الجزائر تحتاج إلى مليون بقرة للقضاء على أزمة الحليب

IMG_87461-1300x866

تحتاج الجزائر إلى 1 مليون رأس من الأبقار الحلوب لتحقيق الاكتفاء الذاتي من مادة الحليب ووقف استخدام الحليب المجفف المستورد من الخارج.

وكشف  رئيس اللجنة المهنية للحليب، محمود بن شاقور أن عدد الأبقار الحلوب على الصعيد الوطني لا يتجاوز 200.000 رأسا من السلالات المحلية والمستوردة.

وقال بن شاقور، في حوار للإذاعة الوطنية، إن إستراتجية رفع الإنتاج الوطني للحليب تمر حتما عبر رفع معدل إنتاج الأعلاف على المستوى الوطني وتطوير النشاطات المتعلقة بالشعبة ووضع نظام لرقابة الإنتاج واستيراد الأبقار الحلوب من أجل سد العجز.

ويسمح رفع عدد رؤوس الأبقار وطنيا إلى 1 مليون بقرة ليس فقط في تغطية الحاجات الوطنية من الحليب بل توفير 1 مليون منصب شغل في القطاع الفلاحي في سلسلة الإنتاج كلها من تربية الأبقار وجمع الحليب وتحويله وإنتاج اللحوم الحمراء وتحويلها وإعادة بعث شعبة الجلود التي اندثرت منذ 1992.

وبدأت الجزائر مطلع ثمانيات القرن الماضي في استيراد الحليب المجفف مما ساهم بشكل مباشر في القضاء على شعبة تربية الأبقار في الجزائر كنتيجة مباشرة للدعم الذي كان يتمتع بع الحليب المستورد على حساب الحليب الطبيعي.

ودعا بن شاقور إلى إعادة النظر في نظام تربية الأبقار وإبقاء مدة إنتاجها إلى غاية 5 سنوات عوضا عن سنتين أو ثلاث سنوات كما هو الأمر حاليا.

وتقدر حاجة الجزائر حاليا من المادة بـ 5 مليار لتر ولا يتعدى الإنتاج الوطني 800 مليون لتر سنويا، فيما يتم تغطية 4.2 مليار لتر عن طريق استيراد الحليب المجفف من الخارج.

ويبلغ متوسط استهلاك الفرد في الجزائر 160 لتر مقابل 90 لتر بفرنسا.

ويتطلب تشجيع الإنتاج المحلي للحليب الطازج توجيه الدعم للمنتجين وليس للمستهلكين على اعتبار أن الحكومة الجزائرية تدعم المنتجين في الخارج مباشرة عبر الخزينة العمومية.

وتستورد الجزائر سنويا ما يعادل 800 مليون إلى مليار دولار ما يعادل 80 إلى 100 مليار دج سنويا.

ومعروف على نطاق واسع في أوساط المختصين والمهندسين الفلاحين والبياطرة أن نوعية بودرة الحليب الذي تستورده الجزائر من النوعية الثالثة وربما أكثر، على اعتبار أن النوعية الأولى توجه للدول الصناعية الغنية الكبرى على غرار الولايات المتحدة والدول الاسكندينافية وأوروبا الغربية، أما النوعية الثانية فتوجه للقطاع الصناعي أما الحليب من النوعية الرديئة فيوجه إلى السوق الجزائرية وأسواق الدول المتخلفة، وهو السر في أن الحليب الذي يشربه الجزائري هو في الحقيقة مجرد مادة ملونة بالأبيض عديمة القيمة الغذائية.

يذكر أن نشاط إستيراد الحليب أصبح من بين أكبر بؤر الفساد في الجزائر بسبب لجوء العديد من المسؤولين في الدولة إلى مزاولة إستيراد الحليب وتحقيق ثروات هائلة من وراء النشاط بحسب تقرير أوراق بنما في أفريل الماضي الذي تناول عدة اسماء تحتكر استيراد الحليب مما يوضح الاسباب الحقيقية وراء تطسير شعبة تربية ابقار الحليب في الجزائر لصالح عصابات وشبكات مافيا تغترف من المال العام بفضل علاقات عنكبوتية داخل اجهزة الدولة.

تعليقات الزوار

  1. حليب غبرة من النوع الرديء

    خخخخخ حليب غبرة مستوردة و من النوعية الرديئة خخخخخخخخ لا يشربون الحليب الطازج ولو مرة في العام يا له من شعب لهذا تركيبة رأس الخرائري مملوءة بالعفن انها القوة الاقليوية البطاطسية لا داعي لاستيراد مليون بقرة فلم 12مليون من العدوان يقوموا بحلبهن فحليب النساء لديد سيعوض لكم نقص الكالسيوم

  2. بطاطا مسقية بمياه الصرف الصحي

    انه الحليب المجفف الغبرة القادمة من كندا حليب لحضة مثل صباغة الجير كما أست رددوا بطاطيس الخنازير من كندا و زرع اوكراني مصاب بالراديو اكتيف مصاب باشعاع نووي بلاد ميكي يبيعون الملوثات لشعب الاستهلاك شعب كول وأخرى وين حبيت

  3. القناص

    مراقبة هذه الأبقار وإنتاج الأعلاف وتطوير النشاطات المتعلقة بالشعبة واليَد التقنية الضرورية للرعاية والصيانة والتربية وجمع الحليب وتحويله وإنتاج اللحوم الحمراء وتحويلها كلها مهارات لا وجود لها بالجزائر. لذلك لن تكون مليون بقرة سوى مليون هزيمة أخرى تنضاف إلى مسلسل الهزائم.

  4. الصادق

    اِعْتَدْنا على شرب هذه الغبرة البيضاء، شخصيا فأنا أشرب منها الكثير وكلما لم أَشرَبْها أصاب بالجنون... لعلَّني أصبحتُ مدمنا.

  5. القناص

    فضيحة مدوية هزّت الرأي العام تتعلق بقضية فساد تلاحق رؤساء بلديات ومديرين تنفيذيين ورؤساء مصالح تورطوا في مشاريع وهمية فيما يعرف ب«الجزائر البيضاء» من خلال التزوير واستعمال المزوّر . قضية الفساد هذه مرتبطة بقطاع النشاط الاجتماعي بولاية الطارف، تورط فيها كل من مدير النشاط الاجتماعي لولاية الأغواط الذي كان يعمل كرئيس مصلحة بمديرية النشاط الاجتماعي لولاية الطارف، وكذا مدير النشاط الاجتماعي لولاية أم البواقي الذي كان يعمل أيضا كمكلف بمشاريع الجزائر البيضاء بمديرية النشاط الاجتماعي لولاية الطارف، وكذا رئيسة مصلحة الشبكة الاجتماعية بفرع المديرية الجهوية للتنمية الاجتماعية ومدير فرع التنمية الاجتماعية المنتهية مهامه بولاية عنابة مؤخرا، إلى جانب رئيس قسم الإدارة والوسائل بمديرية التشغيل الذي انتدب منذ سنة بجامعة الشاذلي بن جديد، ورؤساء بلديات منهم رئيس بلدية عين العسل السابق عن تهم التزوير واستعمال المزور ومنح مشاريع وهمية لبرنامج الجزائر البيضاء، وأطراف أخرى سيتم الكشف عنها خلال جلسات المحاكمة التي أجلتها محكمة الجنح لولاية الطارف إلى الخميس المقبل كما سلف الذكر.

  6. القناص

    بارونات السميد رفعوا سعره إلى 70 دينارا للكيلو دون أن تسجل أي تدخل لمصالح وزارة التجارة لوضع حد لمضاربة أصحاب المطاحن والمنتجين الذين يواصلون تحدّي الحكومة والشعب في وقت واحد بعد أن رفعوا أسعار هذه من المادة لتصل إلى 70 دينارا للكيلوغرام رغم أنها مدعمة من طرف الدولة التي حدّدت السعر بـ 45 دينارا ما جعل تجار التجزئة في مواجهة غضب المواطنين رغم أن المسؤولية تتحمّلها الوزارة الوصية والمنتجين بالدرجة الأولى. وأمام موجة الغلاء هذه التي يتحكم فيها بارونات السميد الذين سيتفيدون من دعم الدولة ويوجهونه لمصانع الحلويات والبسكويت في معاملات أقل ما يقال عنها أنها تمر تحت الطاولة في ظل صمت وزارة التجارة التي لم تتحرك جراء الحملة التحسيسية التي بادرت بها منظمة حماية المستهلك من أجل حمل المنتجين على التقيد بأسعار الدولة يبقى المواطن وحده من يدفع الثمن.

  7. القناص

    نظرة شماتة ما زالت تطارد الفتاة الجزائرية التي لم يُسعِفْها الحظ في دخول القفص الذهبي، فتعددت النُّعوت وتباينت بين عانس و"بايرة " بالعامية... وغيرها من العبارات التي تترك أذى في نفسيتها، وتعَمق جرح عدم امتلاكها أسرة صغيرة كقريناتها ممن هن في سنها أو أقل منها، وهو ما يجعلها عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض النفسية والعضوية تتعايش معها بصمت يَحُفُّه البكاء والحزن. وتشير أرقام رسمية في الجزائر تسجيل 200 ألف عانس تزداد على الحصيلة كل سنة ، ليَفوق بذلك عددهن المقدر بـ 13 مليون امرأة عدد سكان 5 دول خليجية مجتمعة، أي أنهن يمثلن نسبة كثيرة من الفتيات، منهن العاملات والماكثات بالبيت، وتختلف ظروفهن الاجتماعية ومستوياتهن التعليمية وتتباين، لكن غالبيتهن يشتركن في الإصابة بالعديد من الأمراض النفسية والعضوية جراء الإهمال والضغط المتواصل للمجتمع والمحيطين. واليوم، وبدون حشمة أو حياء، يسعى النظام الدكتاتوري الهمجي إلى الاستفادة من أصواتهن في الانتخابات القادمة، وهو لم يكن في الماضي ليفكر فيهن أو في حقهن الطبيعي لإنشاء أسرة. هكذا يكون النظام الانتهازي.

  8. القناص

    قال كاتب الدولة الأسبق لدى الوزير الأول للاستشراف والإحصائيات بشير مصيطفى، إن الاقتصاد الوطني الجزائري يواجه قرابة 13 مليون نسمة تحتاج إلى رعاية من حجم سكاني جديد يلامس 51 مليون نسمة، موضحا أن عام 2030 ستكشف عن زيادة ملحوظة في حجم الفئة الاجتماعية المحتاجة إلى الرعاية هناك حسب أرقامه، 3.3 مليون معاق و 1.5 مليون يتيم و5 آلاف أرملة، وقال إن الفئة العمرية فوق الـ 65 سنة ستعرف نسبتها من 7 بالمائة حاليا إلى 14 بالمائة مستقبلا أي نحو 7 ملايين شخص. هذا هو حاضر ومستقبل يابان إفريقيا.

  9. القناص

    بعد ما كانت تفعله الشركات البترولية من رمي للنفايات البترولية، وما تخلفه حفاراتها من بقايا كيميائية وأحواض بترولية غير مسيجة، وآثارها السلبية على الإنسان والحيوان وحتى النبات، جاء الدور هذه المرة على الأودية، حيث إن إحدى شركات حولت وادي أوهانت في إقليم بلدية ان امناس، إلى مقلع غير قانوني لمادة التيف، التي تستعمل لإنجاز الطرقات، ونظرا إلى صعوبة جلبها من مناطق بعيدة، لجأت هذه الشركة إلى الوادي الذي يتوفر على هذه المادة بكميات كبيرة، وبسهولة تامة، وشرعت آلات الحفر والجرافات في حفر الوادي منذ مدة، حيث حولته إلى مقلع غير قانوني، وإضافة إلى قانونية الاستغلال، فإن لهذه التجاوزات نتائج وخيمة على الطبيعة، إذ يتم تحويل مسار الوادي إلى أماكن أخرى، بالإضافة إلى أن الاستغلال غير العقلاني للتيف، يشكل حفرا كبيرة، وهو ما سيخلف أخطارا كبيرة بعد فيضان الوادي، حيث تغمر هذه الحفر المياه، وتشكل خطرا على الإنسان والحيوان على حد سواء، على غرار الحفرة التي خلفتها أشغال حفر بالوادي قبل نحو سنتين، وما انجر عنه من مشاكل بيئية بالقرب من المساكن بقرية أوهانت.

  10. نحن شباب الجزائر

    خبر غير مفرح لنا شركات اجنبية امريكية و دنماركية تسحب كل عمالها فى قطاع الغاز و السبب عدم المردودية المادية و خطر الارهاب فى الحدود هناك اخبار تروج من مختصين فى الطاقة يقولون ان اوروبا ستستغنى عن الغاز الروسى و الجزائرى --- و ان امريكا مستعدة لتمويل كامل الاتحاد الاوروبى بالغاز و من ميناء روتردام بهولاندا . رانا حاصلين اليوم واش المعمول يا لخوا

  11. شباب عقلانى و يحب الصدق

    الجزائر تحتاج الى عقل واحد معجزة فى الدكاء و ليس مليون عقل معطل لا يفكر الى فى كدس الاموال المسورقة من صونطراك عقل واحد دكى لتدبير شوؤن البلاد بعقلانية /////// فى الجزائر ركزنا على القوة العسكرية و اهملنا القوة الاقتصادية و هدا ما فعله المروك ركز على الاقتصاد و اصبح قوة اقتصادية ضاربة فى عمق افريقيا على كل نتمنى للاشقاء المغاربة التوفيق و بدون مركب نقص نتعاون معهم لعلهم يساعدوننا فى حل مشاكلنا على الاقل من الجانب الفلاحى ...

  12. المرابط الحريزي

    https://youtu.be/1CqT9gn_64g شاهد هذا الفيديو بش تسمع خبراء جزايريين يشرحو تخلف النظام الجزايري ______________________________________________________ البقرة تساوي حوالي 500.000.000 للبقرة و مليون بقرة تساوي 500.000.000.000.000 دينار /// من المستحيل أن يغامر النظام بهذا المبلغ إضافة إلى أن ليست هناك خبرة بشرية لا في مستوى الوزارة  (الحكومة كاملة ) ولا اليد العاملة... تربية البقر وإنتاج الحليب يحتاج لعمل خبرة كبير وحنان وعاطفي قوي لأن الفلاح والكساب يشتغل مع الأرض والحيوانات الاليف بحنان وإلا لا يكون المنتوج جيد وتموت البقر ويذبحها ويأكلها فلا تخلف ولا تتكاثر أو لا تستمر بنفس العدد . الأمراض و و /// سوف لن ينجح النظام الحالي في استيراد مليون بقرة والنجاح في مشروع يعطي للجزائر اكتفاء ذاتي ولو يأخذ الأمر 25 سنة /// صعب على نفس هذا النظام /// ماعندوش كفاءة فكرية وحنان على الوطن . النظام هذا يحمل السلاح ليأمر المواطن على طاعة الأوامر . هل سيرفع السلاح على البقر كي ينتج الحليب؟ إذا اشترو مليون بقرة سوف لن ينتجو الحليب وإذا انتجو الحليب سوف يسرقون البقرة أو على الأقل الحليب . أي تجارة فلاحية لا يكون فيها الحنان والعاطفة على الأرض والحيوان لا تنجح نقطة نهاية

  13. نحن شباب الجزائر فاق

    الملايير التى سرقت من الجزائر كانت تشرب الحليب لجميع سكان الكرة الارضية و لمدة عقدين من الزمن و الله بهدلتونا يا خونة ياحكام بلدى يا ولاد الحركة يا كابورلات فرنسا ابناءهم و احفادهم يعيشون كلهم تحت دفىء ماماهم فرنسا

  14. سعيد

    البقرة نشفوا حليبها راهم بزاف لي كيرضعوا هاذي 55 عام منهم بوتف و قبيلتو الكابران الطالح ورباعتو وو ليدهم البول زاريو و الافارقة اللي شراوهم الحاصول رباعة الشلاهبية واخا يجيبو لهم 10 مليون ديال لبكر ميكفيوهمش و لكن لازم تشاركوا في الانتخابات باش يفرقوا عليكم شوي دلحليب راه مخزون فتندوف عند البول زاريو.

  15. كبور بناني سميرس

    هناك مافيا البطون المتدلية من كابرانات فرنسا وتابعيهم الذين يفيدون الغرب ويستفيدون بالعملة الصعبة على كل شيئ مستورد من الخارج. ولهذا فمطلب السيد محمود بن شاقور سيقابل بالرفض التام. فنظام خرى وين حبيت ونظام عسكر فرنسا لازال على عهد ديكول، يبيعون البترول والغاز بملايير الدولارات ويشترون من فرنسا والغرب كل مايحتاجه شعب الفقاقير بأضعاف مضاعفة خدمة لمصالح الحركي وخدمة لماماهم فرنسا. وعندما تقترب ساعتهم، سيلتف عليهم الغرب ويصادر كل تلك الاموال المكدسة في الخارج، كما فعلو مع المقبور القذافي.

  16. BAYOUNA

    SI   AJOUTE UN MILLI  ET DEMI DE CHOUHADA A UN MILLI  DE VACHE = A DEUX MILLI  ET DEMI CHOUHADA DE VACHE LE PROBLEME C'EST LE MANQUE D'UN B  BERGER GUIDE QUI SAIT OU PAITRE LE BETAIL

  17. abd

    il ne suffit pas d'avoir des vaches ,il faut avoir la compétence de pouvoir gérer un élevage bovin ,il faut s'y connaitre pour un rendement optimum en lait frais , beurre ,et les crèmes .UN élevage c'est gestion des vivants en nourritures,en vitamines et autres aliments. UN C SEIL laissez passer les amis algériens pour qu'ils constatent que les MAROCAINS sont auto suffisants en produits laitiers ,en fruits et légumes qui sont exportés vers les pays européens ,les usa ,le moyens orient,la russie et l'afrique. moralité ça sert à rien d'avoir du pétrole et chanter comme une cigale ,il vaut mieux se comporter en fourmi et de couvrir ses besoins physiologiques par ses propres moyens . UN C SEIL investissez dans une économie de marché en lieu et place du POLISARIO qui vous rendra la vie difficile dans l'avenir. .

  18. Bencheikh

    البقرة الحلوب هي سوناطراك وسيتم تجفيف ضرعها من قبل اللصوص المعروفين وبعض المرتشين عبر العالم أضف لذلك نفقات تسليح البوليزاريو. في خبر أورده أحد الصحافيين المصريين أن جنرالا جزائريا صفع زعيم البوليزاريو على وجهه وهو يستقبله في المطار بعد عودته من القمة الافريقية ,اتمنى من فريق الجزائر تايمز التأكد من ذلك.

  19. عابر

    قبل الكلام عن الابقار، لا بد الانتباه الى الاعلاف ان استوردت  ( حلوف كرموس  ) تبقى التبعية مرهونة بالخارج. لكن ان انتجت محليا فهي تتطلب بنية تحتية فلاحية جدرية تؤمن وفرة المياه اولا و هذا يدل على انها غير كافية اذا ما قورنت مع السياسة المغربية بالرغم من توفرها على سدود جد مهمة لكنها تبقى انها غير كافية مقارنة مع اهداف لما هو متوقع مستقبلا بلحاق الامم الرائدة في ميدان انتاج الحليب ذا الجودة العالية مع التامين الغذائي الجيد...فكيف لهذا الكاتب ان يحلم الترقيع في الجزائر ذات الاستراتيجية الهامة بمغرب كبير قابل لقوة انتاجية فلاحية مهمة متطورة. وهو يدرك جيدا ان الامم المتقدمة اصبحت حاليا تلعب بانتاج حليب و مشتقاته الجد المتنوعة كما و جودة. فاين انت ذاهب بثقافتك السياسية الانتاجية يا كاتب...راجع اسوارك...يبدوا انت جد متخلف تخضع لتبعية سوناطراك التي حطمت كرامة شعب ناضل للاستقلال لكنه وجد نفسه محاصرا في عبودية الخوف على فتات الكسرة و علبة ميكة حليب.

  20. fatima

    ظن إبراهيم غالي زعيم عصابة البوليساريو ظن السوء حينما اعتقد أنه بعودته إلى مطار تندوف من اجتماع قمة الاتحاد الإفريقى التى عقدت مؤخرا فى العاصمة الاثيوبية أديس ابابا نهاية يناير الماضى أنه يتم استقباله استقبال الفاتحين وهو لا يدرى أنه أصبح عالة على الجزائر وعلى جنرالاتها الذين يرون فيه عبئا وعبثا فى ذات الوقت. وفى واقعة تكتم عليها الكثيرون ولم تتداولها وكالات الأنباء عبر أحد جنرالات الجزائر عن وجهة نظره والتى هى بالأساس مستمدة من موقف بلاده تجاه تلك العصابة واستقبله استقبالا فاترا فى المطار وهو ما لم يتوقعه غالى الذى كان يريد أن يتم استقباله كرئيس دولة وهو ما لم يحدث وعلى أساسه تصرف غالى تصرفات صبيانية وتلفظ بألفاظ لا تخرج إلا عن زعيم عصابة ترفع السلاح من أجل تقسيم الدول كانت نتيجتها أن تلقى صفعة من أحد جنرالات الجزائر الذى كان فى استقباله بمطار تندوف وهى الواقعة لا يعرفها الكثيرون. حكاية الجنرال الذى صفع غالى على وجهه تعبر عن حال الكثيرين من جنرالات الجزائر الذين ضاقوا بممارسات عصابة البوليساريو والتى تسببت فى أزمات اقتصادية طاحنة للجزائر أصبح يأن منها شعب الجزائر بعد أن ظهرت فى مشاكل مادية كبيرة بسبب انفاق السنوات الماضية على تلك العصابة. الواقعة لن تكون الأخيرة ونتوقع أن يكون لها امتداد لزمن قادم يكشف فيه جنرالات الجزائر عن المزيد من مشاكل دعم تلك العصابة وكيف تتصرف وكأنها جمهورية فى حين أنها عصابة قائمة على سلب الأرض والمال بقوة السلاح وهو ما يعنى أن تلك العصابة إلى زوال وأن موقف الجزائر لن يدوم طويلا سواء فيما يتعلق بدعمها أو مساندتها وهو ما كشفته واقعة الجنرال الجزائرى الذى صفع زعيم عصابة البوليساريو على وجهه فى مطار تندوف. هاني ابوزيد - صحافي مصري

  21. حمزه

    من العيب و العار ان تعيش في محشاشه المخربيه ،في التهميش علي جميع المستويات الانسانيه و الاجتماعيه و القتصاديه والاخلاقيه ،وإخوانك يموتو بالبرد و الجوع ،وانت تتكلم علي ازمه الحليب في الجزاءير  (روح اشرب دواك )

  22. حمزه

    ادا كانت الجزاءير تحتاج مليون بقره للقضاء علي ازمه الحليب،فالمخزن الشريف يحتاج الي مليون بغله في الحدود سبته و ميليه ، النساء المغربيات يعيشون الدل و العبوديه ويتعرضن لاءهانه من قبل الاسبان ،لكي لحريزي يشرب الحليب

  23. ولد السالك

    هؤلاء النسوة أشرف منك ، فهن يعملن بجهد و كد و يصبرن على شضف العيش ، لكنهن مغربيات أصيلات و لسن كالخونة الذين يريدون تقسيم المغرب.

  24. ولد السالك

    انهق ليل نهار يا حمار تندوف الأجرب، فالصحراء مغربية و لن تطأها جنرالات الجزائر الذين  ( يحبونك كثيرا و يريدون لك الخير  ) يا بهيمة القرن 21

اضف تعليق


well, this is out capcha image

الجزائر تايمز فيسبوك