نقابة الصحفيين في تونس تلوح بإضراب عام احتجاجات على خنق الحريات

IMG_87461-1300x866

لوّحت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين الثلاثاء باللجوء إلى الإضراب العام في قطاع الإعلام احتجاجا على ما اعتبرته تضييقا من الحكومة على عمل الصحفيين.

قال المدير التنفيذي لنقابة الصحفيين التونسيين الفاهم بوكدوس، إن "المنشور الحكومي يعطل عمل الصحفيين ويعطي رسالة سيئة من السلطة وهناك نقاش داخل الهياكل النقابية الإعلامية لتحركات قد تتوج بإضراب عام في قطاع الإعلام".

وأصدرت الحكومة التونسية في 16 يناير/كانون الثاني منشورا قالت إنه يهدف إلى "تنظيم عمل خلايا الاتصال والإعلام في الوزارات والمؤسسات الرسمية ولا يحد من النفاذ إلى المعلومة بل ينظم العملية لتوفير معلومات دقيقة للصحفيين والرأي العام".

وقال بوكدوس "لوحظ في الأشهر الأخيرة تضييق كبير على المؤسسات الإعلامية الأجنبية وعمل المراسلين كما أن الصحفيين المحليين باتوا مطالبين بشكل مستمر بتراخيص عملهم".

وأعلنت نقابة الصحفيين التونسيين الثلاثاء أنها ستجتمع الأربعاء مع الجمعية التونسية لمديري الصحف والنقابة التونسية لمديري المؤسسات الإعلامية والنقابة العامة للإعلام (تابعة للاتحاد العام التونسي للشغل) لبحث الخطوات التصعيدية إثر "التضييق الممنهج على عمل الصحفيين بإصدار الحكومة المنشور عدد 4 القاضي بمنع الموظفين العموميين والمديرين في المؤسسات الإعلامية من الإدلاء بمعلومات وتصريحات للإعلام دون إذن من الرؤساء المباشرين".

وقال رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان (غير حكومية) جمال مسلم، إن "هذا المرسوم يقلص من مساحة حرية النفاذ إلى المعلومة وحرية الصحافة والتعبير".

وقالت منسقة التنسيقية المغاربية لمنظمات حقوق الإنسان خديجة رياضي، إن "تونس حققت مكاسب متقدمة في الحريات على مستوى القوانين والتشريعات، لكن هناك إخلالات خاصة في المحاكمات غير العادلة وعدم تطبيق بعض القوانين واستعمال محاربة الإرهاب كوسيلة للتراجع عن بعض الحقوق".

وسبق لنقابة الصحفيين التونسيين تنفيذ إضراب عام في قطاع الإعلام في 17 سبتمبر/أيلول 2013 على إثر توقيف صحفي ومحاكمته بتهمة الإساءة للقضاء.

 

 

بلقاسم الشايب للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك