الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان تدق ناقوس إنذار حول العبودية "المقنعة" في الجزائر

IMG_87461-1300x866

حذرت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان من استغلال الوضع الإنساني الصعب للمهاجرين غير الشرعيين في الجزائر، واصفة الأمر بـ"نوع من أنواع العبودية في العصر الحديث باستعمال أقنعة متعددة".

وتتابع الرابطة باهتمام حالة المهاجرين غير الشرعيين وتدق ناقوس إنذار حول استغلال أرباب عمل ومقاولون وأصحاب مزارع كبرى ومستثمرات فلاحية للنازحين الأفارقة غير الشرعيين في مشاريعهم بعيدا عن القوانين المعمول بها.

وقالت الرابطة في بيان إنها "تلقت نبأ عن وفاة عامل من المهاجرين الأفارقة غير الشرعيين بمعية عامل جزائري، الخميس، في الجزائر العاصمة، إثر سقوط جزء من بناية".

وطالبت الرابطة الجزائرية من السلطات المختصة بفتح تحقيق معمق حول "الاستغلال البشع" الذي يتعرض له المهاجرون الأفارقة، مؤكدة أن "حقوق العمال جزء لا يتجزأ من حقوق الإنسان، ولا ينبغي التجاوز عليهم وعلى حقوقهم مهما كانت المبررات، فهؤلاء العمال الأفارقة غير الشرعيين يحملون صفة إنسان أولا".

وقدرت الهيئة عدد العمال الإفريقيين غير الشرعيين بين 9 آلاف إلى 10 ألف عامل.

 


ح.سطايفي للجزائر تايمز

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. راعي غنم تيندوف المغربية الأسيرة

    بالأمس جمعت حكومة  (دار الكرم الحاتمية  ) في المملكة البوتفليقية العسكرية الماركسية اللينينية الاشتراكية الجائعة كل المهاجرين الأفارقة بجوعهم وعطشهم من شمال الجزائر الى جنوبها دون تقديم أكل ولا شرب لهم على متن شاحنات الرمال ورمت بهم في صحراء النيجر بعد ما تم تجريدهم من أمتعتهم وهواتفهم النقالة وما في جيوبهم من بعض الدنانير التي لا تؤمن لهم وجبة ساندويش ضاربة عرض الحائط بحقوق الانسان ,والسؤال المطروح أين كانت انداك  (رابطة حقوق الانسان الجزائرية؟؟؟؟؟؟؟ ) أم تم تغييبها ؟؟؟؟ وأين هي حقوق الانسان والنسوان وأين الرابطة الحقوقية حول ما يجري من تعنيف واغتصاب واعتقالات في مخيمات الاحتجاز في تيندوف وهل زارت يوما ما مخيمات الدل والعار للوقوف على ما يجري من انتهاكات حقوق الانسان والنسوان وخاصة في سجن الرابوني والسجن الأكحل ؟؟؟؟؟ وهل الأنظمة العسكرية فيها رابطة للدفاع عن حقوق الانسان ؟؟؟؟؟؟؟

  2. راعي غنم تيندوف المغربية الأسيرة

    الجنيرالات العجزة المصابون بعسر التبول يمنعون المواطنين الجزائريين من التمتع بحقوق الانسان ،لأنهم ديكتاتوريين لا يهمهم مصلحة المواطنين بأية طريقة . حكام العسكر الانقلابيين عصابة الشفارة والمخارة والقتلة يديرون حكمهم برئيس مشلول لا سمع له ولا نطق ولا هو حي فيرجى ولا هو ميت فينسى . رفع عليه القلم والقرطاس وهرب عليه الفرس وحقوق الانسان تم تغييبها في الجزائر في خزينة الانتظار حتي يشيب الغراب الاسود

  3. Mimo Moers

    ورد في المقال:  (وطالبت الرابطة الجزائرية من السلطات المختصة بفتح تحقيق معمق... ) هذه الجملة توحي بالحداثة وإن هي إلا حلم يوحي بعدم قراءة حقيقية للواقع وحقيقة الحاكم ! ! ! ! ! السلطات المختصة ! ! ! ! !عن أي اختصاص تعنيه عير اختصاص الابتزاز واللصوصية المقننة.. عن أي تحقيق تتكلمون وخير تحقيق هو ما تحوجه تلك الخروقات اليومية للقانون من أصحاب القرار والزروطة...وكمثال أين هو التحقيق الحكومي عن ما طال صوناطراك و عائدات المحروقات...و.... لا تطلبوا الذئب لحراسة الغنم  ! ! ! !

الجزائر تايمز فيسبوك