نقابة صيانة الطائرات تفجر فضيحة... تقنيون بدون شهادات لصيانة طائرات الجوية الجزائرية

IMG_87461-1300x866

عادت النقابة الوطنية لتقنيي صيانة الطائرات، لتشتكي من طرق التوظيف اللاقانونية التي يتم اعتمادها من طرف مسؤولي الخطوط الجوية الجزائرية، في توظيف مهندسي وتقنيي صيانة الطائرات.

وكشفت النقابة في بيان لها عن “عمليات توظيف عشوائية تمت مؤخرا خارج الأطر القانونية للجمهورية الجزائرية”، و”تتناقض مع التعليمة التي أصدرها الرئيس المدير العام محمد عبدو بودربالة بتاريخ 03 فيفري 2016″، مشيرة إلى أنها “تمت في صمت ودون احترام للإجراءات التنظيمية المنصوص عليها”.

ونددت النقابة في ذات البيان، بمثل هذه الخروقات التي من شأنها أن “تؤثر على نوعية الخدمة المقدمة خاصة ما تعلق بتوظيف تقنيين دون مستوى، وهو ما سيضر بسمعة المصلحة ككل، داعية “كل المسؤولين عن هذه المهزلة لتحمل مسؤولياتهم الكاملة”.

وحسب مصادر من داخل الجوية تشير الى فضيحة  “توظيف مجموعة من تقنيي الصيانة ممن يفتقرون للمستوى وحتى التكوين المناسب آخرين بشهادات مزورة”، محسوبين على أصحاب “المعارف” وأقرباء المسؤولين.

وبالعودة إلى الحوادث الأخيرة التي شهدتها طائرات الخطوط الجوية، الناتجة عن سوء المراقبة أو الصيانة، فإن مصلحة الصيانة في حاجة إلى صيانة، ووقفة حقيقية من خلال غربلة كل التقنيين الذين لا يحوزون التكوين اللازم، في حالة أرادت الشركة الرفع من مستواها وتجنب الكوارث مستقبلا.

تعليقات الزوار

  1. المرابط الحريزي

    بوتفليقة كان يشتغل عدنا في وجدة كملعم في الابتدائي . طلب أن يصبح شرطي ورفضنا له ذلك لاننا لم نضع في الثقة لا من حيت النية ولا من ناحية الكفاءة الثقافية . حمل القلم شيئ أما حمل السلاح الوظيفي فهو يتطلب كفاءة ثقافية أكبر ______________________________________________________ عبدالمالك سلال.. هادا ساقط في اللهجة العامية الجزائرية . من طبيعة الحال سيطالب من ريضا محرز أن لا يستعرف بلخسارة والفشل ______________________________________________________ طام طام الحمارة: متخرج من كلية شكون حنا ______________________________________________________ الجينيرالات: احدهم اسمه طرطاق ويفتخر بشرعية المطرقة ليتظاهر بأنه يدافع عن الدمقراطية ناسيا انه يقود مشورع دينموزرواطية تحت رئاسة شخص سمين اسمه القايد طالح ______________________________________________________ من طبيعة الحال ستكون شركة الطيران الوطنية فاشلة خاسرة ، فشعار هذا النظام الخرائري المشرف على كل هذا الفشل هو: حنا ماكانستعرفوش بلخسارة ______________________________________________________ هل من يدفع أموال طائلة لقنات بين سبورتس ليعترف بغبائه سينجح في تسيير شركة طيران؟ ______________________________________________________ شكون حنا؟ حنا ماكانستعرفوش بلخسارة  (انتهى الشرح )

اضف تعليق


well, this is out capcha image

الجزائر تايمز فيسبوك