تقرير دولي جديد يصدر ضد نظام انواكشوط بسبب اعتقال نشطاء ضد العبودية

IMG_87461-1300x866

خبراء في الأمم المتحدة بيانا شديد اللهجة فندوا فيه رواية الحكومة الموريتانية حول أحداث ما يطلق عليها في انواكشوط "كزرة بوعماتو" التي انتهت باعتقال نشطاء ضد العبودية .

وأتهم البيان الحكومة الموريتانية وحزبها بالهيمنة على الحياة السياسية في البلاد ، ورفضهم المطلق" لجميع فئات المجتمع المدني التي تنتقد سياساتها ومعادية بشكل خاص لأعضاء المبادرة الانبعاثية لحركة إلغاء الرق الذين ينحدر أعضاؤها من أقلية الحراطين ويستنهضوا الهمم من أجل وضع حد للعبودية".

وقال الخبراء فى تقرير نشرته المفوضية السامية لحقوق الإنسان "إن إدانة النشطاء يتناسب مع نمط حملة القمع ضد المعارضة من قبل الحزب الحاكم في البلد الذي تهيمن فيه أقلية عرقية واحدة على اثنتين من المجموعات العرقية الرئيسية الأخرى".

وقال الخبراء فى تقريرهم المشترك اليوم 19-10-2016 إن " مخالفات وانتهاكات لحقوق الإنسان حيث تفيد مؤشرات موثوق بها بأن أعضاء المبادرة قد تعرضوا للتعذيب أثناء الاحتجاز، وتعرض أفراد أسرهم وأنصارهم لهجوم من قبل الشرطة عندما حاولوا حضور المحاكمة، وكانت هناك مخالفات إجرائية في إجراءات المحكمة".

كما أعرب خبراء الأمم المتحدة عن قلقهم من أن بعض المعتقلين يعانون ظروفاً صحية خطيرة. وأكدوا على ضرورة التزام الحكومة الموريتانية بحماية حق المعتقلين في الصحة وتوفير الرعاية الطبية الطارئة التي يحتاجونها بغض النظر عن وضعهم القانوني.

وشدد الخبراء أنه "من الضروري ضمان ممارسة المدافعين عن حقوق الإنسان لحقوق الإنسان وحرياتهم الأساسية بشكل يخلو من الترهيب أو الخوف من الإجراءات الانتقامية. إن النضال من أجل القضاء على الرق لا يمكن أن يكون جريمة ويجب على الحكومة مراجعة قانونها الجنائي ليتوافق مع التزامها الدولي باحترام وحماية حرية الرأي والتعبير."

وحث المقررون الخاصون الحكومة على ضمان نقل الناشطين إلى نواكشوط، وضمان محاكمة عادلة لهم أمام محكمة مختصة ومستقلة ونزيهة وفقاً للقانون الدولي لحقوق الإنسان.

 

وقع التقرير الجديد من طرف كل من :

السيد فيليب الستون, المقرر الخاص المعني بالفقر المدقع وحقوق الإنسان

 السيد سيتوندجي رولاند ادجوفي,رئيس مجموعة عمل الاحتجاز التعسفي

 السيد مينا كياي, المقرر الخاص المعني بالحق في حرية التجمع السلمي وتكوين الجمعيات

 السيد دينيوس بوراس, المقرر الخاص المعني بحق كل انسان في التمتع بأعلى مستوى ممكن من الصحة البدنية والعقلية

 السيدة مونيكا بينتو, بينتو المقررة الخاصة المعنية باستقلالية القضاة والمحامين

 السيد خوان ايرنستو مينديز , المقرر الخاص المعني بمسألة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللا انسانية أو المهينة

 السيد ديفيد كاي, المقرر الخاص المعني بتعزيز وحماية الحق في حرية الرأي والتعبير.

 

 

 ح.سطايفي للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك