفته أثمنة المحروقات في السوق الدولية و مع تراجع المساعدات التي كانت تغدقها الجزائر على كثير من الدول الداعمة لسياستها بدأنا نرى تغييرات في مواقفها وم لنا في إثيوبيا أحسن مثال الجزائر يد فرنسا في افريقيا . هي لا تنافس وانما تشاكس لقد مللت من هذا شعب ليس لديه أي شيء لا تقاليد ولا عادات كل ما يفعله هو سرقت كل ما هو مغربي بنسبه ألى نفسه من لباس إلى طبخ حتى الموسيقى كلما دخلت إلى اليوتيوب لي أستمع لي مغربية حتى أجد معليقين يقولون أن اغنية دزايرية اف علي شعب بلا هوية يكرهونة مغربة وينسيبون كل ماهو مغربي إليهم كان على شيات أن يقول: "دول تجد في الجزائر شريكا قابلا للمقامرة". عوض أن يقول: "دول تجد في الجزائر شريكا غير قابل للمقايضة". حتى المحللون السياسيون في جارتنا الغالية تنقصهم الموضوعية وبعد النظر. اقول للسيد شيات بان المغرب يطور علاقاته الاقتصادية ويبحث عن منافذ ليسوق مختلف سلعه الصناعية والفلاحية والخدماتية واخر ما يفكر فيه هو قدرة الجزائر على اختراق هذه الاسواق لانه يعرف مسبقا بان ليس لديها ما تسوقه هناك لان فاقد الشيئ لا يعطيه "ما عدى البترول ومشتقاته". فوتت الجزائر على نفسها فرصة غزو اعتى الاقتصادات العالمية لو كانت وضعت يدها في يد جيرانها وعملوا معا على تطوير قدراتهم المعدنية والفلاحية وخاصة طاقاتهم البشرية,اما والامر على ما هو عليه فبيعوا ثرواتكم البترولية لتشتروا بثمنها المواد المنتجة في المغرب وتباع لكم عن طريق فرنسا او اسبانيا. وعندما تحققون الاكتفاء الداخلي فانذاك يمكنكم منافسة المغرب وغير المغرب في الاسواق الخارجية . هكذا يجب ان تنظروا الى الامور يا صديقي لان زمن الديماغوجيات الخاوية ولى الى غير رجعة ما عدى ببعض الدول الحالمة لا اذكر اسماءها لانكم ذكرتم البعض منها اعلاه. اضن ان سيد شيات.حلل بمنطق عاطفي و ليس واقعي هل يمكن ان يقول لنا السيد شيات من هو ثاني مستثمر في القارة و كيف تأتى له ذالك. الجزائر تقلد المغرب تقليدا أعمى ما إن بادرت الدول الإفريقية مطالبة المغرب لتكوين أئمتها صرحبن فليس الوزير الأول الجزائري أن الجزائر أولى بذلك ولكن نعرف أن الجزائر لا معاهد لديها ولو لتكوين أئمتها. واامغرب له بعد ديني عميق منذ القدم غي القارة اليمراء وإمارة المؤمنين خير ذليل على ذلك وزد على ذلك الأبناك المغربية اللتي تزعج الأبناك الفرنسية في إنتشارها والخدمات اللتي تقدمها لأشقائنا الأفارفة وزد على ذلك العمران وتبادل التجارب والخبرات والتعاون الزراعي والأخد بالتجارب المغربية في السكن والمجتمع المدني والمبادرة الوطنية لتنمية البشرية خير دليل على العمق المغربي في القارة السمراء وأضيف حفاوة الإستقبال اللتي يحضى بها عاهل المملكة المغربية كلما زار قطبا إفريقيا وهدا يذل على شعبية المغرب في قلوب الأفارقة منذ القدم أما الجزائر فهي تنهج نفس النهج اللذي كان يقوم به القدافي فالجزائر ترشي المتصلطين على الشعوب الإفريقية لبصط هيمنتها وفرض أطروحاتها الإنقسامية. أما الشعوب الإفريقية فلا تهمها كيف ذلك وشعب الجزائر مهمش من طرف النضام الحاكم في الجزائر اقراء التاريخ الدي اتى هربا من الامويون هو مولاي ادريس وقتله بسم ليس الرسول لان الرسول لم يتي الى المغرب يا ولدي ان لم تعرف من الدي قتل بسم فلا تكتب في times الجوهر والكمال في الطابع الأصلي ماشي فالفوطوكوبي أو الكوبي كولي. وخلي دوك الناس يمارسو النقل حتى يعياو إن التنافس بين المغرب و الجزائر أمر صحي وفي مصلحة البلدين إلا أنه قاليه فين ودنيك أيجحا قاليه هاهي،يجب البدأ بالمقرين أولا أي الإتحاد المغاربي،لأنه مثلاعندما تقدم الجزائرلبلد إفريقي المال لشراء موقف ضد المغرب ماذا يقال لها، يقال ها خوك العربي المسم ما القاش فيك الخير أبقا غير احنيا. مع احترامي لسي الشيات, لقد اغفلت الدبلوماسية الموازية للمغاربة الحاضرة وبقوة في افريقيا عبر الشركات الخاصة من الطيران البنوك الاتصالات التامينات المناجم والعديد, الحرفيون المغاربة حاضرة ايضا بقوة, السي الشيات, المغاربة ينزلون افريقيا لجلب الاموال وانت وجنرالاتك تنتظرو اموال الغاز لتهبط عليكن في وهران لتشتروا البطاطا. مثال بسيط, من يسمع الخلاف مع موريتانيا يقول ان الجزائر تملك نصفها وهي التي مجبرة بالمرور عبر الخطوط الملكية للوصول اليها, ليس لديكم حتى خط بين الجزائر ونواكشوط وتتكلمون. في اطار العولمة و التطور الذي عرفته وساءل الاتصال اصبحت الشعوب اكثر وعيا بحقوقها و مصالحها و الشعوب الافريقية لا تمثل الاستثناء في هذا المجال . ولتقوية العلاقات مع الدول الافريقية يجب مراعاة مصلحة الانسان الافريقي وليس ارشاء المسؤولين كما يفعل البعض لان ذاك الزمان قد ولى. فرق كبير جدا بين المبتكر والمقلد.إنهم يقتفون بالمغرب في مجاﻻت شتى.وهذا اعتراف ضمني بحكمة نظامنا رغم مكابرتهم وعدوانيتهم... هذه هي الجزائر  ! لاتعشق شيئا الا اذا رات المغرب قد سبقها اليه، من تسيير جماعة الى قضايا دولة. لهذا فانا اراهن على ان اعلامهم قريبا ما سوف يحاول انتاج حلقات "جزيرة الكنز". أفريقيا تطورت في جميع المجالات ووسائل الاتصال زادت في توضيح الأمور والأقوال والأحلام التي كان يعتمد عليها النظام الجزائري عبر المذياع أصبحت مكشوفة ومفضوحة في زمن الإنترنت لقد ضحكت كثيرا على أحد المتدخلين في قناة من قنوات الجنرالات والدي كان يقول بأنه يجب على المواطنين الجزائريين تعلم التقنيات الحديثة وتلقينها للافارق وكان المسكين يتكلم بثقة كبيرة ماشاء الله الجزائر تفتقد ابسط عمال البناء والفلاحة ومع ذلك لا يخجلون من أنفسهم فبماذا ادن سيفدون الشعوب الأفارقة هل برشوتهم ادا كانت منافسة شريفة فلا باس اما ادا كانت من اجل افلاس الاخر فالبلدان معا سيخسران لان الجزائر ستبيع سلعها باقل تكلفتها و هدفها هو تحطيم المغرب لكي ينسحب البحث عن تعميق التجذر في العمق الافريقي بين المغرب والجزائر تنطبق عليه القاعدة الفقهية:<<لاقياس مع وجود الفارق>> فعاهلنا المُفَدّى في تنقلاته بين كثير من الدول يخال المرء المغربي أنَّ هناك مَنْ ينافسه في محبة الملك المغربي من الشعوب الإفريقية مِنْ خلال السلاسل البشرية المنتشرة في الشوارع والأزقة وفوق القناطر والمنازل والشاحنات والأشجار... ،والتي كلها مشرئبّة بأعناقها للتّمَلّي بطلعته البهية،وبين مَنْ  (يستقبل ) بعض القادة الأفارقة فوق كرسي متحرك، وكأَنِّي به يحِنُّ إلى زمن تُخْمَة الغاز والبترول التي عانى منها جنرالات القيادة العسكرية المتسلِّطة على البلاد وجعلت كثيرا من أفراد الشعب الجزائري يعانون من تخمة الجوع والحرمان الجزائر تطل على مستقبل ضبابي بعدما تاكد لها يقينا ان رجوع برميل البترول الى عتبة المئة دولار امر مستحيل وكل مجهوداتها للضغط فى هذا المسار بوء بالفشل ماالذي اختارته الجزائر لتعويض هذا الخصاص, منافسة المغرب فى كل شئ واي شئ منافسة عمياء اقول للجزائرين سوف تفشلون وانا اتحداكم بقول هذا لماذا لانكم لو بنيتم مئات الفنادق الضخمة من اين سوف تأتون بشعب كالشعب المراكشي مثلا او حضارة مدينة فاس ولو زرعتم الاف الاراضي من اين تأتون بفلاح اصيل وقس على ذلك ففاقد الشئ لا يمكنه ان يعطيه فاذا اردتم ان تنافسوا المغرب يجب ان تنفقوا مما تحبون فانظروا ماذا تحبون وانفقوا منه رغم ان النفقة منه مقززة فهو مليئ بالخنونة الجزائر لم تستطع حتى التغلب على مشكلة البطاطا وتريد أن تكون قوة اقليمية ..لو خسرت الملايير التي ترشي بها الدويلات الفقيرة للتغلب على مشاكلها الداخلية لكانت فعلا أقوى قوة اقليمية المولى ادريس الاول جاء الى المغرب هربا من العباسيين وليس الامويين. فالعباسيون استغلو ال البيت لانهم اضطهدوا كتيرا من الامويين وخصوصا من اليزيد ابن معاوية فلما تمكن بني العباس من الحكم قاموا بالقضاء على اخر الخلفاء الامويين محمد بن مروان و القضاء على ال البيت في معركة الزاب سنة 132 هجرية اللهم احفظ ملكنا وبارك لنا فيه، اللهم انه لم ينزع حدائه منذ اعتلائه العرش، الهم انه يتقاسم معنا ما اتاه الله من ملك، وينفرد بما عضم واستعصى من عبإ المسؤلية. فجازيه عنا احسن الجزاء. اكبر رجل سياسي و مجاهد فوق الميدان في افريقيقا الا و هو "مونديلة " المغرب هو الوريث الشرعى لعمق الافريقى وليس الجزائر ابدا خاصة اذا تمكن المغرب بمواصلة التقرب والانفتاح اكثر مع الشعوب القارة السمراء الدول الافريقية تريد اموال الجزائر و ليس استثماراتها اما المغرب فلا يمكن ان نقول بانه يستثمر بل يشجع الشركات المغربية لولوج الاسواق الافريقية اما الجزائرفالدولة هي التي تتحكم في الاقتصاد فادا استثمرت بافريقيا فانها ستخسر لان الافارقة سيطمعون فيها لان الجزائر عودتهم على المجان كما كان يفعل القدافي لا تنسوا جميعا يا مغاربة، أن الجزائر كيان مصطنع لا تاريخ له و لا هوية، لهذا خطط لسرقة ممنهجة و منظمة لكل ما يقوم به المغرب، و لكل ما هو مغربي، لباس، طبخ ،الصالون المغربي، الزربية المغربية، الصناعات التقليدية، الموسيقى المغربية بجميع انواعها، حتى الموسيقى الكناوية استنسخها الجزائريون نسخا، آلات، لباس، و أغاني، ثم بدأوا ينظمون مهرجان لهاته الموسيقى المغربية القحة مثل الصويرة ! ! (حتى تصبح لهم الهوية التي يحلمون بها، ثم و بدون أي خجل يتهمون أعرق شعب بسرقة تراثهم المزعوم ! !؟؟ كيان صنعته فرنسا منذ 52 سنة فقط يقارن نفسه بدولة ضاربة في جدور التاريخ عمرها أكثر من 20 قرن ) سرقوا برامج تلفزية مغربية. منها الدروس الحسنية التي اطلقوا عليها "الدروس المحمدية" ! ! قلدوا الطريقة التي تلقى بها الدروس و وحدوا لباس الحاضرين، استعملوا اللباس المغربي طبعا ! ! ! و قلدوا كذلك الكراسي الأرضية التي كان المغرب السباق في استعملها في العالم، منذ أكثر من 27 سنة. سرقوا مسلسل "switchers" واستنسخوا الشخصيات شكلا و مظهرا. سرقوا برنامج "دار و ديكور"، مسابقة تجويد القرآن على 2m، شدى الألحان....و هلم جرا. حتى المشاريع الإقتصادية و الإجتماعية التي تحتاج للتخطيط و الدراسة سرقوها. أذكر منها التنمية البشرية، و مشروع مصنع رونو .حيث دفعت الجزائر أموالا طائلة للشركة الفرنسية لتدشن مصنعا (التي اشترطت أن لا تباع السيارات المصنعة في الجزائر خارج البلاد ). أهم شيء بالنسبة لجنرالات فرنسا هو أن يصبح لكيانهم مصنع للسيارات مثل المغرب ! ! يا ناس، حتى النصب الرخامي الذي يستعمله المغرب عندما يضع جلالة الملك حجر الأساس لمشروع ما، قلدوه صورة طبق الأصل ! !هناك كذلك سرقة العادة المغربية العريقة, ألا و هي تقديم الحليب وا لثمر للضيوف ! و هناك إرسالهم الائم إلى أوروبا بعد أن أقدم المغرب على فعل ذلك، ثم راينا كيف حشرت الجزائر أنفها في المفاوضات الليبية، أما مالي فبعد أن فشلت في جعل الفرقاء المالية يوقعون على إتفاقية طبخها الجنرالات، ها هي تستغيث بأمها فرنسا التي تضغط على الرافضين من أجل التوقيع "بزز"....هكذا يلحق حكام الكيان المصطنع المغرب في كل خطوة خطاها و يخطوها. تتكلم الجزائر بلغة شعب معاق تابع لرئيس معاق . لم أر في أية دولة رئيسا أو حتى ملكا يحكم على 4 عجلات. تتكلم الجزائر... أرونا أية شركة جزائرية مستثمرة في إفريقيا. أزيلوا أولا عن كاهلكم خزي الإستعمار 132 سنة ثم تعالوا لتتكلموا مع أسيادكم المغاربة والحمد لله المغاربة أوفياء ملتحمون حول الأسرة الملكية أدام الله عزها. وكما يقال لو كان العالم دولة واحدة لكان مطرح النفايات في الجزائر الأوضاع الإستراتيجية تحتاج سياسة صبورة لتتغير،والنفاد الى صناع القرار الحقيقين في إفريقيا،يقتضي بناء جسور إقتصادية مع رجال المال في هاته الدول،لأنهم يملكون النفود ويديرون الإعلام،ويتحكمون في السياسة ،والمغرب في وضع يسمح له تأسيس نمط دبلماسية إقتصادية مربحة على كل الأصعدة،فقط الصبر وأن نكف عن البهرجة الإعلامية التي هي عادة مغربية سيئة،وندع المصالح تفعل سحرها في اطار رابح رابح. لان الجزائر تستثمر في الحكام الانقلابيين و تستثمر حتى في الانفصاليين في المغرب و تستثمر حتى في النزاعات لانها تجمع الفرقاء من ليبيا و مالي لكي تفرقهم فعلا انها الممول الرسمي للازمات الجزائر ليس لها ارث تاريخي, هي كيان حكمته الدولة المغربية منذ عهد المرابطين ثم الموحدين,بعد ذلك في القرن 16 حكمه العثمانيون حتى سنة 1830 حكمته فرنسا الى سنت 1962, اذن ما ذا ننتظر من دولة مثل هذه الجزائريون ليسوا مبدعون هم فقط بارعون في محاكاة المغرب في كل شيئ, اللي شافوها من عند المغرب تايقلدوها او ينقلوها, و الامثلة كثيرة جدا, تاينقلو مهرجان كناوة تاينقلوا الطريقة المغربية التقليدية في حفظ القران و قرائته في المساجد, بو تفليقة اراد ان يقلد سيدنا في لقاءاته مع شعبه, يقلدون الاغاني المغربية يقلدون الزوايا الغربية و امتدادها الافريقي, و يريدون نسب هذه الانجازات لهم. اتمنى ان يكون برنامج خاص عن القرصنة الجزائرية للتجربة الغربية يجب ان لا نلوم المحلل الجزائري لانه رايه الخاص اما حكام الجزائر فليس في مصلحتهم الاستثمار في الدول الافريقية لانهم لو فعلوا دلك فان تلك البلدان هي التي ستبتز الجزائر و ليس العكس و احسن وسيلة بالنسبة لهم هو شراء الدمم و اعطاء الديون للضغط عليهم و ادا نفدوا تعليماتهم تمسح ديونهم و تعدهم باخرى عندما تحتاجهم لمعاكسة المغرب اما الاستثمار فليس وسيلة ضغط لانهم لو اوقفوها فهم الخاسرون الجزائر كان لها نفوذ في البلدان الإفريقية المتحالفة مع المعسكر الإشتراكي، أما وقد إنهارت الأنظمة الإشتراكية ،لم يبق لها ما تعطيه ،بسبب فشل النهج الإشتراكي في التنمية , أما المغرب الذي إختار إقتصاد السوق منذ الإستقلال ، فإنه صار يتوفرعلى خبرات في مجالات التنمية مطلوبة من قبل الحكومات الإفريقية. أضف إلى ذلك أن المغرب سابق في مجال القطاع الخاص، حيث تكونت فيه نخبة من المبادرين من رجال ونساء المال و الأعمال إكتسبوا معارف وقدرات تؤهلهم للمنافسة على المستوى الدولي. فعلى سبيل المثال ما زال السحب بالبطاقات البنكية الإلكترونية في الجزائر محدودا جدا. إقتصاد المغرب أقوى من إقتصاد الجزائر عشر مرات بدليل أن الدرهم المغربي الواحد يساوي 10 دنانير جزائرية رغم الغاز والنفط. 1 دولار امريكي = 9.577 درهم مغربي = 97.88 دينار جزائري 1 يورو = 10.9502 درهم مغربي= 111.6469 دينار الجزائري عوض ان يقول بان الجزائر ستنافس الدول البترولية فمن المخجل ان ينافس بلدا فلاحيا يعتمد على الامطار فالخليجيون يبدرون الاموال علانية و ما زالت عندهم الاموال زي الارز كما قال السيسي اما مداخيل الجزائر فلم تعرف هل تبخرت او اخدتها دول اخرى اما عن شراء السلم من اجل شقة فانا افضل ان اشتريها بالتقسيط على ان انتظر 15 سنة من اجل الحصول عليها الله يهدي الجزائر و المغرب. كم مرة افكر مالدي سيحصل ان ازددت جزائري ؟ هل سأكون مطالبا بكره الشعب المغربي ؟ وبما اني مغربي هل انا مطالب بكره الشعب الجزائري ؟ فالجزائر هلوست شعبها بالقرقوبي و المغرب دوخ شعبه بالحشيش. الحزائر تخاف من حشيش المغرب و المغرب يخاف من قرقوبي الجزائر الصراع قائم فقط بين النخب اما مثلي يعيش في صندوق في الضحى في غرفة صغيرة صغرت اكثر مع وضع دولاب واصبحت شبيهة بالقبر.لمادا ساهتم لحقد النخبتين المغربية و الجزائرية ؟ عندما سيختفي الحشيش و القرقوبي حينها يمكن ان نحدد اهداف جديدة. و ان افضل حل للبلدين هو فتح حدود بين المغرب و الجزائر و تونس وليبيا و مصر و تكوين امبراطورية اقتصادية موحدة. اماان بقينا في هده الحالة. فشخصيا قد اهاجر واسحب جنسيتي واموت في بلد اخر افضل لي من هده الصراعات التي ضحاياها هو نحن. فلوس الماء يديها الماء وفلوس اللبن يديها زعطوط هادا ما وقع للحكام الجزائريين يكفينا برهانا أن شركتنا : كولورادو للصباغة تصدر منتوجاتها ذاث الجودة العالية الى الجزائر الشقيقة ، فهم لم يعرفوا معنى الصباغة الحقيقية إلا بالشراكة مع المغاربة الرجال . ، فكيف لهم ان يغزو افريقيا اقتصاديا . التنافس الايجابي لايعاب عليه من أي طرف كان،ولا يمكن لدولة أو شخص أن يمنع آخرا من التنافس ،مثلما هو الحال بالنسبة للتنافس بين دول كثيرة من أوروبا وأمريكا واسيا لبسط معالمها ومصالحها في منطقة شمال أفريقيا مثلا.كل يستعمل وسيلته الممكنة حسب الوضع والموقف .من لوبيات و أعوان أو شركاء اقتصاديون وسياسيون.في شكل إبرام صفقات التسلح، أو مسح الديون، أو تعاون علمي ثقافي،أو تسهيل تأشيرات السفر والعلاج في بلادهم، ونفس السلوك تستعمله بلدان الخليج باستثمارات مختلفة تخضع للعامل الديني واحتياجات الطبقة المعوزة ،فتزكي في بناء المساجد وتجهيز مرفقات طبية وجمعيات خيرية. كل هذا لأقول أن ما تحاول فعله الجزائر والمغرب في أفريقيا ليس غريبا أو معجزة،بل هو أقل الإيمان في العلاقات الديبلوماسية الدولية،بحيث يوجد في كل سفارة تعاون اقتصادي، ثقاقي، لشتان ما بين اليزيدين في الندى * * يزيد سليم والأغر ابن حاتم فهم الفتى الأزدي إتلاف ماله * * وهم الفتى القيسي جمع الدراهم ولا يحسب التمتام أني هجوته * * ولكنني فضلت أهل المكارم كيفما كانت الاحوال الجزائر بلد جار تربطنا به روابط كثيرة. هناك مشاكل تاريخية وجب حلها.ان شاء الله ستحل هذه المشاكل وتصبح الجزائر والمغرب بلد واحد.اعلم انه هناك فئات ضالة من الشعبين تدعو للتفرقة. تواجد مصر في معظم دول افريقيا، بمصالح صحية، مزارع،قنوات مياه الشرب،ورشات البناء والتكوين الحرفي، مصانع التحويل الغذائي. دولة السودان ومنذ الاستقلال استمرت في افريقية عبر الاستصلاح الفلاحي،الري والتجارة التقليدية، جمهورية أيمن وبحكم التجار اليمنيين وقربها الجغرافي، فالتجارة والنقل البحري ومنذ الفتوحات الإسلامية في شرق إفريقيا أمر طبيعي حكر السواحليين من اصل يمني،وإيران أيضا بحكم تواجد قبائل شيراز منذ قرون من الصومال وتنزانيا حتى جنوب افريقيا يسهل المد الشيعي لطهران، تجارة،مساجد،مصحات،مراكز تجارية ،،فماذا عن المغرب والجزائر اللتين بأوامر لوبيات نافذة من أمريكا فرنسا روسيا الصين السعودية والخليج  (الهرج قام والميت فأر  ) السبع كيبق سبع ربما تعتقد الجزائر الجارة أنها قوية بثرواتها متمسكة بأصدقائها الأفارقة لأنهم في حاجة إلى ثرواتها فالمغرب والحمد لله بمعية الخالق سبحانه وتعالى والسياسة الحكيمة التى سطرها الملك الراحل رحمه الله و يطبقها ملكنا الهمام والذكي جلالة الملك محمد السادس حفضه الله في تسيير أمور الدولة والعلاقات الواسعة والخارقة مع جميع أحبابنا في العالم خير دليل على أن المغرب والحمد لله دولة قوية بنفودهاو ملكيتها فحذاري ثم حذاري من غضب المغرب ما تسميه "الجزاءر القارة" تكونت منذ الاستعمار الفرنسي 1830 و خصوصا ابتداء من 1844 حين خسر المغرب معركة ايسلي ضد فرنسا المستعمر لبلدك آنذاك استحوذت فرنسا على موريتانيا التي كانت ضمن المملكة المغربية و الاراضي و المدن في ما يطلق عليه الصحراء الشرقية. اما في الحقبة 1515-1830 فا"لجزاءر القارة" كانت في الحقيقة "الجزاءر القزم" لان في عهد مستعمركم الآخر التركي بلدك لم تكن مساحته تتعدى مساحة 5 ولايات شمال ما يسمى الجزاءر اليوم, اما قبل 1515 فتاريخكم معروف لانكم كنتم في عهد الاندلس مقاطعة من مقاطعات المملكة المغربية. هذه الحقيقة اما غير ذلك فما هو الا كذب و تزوير و بهتان. تاريخكم ضعيف و الدليل انت لما تتكلم مع دزايري في التاريخ يلجأ مباشرة الى نوميديا و قسنطينة و وووووووووووو... بمعنى انه يقفز على 15 قرون لانها فارغة ليس فيها شيء يستحق الذكر..اللهم في بعض الاحيان تحاولون سرقة تاريخ الاتراك او المغاربة اما نوميديا ياأخي نوميديا كانت مملكة متواضعة و ضعيفة كانت تحت سيطرة الرومان في اغلب الاوقات..و الدليل ما تركه الرومان في شمال افريقيا الى اليوم  (قسنطينة... ) لماذا ياترا يتكرر الامر داءما مع الجزاءر. لابد وان هنالك تسربات للاخبار جواسيس اوخونة يعملون لصالح الجزاءر. فلابد من اتخاد جميع الاحتياطات الامنية والحفاظ على السرية المهنية.حتى ولو اتخذ الامر اعدام خونة البلاد. والله المعين للمغرب. النشاط الدبلوماسي الجزائري في إفريقيا لا علاقة له بالمغرب وهو قديم وكما ترون رؤساء هذه الدول الإفريقية هم الذين يأتون الى الجزائر لا الجزائر هي من يذهب ، في ظرف 05 أشهر زار الجزائر 11 رئيسا إفريقيا كما زارها أخرون من خارج القارة الإفريقية ، وقريبا يعود اليها الرئيس الفرنسي ، فما علاقة ما تقولونه بالتنافس ؟ الجزائر دولة حرة في نشاطها وليس من ضمن إهتماماتها المملكة المغربية . المشكل ليس في التزاحم أو التنافس .أو . أو . أو ..... ولاكن المشكل من الأوفى؟ من الأصدق؟ من المعتمد عليه من بعد الله، من الذي إذا عاهد وفا والذي إذا أتمن لم يخن انحن المغرب أم الجزائر هذا هو المشكل أو الفرق يجب على المغرب توتيق تراته التقافي والفكري وحمايته لانه يتعرض لجريمة السرقة من طرق الخرائر ورفع دعاوي قضائية اغانينا الشعبية و الاكل ديالينا البسطيلة و زيد و زيد مؤخرا ذكر على ان الكسكس و الحريرة والقفطان ليست بمغربية هادو يعانون من عقدة مغربية كبيرة جدا بلا حشمة ولاحيا بلد بدون هوية ولاتاريخ الحمد لله انا الاتار التاريخية والترات العالمي كله موجود في المغرب والا لا قالو ان فاس والرباط ومراكش ومكناس وتازة وتاروددانت تطوان ووووووووو ليست مغربية فعﻻقة بالموضوع طرته,والمتعلق بالتسابق اﻻستراتيجي نحو العمق اﻻفريقي بين المغرب والجزائر مقابل زحف اﻻفارقة نحو شمال افريقيا مشيا على اﻻقدام..واقيال وفود متميزة حكومية وشيه حكومية وخرة على بلدان شمال افريقيا زحفا باﻻقﻻم خاصة المغرب باعتباره مملكة السلطان الكحل الدي يعتمد المغرب علمه المختوم الخماسي ويتبنى أصول تاجه. ﻻشك ان هده الاصول تعتبر جادبية قطبية,تجعل الموطن محاج الروح قبل ان تطأه القدم سعيا في اﻻرتقاء الى معالم اﻻصول وثوابت الشرعية مما يحملونه من أوزار بقية ممن حمل مع نوح في الفلك المشحون.. لقد ترقب اﻻفارقة هدا الشأن الفلكي مند ثبوته عام 1996م,فأقبلت وفود من كل حدب وصوب وحلت قادات بالبلد يستقصون اﻻنباء ويمنون اﻻخﻻص من اجل ترسيخ العقود واستواء العهود التي أرساها النراكم التاريخي للقارة السمراء. اﻻ ان عدم اعتراف القصر بالديوان البعثي وطمسه ﻻصوله وتلبسه بمثنه السقفية التي جاء بها,جعل النظام القائم امام ممتحن الشرعية واﻻصول التي أثبت الوجد فيه ان ﻻشية فيها. هدا الوضع حول الجادبية نحو الجزائر التي تعرف صحوة اسطورية تستجيب لمعايير التحالف والرصد* ) ليس هناك صراع بين المغرب و الجزائر. هناك إعتداء على الوحدة الترابية المغربية من طرف الخرائر و محاولات فاشلة لتدمير الإقتصاد المغربي على بعض المعلقين تسمية الأشياء بمسمياتها. الجزائر مدخلة راسها فالزحام بشراء الذمم يعني الذل و المكر كتستغل ضعف و طمع رؤساء تلك الدول التي تتعامل معها في عائدات النفط و الغاز الجزائري بينما المغرب دخل بنية الاخلاص في العمل مرتكزا على عمقه التاريخى و رجالاته الاكفاء في كل المجالات و كل الميادين و تطبيق سياسة رابح رابح مع الافارقة. فرق كبير بين السياستين و بين الصالح و الطالح و الغدار الغشاش عمرو ما يربح و لا يصح الا الصحيح. اشمئز من الطرق التي يسلكها سكان المرادية في تدبير الملفات الدولية والافريقية خاصة والتي يعتقدون انها من اختصاصهم ناسين ان الحال السائد في الجزائر الشقيقة التي غرقت في غياهب الفساد ومازال . فهمهم الوحيد الجري وراء كسر شوكة الجيران . اود ان ينظر سكان هذا القصر التاريخي الى ما تنعم به دول الخليج من امن وطمأنينة ورفاهية .اكتشف فيها البترول حديثاً استوردوا كل شيء في وقت سابق والآن اصبحوا يصدرون القمح وجعلوا من الصحراء جنات عدن . شيدوا الطرق السيارة وبنوا ناطحات السحاب وأبدعوا في تطوير المجالات الاقتصادية والاجتماعية واصبحت قبلة للسياح ورجال الاعمال. فأين الجزائر من هذا ؟ لم تستطع بناء او تشييد اي شيئ لا طرق سيارة ولا مدن جديدة الا بعض الملاعب الرياضية التي لم يكتمل بناؤها .حتى المسجد الذي أراد سكان المرادية من بنائه منافسة مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء والذي اكتمل بناؤه ودشن واصبح قبل المصلين والسياح. وهذا شان الطريق السيار شرق غرب  (مشروع القرن ) أستيقضوا من سباتكم العميق واعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا واعمل لإخراك كأنك تموت غداً فازدهار الجزائر هو من ازدهار المغرب والعكس صحيح العمق الإفريقي للمغرب حيوي كذلك العمق الاوربي و العمق العربي و العمق المحيط أطلسي . و قبل كل هذه الأعماق هناك الجوار الجزائري و الجوار الموريطاني . و قبل الإعماق و الجوار هناك الإنسان المغربي . أما بعض حكام الجزاير فهم أعداء أنفسهم علينا ان نحدر غدرهم فقط. كان قبلهم القدافي .....أين هو الآن؟ جمعة مباركة وألف تحية لأسرة جريدة times ولقراءها الأوفياء أنها منبر الرأي والرأي الآخر فيما يتعلق بالعسكر الحاكم للشقيقة الجزائر لو قال لهم الله تعالى ادخلوا الجنة رفقة أخيكم المغرب لرفضوا. واختاروا صقر. الله يلهمهم طريق الرشد هل تعرف الزعيم مانديلا واين كان وعندما اطلق صراحه من هم اصدقاؤه الحقيقيين بدون تعليق وعندما اطلق صراحه من هي الدول التي كان يزورها ويلتقي بقادتها اصحاب الافكار النيرة اقول لك بان مانديلا كان دائما في المغرب وله صور ماخودة مع الحسن الثاني رحمه الله وكان يحب المغرب والمغاربة ولا يستمع الى شياطين يفرقون بين المغرب وبلده ولا اطيل عليك ربما انت خاطىء وكنت تسمع مانديلا تحسبه مغني المغرب لا يتبجح مثل الجزائر في تعامله مع الدول الإفريقية و هو ينسج معها علاقات متنوعة على أساس قاعدة رابح رابح ناهيك عن الروابط التاريخية المتجدرة التي تربطه مع العديد منها بينما الجزائر الخمسينية تجعل من ريعها البترولي ورقة للابتزاز السياسي و بلقنة المنطقة. تتكلم عن تحرير دول إفريقية و كأنها كانت تنتظر ميلاد الجزائر عام 1962 لإنقاذها و تنكر على المغرب لعبه أي دور في هذا الشأن و كذلك في دعم الحركات التحررية. السلطان المغربي مولاي عبد الرحمان دعم أميركم عبد القادر عسكريا و قبل منه طلب اللجوء إلى المغرب بعد ملاحقتة من طرف المستعمر الفرنسي الذي خضنا معه، بسبب ذلك، معركة إسلي. و دعّمكم متطوعون مغاربة في معركة سيدي ابراهيم قرب الغزوات. و كانت للملك محمد الخامس رحمه الله اليد البيضاء عليكم كما أن مناطقنا الشرقية احتضنت ثواركم و حارب رجالها إلى جانب مجاهديكم و آوت مهاجريكم. و بهذا نكون قد شاركنا في تحريركم. فهل أنتم لستم بلدا إفريقيا؟ أم لا زلتم تعتبرون أنفسكم "دوزييم فرنسيس" و تدينون بالولاء الراسخ لفرنسا التي أجلستكم في حضنها مدة 132 سنة؟ أما عن الحركات التحررية فعليك أن تعلم أن نيلسون مانديلا تلقى تداريب عسكرية في المغرب و على أرضنا تعرّف، بفضل مغاربة، على هواري بومدين و رفاقه. و لعلمك أن تشي جيفارا اعترف بأن القائد المجاهد عبد الكريم الخطابي كان ملهمته في تعلّم فنون حرب العصابات. النشاط الدبلوماسي الجزائري في إفريقيا قديم منذ متى؟ هل منذ آل عثمان أم منذ آل فرنسيس؟ رؤساء الدول الإفريقية الذين أتوا الى الجزائر في الآونة الأخيرة فعلوا ذلك تلبية لدعوة من لا يستطيع قضاء حاجاته لوحده فأحرى الذهاب إليهم. و قد جاؤوا ليقولوا له و يقول لهم "باي باي". أما قولك بأنه ليس من ضمن إهتمامات الجزائر المملكة المغربية فهو قول شيزيفروني لأنه لو لم تهتموا بالمغرب لما عملتم دون جدوى، و الحمد لله، من أجل تقسيمه. هناك فرق شاسع بين بلد مغربي له بعد ثقافي وديني واقتصادي قوي في افريقيا وبلد جزائري منغلق على نفسه همه الوحيد هو معاكسة الطموح المشروع للمغرب لا داعي لتزوير التاريخ فاقد الشيء لا يعطيه، أنتم دخلتم في حرب أهلية دامت عشرة أعوام أفقدتكم الأمن و الأمان و تسببت في نقل الإرهاب إلى ما حولكم من الجيران  (مالي، ليبيا و تونس )، و حاولتم زعزة استقرار بلدنا بواسطة العملية الإرهابية التي دبرتها المخابرات الجزائرية بمراكش، ذلك يعني أن الجزائر مصدر كل أنواع الشرّ جعلت منها أفعالها الإجرامية سادية بامتياز. و المغرب له حدود بحرية و محيطية و برية مع موريتانيا و مع من اختارت له فرنسا إسم الجزائر أما الحدود الصحراوية فهي لا توجد إلا في مخيلة الأغبياء و الغوغائيين و سماسرة الأحلام مثلكم. لو كانت إسرائيل جارة لنا لما لحق بنا ما ألحقتموه بنا من شرّ يا جاحدي الجميل. لكن الله يمهل و لا يهمل، فسيلحق بكم أكثر مما تعيشه ليبيا و سوريا واليمن. و نحن مطمئنون لأننا نعرف كما في السابق كيف نحمي أنفسنا من الواقع و اللاحق عندكم. الحقيقة التاريخية التي لا ينكرها إلا جاحد مثلكم هي كما يلي: مانديلا اعتبر المغرب من الدول التي ساهمت في إقلاع المؤتمر الوطني الافريقي في كفاحه نحو تحرير جنوب إفريقيا من نظام العبودية. جاء الى المغرب سنة 1962 في وقت كان المغرب من رموز التحرر. كان اسم محمد الخامس من المراجع الرئيسية في النضال دوليا، وكانت أسماء مثل علال الفاسي والمهدي بن بركة وعبد الخالق الطريس تمنح للمغرب وضعا متميزا وسط حركات التحرر اليسارية منها والمحافظة. و وجد مانديلا في الدكتور عبد الكريم الخطيب المخاطب الرئيسي في مارس 1962 عندما زار المغرب، حيث وفر له الخطيب بترخيص من الملك الحسن الثاني السلاح والدعم المالي و التدريب العسكري لمقاتلي المؤتمر الوطني الإفريقي. كما نسج له علاقات مع جبهة التحرير الجزائري في مدينة وجدة. وزار نيلسون مانديلا المغرب والتقى الحسن الثاني سنة 1994 وقدم له الشكر على المساعدة. وتبقى اللحظة التاريخية في علاقة مانديلا بالمغرب هو اعترافه في تجمع يوم 27 أبريل 1995 بدور المغرب في دعم تحرر بلاده، وخص الدكتور عبد الكريم الخطيب بكلمات ود وشكر وتوقف عن الخطاب ليعانقه فوق المنصة. .. و رغبة في تنوير فكركم المتحجر أعطيك الحقائق الآتية: كان لتشي غيفارا لقاء تاريخي مع عبد الكريم الخطابي بسفارة المغرب في القاهرة في يناير 1959، و ذلك بحضور عبد الله إبراهيم الذي كان يقود حكومة انفتحت على المعسكر الاشتراكي. جرى بين الطرفين حديث باللغة الإسبانية عبر خلاله غيفارا عن إعجابه بتجربة الزعيم الريفي في حرب العصابات. خلال هذا اللقاء دعا عبد الله إبراهيم غيفارا لزيارة المغرب و فعلا حضر إلى الرباط رفقة وفد كوبي. أول اجتماع انعقد يوم الاثنين31 غشت 1959 و تميز بتوقيع اتفاقيات بين المغرب وكوبا تتعلق بمبادلة السكر الخام الكوبي بالفوسفاط المغربي والحلفاء والأجهزة الصناعية المنتجة في المغرب. بعد ذلك تم لقاء رسمي ثاني بالدار البيضاء بين عبد الله إبراهيم و تشي غيفارا، و كانت لهذا اللقاء دلالته البالغة، والتي تتجلى في كون غيفارا كان حريصا على توطيد علاقته ببلدان عدم الانحياز العربية خاصة المغرب ومصر والجزائر، و ذلك في تزامن مع استضافة المغرب لدورة مجلس جامعة الدول العربية. بعد ذلك قام غيفارا و الوفد المرافق له بزيارة إلى مراكش، قصد الاستجمام، دامت 18 يوما. موريتانيا الطنجية في عهد الرومان هو اسم للمغرب القديم و لا علاقة له بدولة موريتانيا اليوم التي انشقت عن المغرب عند استقلالها في 1960 اما قولك ان المرابطين اصلهم من موريتانيا فكأنك تقول انهم من جنوب المغرب لأن موريتانيا اليوم و المغرب كانا في القرون التي سبقت الاستعمار في بداية القرن 20 كانا بلدا واحدا. لا ووجود لبلد مستقل في التاريخ اسمه موريتانيا قبل هذا الاستعمار. اما كون الموحدين من اصل جزاءري فماذا تعني بالجزاءر؟؟ يااخي الجزاءر في تلك الحقبة قبل استعمارها من الاتراك في 1515 كانت مقاطعة من مقاطعات المغرب و التي اصلا كان يطلق عليها "المغرب الاوسط" انت تخلط بين جزاءر اليوم التي صنعها الاستعمار الفرنسي عبر سرقة الاراضي من الصحراء الشرقية التي كانت تشكل عبر العصور اراضي تنتمي للمملكة المغربية و"جزاءر" عهد الاندلس التي كانت تدعى "المغرب الاوسط", اسم الجزاءر كدولة او مملكة لا وجود له في التاريخ قبل الاستعمار الفرنسي, هذه الحقيقة غير ذلك هو اكاذيب و تزوير و بهنان. انتم الدزايريون تسرقون التاريخ من الدول المجاورة و من الاتراك و المغاربة على الخصوص. ... الحقائق التاريخية هي أن فرنسا لم تغزو "الجزائر" بل أجبرت بالقوة العثمانيين على تسليم "الجزائر" إياها. و هكذا كانت نهاية حكم الداي حسين باشا بتوقيع معاهدة التسليم بتاريخ 05 يوليوز 1830م. أما ما تم بين المغرب و فرنسا سنة 1912 فهو عقد حماية و ليس عقد استعمار. و حتى تستوعب الفرق بين العقدين فيجب أن تعلم أن الحماية ترتكز على أساس حماية دولة قائمة الذات مع الاحتفاظ لسلطات الدولة المحمية بصلاحيات تدبير شؤونها و هذه هي حالة المغرب حيث كانت شؤون البلاد تدبّر بمقتضى ظهائر شريفية. و هكذا يتضح أن عقد الحماية يبرم بين دولة حامية و دولة محمية. أما في حالة "الجزائر" فإن فرنسا عندما دخلتها لم تجد سلطة جزائرية تتحكم في شؤون أهاليها بل وجدت سلطة تركية هي التي وقّعت معها عقد التسليم، و بهذا انتقلت الساكنة من الخضوع لحكم الداي إلى الانبطاح لسلطات المقيم العام. و إذا كنتم مصرّين على أنه كانت لكم دولة قبل سنة 1962 فلا تبخلوا بنشر أسماء رؤسائكم الأول بالأول. لن تستطيعوا ذلك لأن سجلات التاريخ لا يوجد بها أي إسم من هذا القبيل، و هذا المعطى وحده هو الذي تعجزون عن تزويره. الصراعات البينية لأهالي مدينة الجزائر و خشيتهم التعرض للهزيمة على يد الإسبان هما الدافعان لدخولهم عام 1519 تحت طاعة العثمانيين في غياب سلطة تحكمهم و جيش يحميهم. بيعتهم للعثمانيين سهلت لهؤلاء الوصول إلى الحوض الغربي للبحر الأبيض المتوسط بينما بقي المغرب البلد الوحيد في الغرب الإسلامي الذي أفلت من التبعية العثمانية. الأتراك أنفسهم يعترفون بأن المغرب كان صعب المراس بينما محضونوهم يجدون الشجاعة، عندما يتعلق الأمر بالمغرب، للادعاء بأن "الفضل يرجع للجزائر والدولة العثمانية في بقاء المغرب مستقلا بعد تدخلهما  (الله أكبر الجزائر تتدخل، إنها معجزة الزمان )في معركة وادى المخازن ضد البرتغاليين عام 1578". الحمد لله أنك تعترف لا شعوريا في جملتك هذه بأن المغرب كان و بقي مستقلا و هو الأمر الذي يضعك في تناقض صارخ مع مستهل كلامك عندما قلت "يزيفون التاريخ ويدعون أن المغرب كان مستقلا". و بقدر ما كانت دولة المغرب مستقلة بقدر ما ظلت مدينة الجزائر أرضا "يحرثها" العثمانيون كلما و كيفما شاؤوا، و مع ذلك يجدون الجرأة للكلام عن سنة 1578 و عن معركة يجهلون حتى مكان وقوعها. ...و بقدر ما كانت دولة المغرب مستقلة بقدر ما ظلت مدينة الجزائر أرضا "يحرثها" العثمانيون كلما و كيفما شاؤوا، و مع ذلك يجدون الجرأة للكلام عن سنة 1578 و عن معركة يجهلون حتى مكان وقوعها. خسائر الجيش البرتغالي بلغت 12000 قتيل و 16000 أسير بينما خسر جيش المغرب 1500 قتيل. فكم كانت خسائر الأشباح الجزائريين؟ ! لمعرفة الجواب إسألوا الشيطان الذي سكن عقولكم و ألبسكم لباس غيركم و أنتم بذلك فخورون تعيشون في وهم تاريخي جعلكم تعانون من الهوس. مفهوم الدولة كان دائما غائبا عندكم إلى أن جادت عليكم فرنسا، لا سامحها الله، بأجزاء شاسعة من أراضينا و أراضي غيرنا و رسمت لكم حدودا بالحرام حولّتكم بقدرة قادر من حجم فأرة إلى حجم "قارة" كما تقولون. تذكروا جيدا أن سنة نشأة دولتكم هي 1962 و لا تدعوا أشياء ليست لكم. و نحن لا و لن نفعل مثلكم لأن أخلاقنا لا تسمح لنا بادعاء أشياء و نسبها إلينا أو بإنكار وقائع تعود إليكم، ذلك أن الأخ "وجدي حر" قال الحقيقة و أنت كذلك لكن السبق كان للمغرب بل إن المغرب هو من عرّف مانديلا على قادة ثورتكم الذين كانوا متمركزين في مدينة وجدة و ليس على الحدود المغربية الجزائرية، و كان ذلك قبيل استقلالكم سنة 1962 و ليس 1961. مانديلا تلقى تداريب عسكرية بنفس الثكنة العسكرية التي كانت تتمركز فيها القيادة العليا لجيش التحرير الوطني الجزائري. و منذ ذلك اللقاء التعارفي، الذي تم بفضل الدكتور عبد الكريم الخطيب الذي كانت تربطه علاقة وطيدة بقادات ثورتكم بوجدة و خاصة أحمد بن بلة و بمباركة من الملك الحسن الثاني رحمه الله، توطدت العلاقة بين مانديلا و ما اصطلح على تسميتها ب "مجموعة وجدة" بعدما أمسكت هذه الأخيرة بزمام الحكم في الجزائر غداة الاستقلال فكان الدعم الجزائري مثلما كان في السابق الدعم المغربي لحركة مانديلا.

  24. سير يا الصادق الحازق الله اقلل احياك ويكحل ايامك ويفضح اسرارك . انت ياصعلوك من خلال تعليقاتك البليدة وافكارك المريضة بعقدة المغرب يظهر انك لاتملك ولو حبة خردل من عزة النفس تجعلك تنسحب من هدا الموقع المحترم كما انسحب اخوانك من الشياتين الجزائريين منهزمين امام المعلقين المغاربة الدين يدافعون بشراسة عن صحرائهم المغربية بدون كلل ولاملل في حين تدافعون انتم يا خرائريين على مرتزقة خونة ارهابيين استنزفوا اقتصادكم وملئوا ارضكم بأزبالهم وسودوا وجوهكم امام شعوب العالم بدون ان تجنوا وراءهم اي منفعة او فائدة

  25. الشعب المغربي والشعب الجزائري اخوة اقرب الشعوب في العالم هما الشعبين المغربي و الجزائري

اضف تعليق


well, this is out capcha image

الجزائر تايمز فيسبوك